اغلاق

"أم من الجحيم" تهشم رأس رضيعتها

الضحية

جراسا -

حبست ام جاحدة لمدة 6 سنوات بعد اقدامها على ضرب ابنتها البالغة من العمر 7 أشهر حتى الموت، بعد إساءة معاملتها منذ ولادتها وخرجها للحياة.

وبحسب صحيفة "ميرور" البريطانية، أساءت "شالينا بادمانابها"، معاملة ابنتها لمدة ثلاثة أشهر، بعد أن قضت الطفلة التي ولدت مبكرًا ، أربعة أشهر ونصف الشهر في المستشفى منذ ولادتها.

وعانت الرضيعة من إصابات قاتلة في الرأس ولك أما بسبب ضربها من قبل أمها ، وضرب رأسها في سطح صلب.

فيما تم نقل الطفلة إلى مستشفى ويبس كروس في ليتونستون ، شرق لندن ، لكنها توفيت فيما بعد متأثرة بجراحها في الساعات الأولى من 15 أغسطس 2017.

وكانت هيئة المحلفين قد برأت الام من القتل لكنها ادانتها بالقتل الخطأ والقسوة ضد شخص دون سن 16 بعد محاكمتها في محكمة التاج الداخلية بلندن.



تعليقات القراء

حاله مرضيه
ولا من الجحيم ولا شي
هذا اكتئاب ما بعد الولاده واذا ما حدا وقف جنبها وساعدها ومع خربطه الهرمونات والتعب والخوف وقله النوم ممكن توصل لمرحله متقدمه من الاكتئاب وفعلا تصدم راس ابنها ليسكت بس
22-07-2019 10:30 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات