قناة الملك عبدالله "غول" يبتلع اطفال المنطقة تحت انظار المسؤولين! | ملفات ساخنة | وكالة جراسا الاخبارية

قناة الملك عبدالله "غول" يبتلع اطفال المنطقة تحت انظار المسؤولين!


جراسا -

ياسر خليفة - مأساة تتكرر يوماً بعد يوم لتفجع معها في كل مرة قلب أم، طالما عانت لترى طفلها يكبر، لتتفاجئ بلحظة من اللحظات بانه راح ضحية حادثة غرق، في قناة الملك عبدالله الكائنة بمنطقة وقاص في لواء الاغوار الشمالية.

قناة الملك عبدالله لطالما أزهقت ارواح العديد من المواطنين وخاصة الاطفال، حيث حصدت خلال الشهر الماضي ارواح نحو 9 اطفال لا تتجاوز العمارهم العشر سنوات، وكان اخر تلك الحوادث وفاة طفل يبلغ من العمر (10) والذي تعرض للغرق ليل الجمعة السبت، اثناء لهوه بالقرب من القناة، الى ان قامت كوادر الدفاع المدني بانتشال جثته بعد ساعات متواصلة من عملية البحث.

هذه الحوادث المأساوية، لا يمكن تحميلها للاطفال الضحايا او لذويهم، وهم غير القادرين على منع ابنائهم من اللعب واللهو، بل يتحملها بالدرجة الاولى من حرم الاطفال من توفير ساحات لعب وحدائق ومتنزهات ومسابح تخضع للرقابة، والتي تفتقر اليها المناطق المحيطة بالقناة، بالرغم من مطالب اهالي المنطقة المتكررة للحكومة بتوفير ولو متنفس واحد للأطفال.

العديد من اهالي لواء الاغوار الشمالية عبروا عن استيائهم، في عدة شكاوى وصلت "جراسا" ازاء تجاهل الجهات المعنية لمطالبهم المتكررة، مطالبين بايجاد حل للحد من هذه الحوادث، وسط غياب ملحوظ لنواب المنطقة الثلاثة، الذين لم يتطرقوا منذ توليهم مناصبهم لمشكلة قناة الملك عبد الله والبرك الزراعية، تحت القبة، وفقا لقولهم.

واشار الاهالي الى ان أن القناة المشار اليها تتعرض لعمليات عبث واسعة من قبل مزارعين ووافدين ومتنزهين يقومون بازالة السياج حيث تحولت إلى قناة مكشوفة دون رقابة أو عناية أو اهتمام، الأمر الذي يترك ثغرات كثيرة يجدها الأطفال طريقا للدخول والوصول إلى المياه.

 



إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات