اغلاق

رجم مريضة بسبب ورم في وجهها (صور)


جراسا -

تمكن الأطباء من إزالة ورم عملاق من وجه امرأة تبلغ من العمر 23 عاما، بعد أن رجمها عدة أشخاص في قريتها ببوركينا فاسو، اعتقادا منهم أنها ممسوسة.

ووفقا لما نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، قالت باسكالين باتيندا، إنها تعرضت للسخرية من قبل السكان بسبب الورم في وجهها.

وبدأ الورم النادر غير السرطاني، المعروف باسم الورم الأرومي المينائي، في النمو عندما كان عمرها 15 عاما، ما أدى في النهاية إلى إصابة فكها وأسنانها.

رصد أشخاص يعملون في المجال الخيري، باتيندا ليعرضوا عليها المساعدة، كونها غير قادرة على تحمل تكاليف أي علاج.

ووافق أطباء في مستشفى بإسبانيا، على إجراء العملية، التي تبلغ تكلفتها 40 ألف يورو، مجانا.

وكانت العملية الجراحية التي تمولها مؤسسة Vithas، والمستشفى ومنظمة Amor en Accio، معقدة للغاية.

تجدر الإشارة إلى أن الورم الأرومي الأميني، هو ورم حميد بطيء النمو يبدأ في الفك ويمكن أن يؤثر على النطق والأكل، ويتمثل العلاج في إجراء عملية جراحية لإزالة الأنسجة المصابة، وكذلك بعض الأنسجة السليمة لمنع نمو الورم.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات