اغلاق

دراسة تكشف آثارا سلبية للبكتيريا المفيدة


جراسا -

وجدت دراسة جديدة أن الأشخاص الذين يتمتعون بصحة جيدة قد يقاومون البكتيريا "المفيدة" في مشروبات البروبيوتيك، وفق ما نقل موقع "إندبندنت" البريطاني.

وتقول الدراسة إن الفوائد الموجودة في مشروبات "البروبيوتيك" قد لا يستفيد منها الأشخاص الأصحاء، مشيرة إلى أنه "في عدد من الحالات، لا تستطيع البكتيريا الحصول على مكان في الجهاز الهضمي".

و"البروبيوتيك" كائنات حية دقيقة، والتي عند تناولها بكميات مناسبة تعطي فائدة صحية للشخص المريض. وتقول تقارير سابقة إنها عبارة عن "بكتيريا جيدة ومفيدة" لأمراض القلب والعقل.

وقال البروفيسور، عيران إلينايف، المتخصص في علم المناعة، إن المتطوعين الذين أجريت عليهم الاختبارات، كانوا أصحاء، مضيفا: "المثير هو أن جسمهم استطاع مقاومة البروبيوتيك ولم يمنحه فرصة إقامة موطئ جديد في الأمعاء".

وتابع: "هذا يشير إلى أن البروبيوتيك لا ينبغي أن يوصف بأنه مناسب للجميع".

ووجد الفريق أيضا أن تناول "البروبيوتيك" بعد تلقي المضادات الحيوية قد يكون له بعض الآثار السلبية، مثل السكري والسمنة.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات