اغلاق

أحب فتاة وأريد خطبتها واهلي رافضين


جراسا -

الكاتبه مها احمد - انا شاب أبلغ من العمر 28 عاما ميسور الحال املك محلا لبيع الخضروات والفواكه . أردت الارتباط و إكمال نصف ديني فطلبت من امي ان تجد لي عروسا تليق بي ، تكون مقبولة الشكل ذات أخلاق ، وان تكون ملتزمه بالحجاب .
فباشرت امي بايجاد فتاتي المنشودة.. فوقعت عينها على عدة بنات ولكن للأسف لم تعجبني ولا واحدة منهن.

غضبت امي كثيرا ، وقالت لي انت غير جاد في الزواج وغير معقول أن كل تلك الفتيات لم تعجبنك ،

فقلت لها انت تنظرين للجمال وانا انظر للأخلاق ، دعيني اختار عروسا بنفسي لا داعي لان تتعبي نفسك في البحث.

وفي يوم من الايام جاءت للمحل امراة وابنتها لقضاء بعض الحاجيات ، رأيتها فاعجبت بها. فكانت جذابة حقا ؛ متوسطه الجمال ، والذي زادني شغفا لها عندما طلبت منها رقم هاتفها رفضت وقالت لي لن أتكلم معك عبر الهاتف و إذا أردت الزواج اذهب وقابل ابي.

دخلت قلبي واحببتها من أعماق قلبي ، كانت فرحتي لا توصف عندما تأتي إلى المحل أراها و أبحر فيها . وذات يوم قالت لي اذا اردتني تقدم لخطبتي لأنه يوجد عريس تقدم لي وانا لا اعرف ماذا أقول لأهلي، هل اقبل ام ارفض والقت نظرة على أرض المحل ووجدت بعض الفواكه المتساقطه . فقالت لي نادي على أحد العمال ليلتقط الفواكه ، لأنها نعمة من عند الله احسن من أن تداس بالأقدام .

اعجبني كثيرا كلامها وقلت في نفسي مستحيل ان اتزوج فتاه غيرها يكفي انها تحافظ على نعم الله قلت لها بإذن الله سآتي لخطبتك في القريب العاجل.

وفعلا ذهبت إلى أمي وقلت لها أن تخطب لي تلك الفتاه فرفضت رفضا قاطعا عندما علمت أنها تكبرني بسنتين عمرها 30 سنة وقالت لي كيف لك ان تتزوج بفتاه تكبرك سنا. وانا اخترت لك احسن النساء ،
أصريت على رأيي فأنا لا أريد سواها .. فموقفي أدى إلى غضب اهلي فخرجت من البيت لا أعرف وجهتي ،فقمت باستئجار بيت لأسكن فيه ، لعل الاعتزال عن الاهل يكون وسيلة ضغط عليهم ليوافقوا على الفتاه التي اختارها قلبي ،

وفي يوم من الايام جاءت صديقتها الى المحل وقالت لي اذا لم تتقدم لخطبة الفتاه سوف تففدها الى الابد.. قد يخطبها شاب آخر ، قلت مستحيل ان يحصل ذلك ، ذهبت مسرعا إلى بيت الفتاه وتقدمت لخطبتها وأهلها وافقوا بشرط أن اجلب معي اهلي في المرة القادمه ، لست أدري ماذا أفعل كيف اقنع اهلي بالزواج من حبيبتي
اريد رأيكم بالموضوع



تعليقات القراء

عجبتني
دخلت قلبي واحببتها من أعماق قلبي
رد بواسطة مخرج 7
شفيئ يا راجل !!!
هو انتا كاين خاتم وهديل ؟
11-05-2020 01:31 PM
الأسمر
يبدو لي أن الاخت الكاتبة غشيمة في عادات و تقاليد الخطبة و الزواج
فليس من المعقول و لا المقبول ذهاب الخاطب بنفسه و لوحده لخطبة الفتاة بل تذهب قريباته في أول زيارة ثم يذهب الخاطب في زيارة ثانية
........
رد بواسطة الاشقر
في زمن الكورونا كل شيء يجوز..
11-05-2020 03:44 PM
عفاش
الكذب لا دين له
11-05-2020 05:25 PM
القبطاااااان
عمرها ثلاثين سنه ،،، تاركينها من ثلاثين سنه وبس انت نظرت الها ،، اجاها عريس مستعجل طيار هههه انت كورونا ياراجل
رد بواسطة إلى القبطان
هل أنت غشيم عن مفاجآت الكاتبة ؟؟
رد بواسطة القبطااااااااان
المشكله انه مزبوط ,, بس تحكي للبنت مرحبا ببلش ابن خالتها بحبها والطيار صاحب اخوها بحبها
رد بواسطة للقبطان..
لا جاها عريس ولا شي... فقط تحفيز حتى يتلحلح وويتقدم ويخطبها... ههه... حركات...
رد بواسطة القبطااااااااان
مهو من كثر ما هالكذبه صارت مكرره,,, ضيعت حتى لما يكون البنت صادقه صرنا نشوفها بتتخوث ,,,,
11-05-2020 07:03 PM
مها إلى القبطان
ههههههه ساعه وانا بضحك على تعليق
12-05-2020 01:21 PM
مها احمد
مسلسل جلطه و يجب أن يكون فيه قصه فمثلا يحكوا عن غلاء مرور فمثلا ابن فواد يريد الزواج مش قادر يدفع مهر مرتفع أو مثلا فيروز رسبت بالجامعه وتريد تغير إلى تمريض وأب رافض
12-05-2020 05:24 PM
مها احمد
مسلسل جلطه أو مثلا يحكوا ابن فادي لم يجد شغل ودائما نايم او عند اصدقاء وبحب بنت جيران
رد بواسطة القبطااااااااان
مسلسل تافه والاتفه منه فراجين اللي بيجي قبليه ,, والاتفه منهم كلهم ,, الختيار اللي بالنص ,,, نفسي افهم شو ماسك على القناه عشان داخل بنص البرنامج ,, بالكشه اللي ناتعها ,,,
12-05-2020 05:26 PM
مها احمد
قلنا ما فيه قصه في مسلسل جلطه قلنا ماشي أما امل دباس شو هذا كلامها واحنا منذ متى بنحكي عن كفاح جفاح يا ريت تحكي مثل أهل الاردن بكون افضل
رد بواسطة القبطاااااان
امل بدها تقلد وبالغت وصارت تافهه كما هي عادتها
12-05-2020 05:29 PM
مها احمد
الله يحمي أهل الزرقاء وأهل الاردن من مرض امين يا رب
رد بواسطة عفاش
العلم يبني بيوتا لا عماد لها
والجهل يهدم بيت العز والكرم
12-05-2020 11:58 PM
القبطااااااااان
السوسنه
محمد عبده قال ,,,,
خلك كذا احسن ,, يا زهرة السوسن
نصيحه من قلبي ترك الاسى اهون

خلينا بالحاضر ,, ننسى اللي كان لا نزعج الخاطر
نحسب لراي الناس ,, لاقالوا لاعادوا ,,,
لا نقصوا وزادوا ,,, ومالي ومال الناس ومالك ومال الناس ,,,,
13-05-2020 01:53 AM
القبطاااااان
- ‏يداعب الروح في الأحلام أحباب
غابوا عن العين لكن قط ماغابوا

- يشتاق قلبي إلى لقياهم دوماً
والشوق دوماً إلى الأحباب غلاب

13-05-2020 01:57 AM
القبطاااااان
الصمت بين العاشقين محببٌ
يكفي حديثُ العينِ في أهواهُ
هذا حبيبي صامتٌ لكنَّـــــهُ
لولاهُ ما كان الهوى لولاهُ
بالصمت يأسرني فكيف إذا حكى
للهِ هذا الصوت ما أحلاهُ♥️
13-05-2020 02:02 AM
طفشو
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
رد بواسطة فعلا
كلهم!!!!!!!
13-05-2020 01:55 PM
السوسنة قبطان
قبطان

يسعد مساك وكل اوقاتك

انا اوقات بتصفح الموقع وبطمن عليكم ومستحيل حد يسلم علي وما ارد عليه

هيك انا تربيت على احترام الاخرين والحمد لله

شكرا لسؤالك
بس مثل مابتعرف هلا نادرا مارح اتواجد العشرة الاواخر من رمضان ولازم نعطيها حقها...الله يتقبل منك ومنا
رد بواسطة أصيل الطراونه
مستحيل شو !!! كتبت الك الف تعليق عالمشكله السابقه ومنهم يمين ما اكلمك اذا ضليتك هيك خوفا ع زعلك كأخت عزيزه و اليوم افهم من كلامك انك شفتي وطنشتي ستي بما اني مش من الأصدقاء ليش بتكبي اسمي بسلامك وبتعتبي اذا ما رديت؟ ولا انتي ملاك السماء واحنا شياطين الارض لازم نرد عليك وانتي لا اي والله والله والله فالشهر الفضيل ما اكلمك ولا قراء تعليقاتك ولا ردودك لو بغمض عيوني عندهم وانا اصيل اذا قلت فعلت

هاااذ حدها .. بس
رد بواسطة السوسنة اصيل
أصيل

شكرا الك اخي
انا ماطنشتك
بالعكس انا شكرتك وحكيت انك انت من الناس الي ردوا على سلامي وسؤالي
وكان تعليقك رد على تعليقي
هيك توقعت
رد بواسطة للاصيل..
وانا نفس الشي كمان طنشتني مع اني اعتذرت وقلت حقك علي... رغم انها لما سلمت كانت بتعرف اني معصبة وما رح ارد... يعني اختارت وقت مش مناسب... انداري... طنش اصيل
13-05-2020 10:32 PM
السوسنة ابو الذهب
ابو الذهب

والذهب معدنه غالي
شكرا الك يا اصيل
مساء الورد
رد بواسطة ابو الذهب ^~^
تسلمي اخت السوسنة
واهلا بك يا طيبة
ويجعل ايامك خير وبركة
13-05-2020 10:33 PM
القبطاااااان
‏البارحة جانا على شان معروف
عقب إنتهى معروفنا ماعرفنا

لامرنا في الدرب ماكنّه إيشوف
لكن على ما قيل شفنا وعفنــا
14-05-2020 03:27 PM
سوسنة قبطان
قبطان
مسا الخير

الي خلانا نترك ونطفش البطء بالتعليقات وهينا عالواتس ومواقع التواصل

٢٤ ساعة لنزل تعليقي

كنهم عاملين حجر عليه خوف الكورونا
رد بواسطة السيدة ملعقه
التصفح والنت بطييييئ جدا
يسعد مساكم
14-05-2020 09:12 PM
مها إلى السوسنه
وانا كمان بنزل مشكله على جروبات بجد كثير ناس بعلقوا على مشاكل
14-05-2020 11:22 PM
السيدة ملعقة
اللهم انك عفو كريم تحب العفو فاعفوا عنا
رد بواسطة ابو الذهب^~^
اللهم امين

اهلا بك سيدة ملعقة
14-05-2020 11:48 PM
القبطاااااان
قالت: سألتك بالذي برأ الفلا
أتحبني أم كان حبك مفتعل

أقصدتني في كل بيت صغته
في كل شطر أو مقال مرتجل

فرددت :أنشد في هواها قصائدا
وكتبت في عينيها أبيات الغزل

قالت: تمهل في الكتابة إنني
أخشى على قلبي الرقيق من الفشل

قلت: الهوى عهد سيبقى بيننا
لن يعرف التغيير أو فن الدجل

قالت: فديتك كم أحبك يا أنا
وتبسمت والوجه يعلوه الخجل

وتمايلت كالبان فوق قصائدي
قالت:فزدني من جميل المرتجل

فتسارع الحرف الرقيق على فمي
كخلية فاضت بقطرات العسل

الشعر بدر في سمائي مشرق
كجميلة يضرب برقتها المثل

فتلعثمت خجلا وقالت
يكفيني فؤادي القليل من الجمل
رد بواسطة للقبطان..
انا ما قلت شي... هههه
16-05-2020 02:26 AM
القبطاااااان
دعيني أُترجمُ بعضَ كلام المقاعدِ وهي تُرحِّبُ فيكِ..

دعيني، أعبِّرُ عمّا يدورُ ببال الفناجينِ،

وهي تفكّرُ في شفتيكِ..

وبالِ الملاعقِ، والسُكَّريَّهْ..

دعيني أُضيفُكِ حرفاً جديداً..

على أحرُفِ الأبجديَّهْ..

دعيني أُناقضُ نفسي قليلاً

وأجمعُ في الحبّ بين الحضارة والبربريَّهْ..
16-05-2020 04:02 AM
القبطاااااان
يا سيِّدتي:

لا أتذكَّرُ إلا صوتُكِ

حين تدقُّ نواقيس الآحادْ.

لا أتذكرُ إلا عطرُكِ

حين أنام على ورق الأعشابْ.

لا أتذكر إلا وجهُكِ..

حين يهرهر فوق ثيابي الثلجُ..

وأسمعُ طَقْطَقَةَ الأحطابْ..
16-05-2020 04:03 AM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات