اغلاق

عاش الاردن .. عاش الجيش العربي


الأُردن ليس جنة الله على الأرض، لكنني أجزم بأن العيش بأمن وكرامة فيه أفضل بكثير من العيش في الكثير من دول العالم.

انني اقدم هذا الاستهلال في هذه الظروف الجوية النادرة في الاردن والتي راينا فيها التكاتف والمبادرة وما قدمه الجيش العربي الاردني والاجهزة الامنية من جهود جبارة لدعم جهود الجهات الحكومية والموسئسات الرسمية المختلفة في مواجهة هذا الطاري من تساقط الثلوج والظروف الجوية التي تشهدها كافة مناطق المملكة ،في مشهد جميل يدل على ان الاردن بخير وسيبقى بخير باذن الله مادام هناك المخلصين لتراب الاردن من ابنائها الغر الميامين،تلك الجهود المبذولة خدمة للوطن والمواطنين بعيدا عن التنظير والاستعراض والدعايات الاعلامية التي تلجى لها بعض الجهات في الاردن بهدف كسب الشهرة الفارغة التي لا تغني ولا تسمن من جوع ولا تخدم الوطن ،والاجدى من ذلك ان نتقى الله في بلدنا ان يكون الاخلاص لله وللوطن .

إن السجل الحضاري الحافل للجيش العربي المصطفوي ، لم يقف عند حد الدفاع عن الوطن ، والحفاظ على مكتسباته ، بل تعداه الى أدوار تنموية مختلفة فقد ساهمت القوات المسلحة في بناء وتطوير مؤسسات الوطن في العقود الماضية.

وتعتبر القوات المسلحة الأردنية من أكبر وأقدم المؤسسات الوطنية في الأردن فهي بالإضافة الى قيامها بدورها الرئيس في الحفاظ على سلامة واستقرار الأردن وأمنه الوطني فقد حققت نجاحاً في الإسهام بدور بارز وفاعل في ميادين التنمية من خلال المشاركة بشكل جاد في تخطيط وتنفيذ العديد من المشاريع من أجل تحقيق حياة أفضل للشعب الأردني،لان للأمن مفهوماً واسعا في اهداف جيشنا العربي واجهزتة الامنية اذ أنه لا يعني فقط التهديد المباشر للحياة بل إن مفهومه يتعدى ذلك ليشمل الأمن الاجتماعي والأمن الاقتصادي والأمن البيئي, والقوات المسلحة تدرك تماماً وتعي مساهمتها في تنمية المجتمع وبناء اقتصاد الوطن وتصب في النهاية في تحقيق الأمن الوطني بمفهومه الشامل، ولعل هناك أسباباً كثيرةً تمكن القوات المسلحة من المساهمة في عمليات التنمية الوطنية حيث تتوافر هذه الأسباب في القوات المسلحة أكثر من أي مؤسسة أخرى.

انهم رجال الاردن الذين يقدموا دمائهم مهرا ليبقى الاردن عزيز معافى بقيادة حكيمة وشجاعة للاردن ،ومن هنا فان الشكر مطلوب ومن لايشكر الناس لا يشكر الله ولجميع الاجهزة الامنية الشجاعة وللجيش العربي البطل ولكافة المخلصين من ابناء الوطن على امتداد ساحات الاردن وفي كافة مواقع المسوؤلية تحية محبة واخلاص ولكل اردني حر مخلص لوطنه باقة ملؤها الاحترام والاعتزاز والشكر لك جهد ولكل ذرة عطاء مقدمه منكم في هذا الحمى الاردني والله اسال ان يحمي الاردن وشعب الاردن وجيش الاردن واجهزتة الامنية الشجاعة وكل اردني حر مخلص لتراب هذا الوطن.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات