ساعدته في واجباته المدرسية عندما كان طفلاً .. فكيف كافأها بعد التخرج؟


جراسا -

أصيبت امرأة معاقة بصدمة عندما تلقت رسالة من رجل كانت تساعده ذات يوم في المدرسة عندما كانا صغاراً، ونشرت الشابة على تطبيق reddit أن الشاب يريد شراء منزل وسيارة لها امتناناً وعرفاناً على مساعدته في أداء واجباته المدرسية.

وكتبت الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا، والتي تعاني من اضطراب عصبي يسمى الشلل الدماغي، عن أيامها في المدرسة، معترفة بأنها كانت ضحية دائمة للتنمر، وفي أحد الأيام، عندما اضطرت إلى التعامل مع زملاء جدد في الفصل، أصبح التنمر أسوأ عندها تدخل أحد الزملاء ودافع عنها، وفقا لموقع news9live.

قالت: وهكذا بدأت علاقتنا، توقف التنمر، وأصبحت أقوم بواجباته المدرسية كل يوم، لم نتحدث عن ذلك أبدا، وظللنا على هذا الحال لمدة 3 سنوات تقريبًا، وارتفعت درجاته. لقد كنت ممتنًة لأنني أستطيع أن أعيش في سلام مع زملائي في المدرسة، ومرت الأيام وتخرجنا ولم نتحدث، ولم أره مرة أخرى.

وبعد عدة سنوات، ومؤخرًا، تلقت الشابة رسالة على إنستغرام، ولدهشتها كان هو نفس الصبي. "قال إنه يتذكرني دائمًا لأنني ساعدته في الوصول إلى ما هو عليه الآن. قالت الشابة إنه يريد أن يرد الجميل، ويريد شراء منزل وسيارة لي، لأنه يعلم مدى صعوبة أن تكون معاقًا، وعلى المرأة، في بلدي على وجه التحديد".

إلا أن الشابة رفضت العرض بلطف، وبعد فترة وجيزة، تلقت مكالمة غير متوقعة من مركز طبي مشهور وذي تكاليف عالية، أبلغوها أن شخصًا ما دفع تكاليف علاجها لمدة ثلاث سنوات.

عند مشاركة قصتها على موقع التواصل الاجتماعي شجعها المتابعون على قبول عرض الرجل، وأخبرها آخرون أن تأخذ العلاج إن لم يكن المنزل.

وقال أحد المتابعين "إنه لا يمنحك منزلاً وسيارة فقط، بل يمنحك الحرية". وأضاف آخر: "ربما لم يكن الأمر شيئًا بالنسبة لك، لكنه كان يعني له الشيء الكثير". وقال آخر: هذه لفتة لطيفة يجب أن تأخذيها وتشكريه.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات