مطالب بمعاملة التجارة التقليدية كالطرود البريدية من حيث الضرائب


جراسا -

طالبت غرفة تجارة عمان بتطبيق المعاملة بالمثل فيما يخص الرسوم والضرائب المفروضة على التجارة التقليدية والطرود البريدية، لتحقيق العدالة بينهما.

واشارت الغرفة الى ان التجارة التقليدية بحاجة اليوم الى قرارات وحوافز تنقذها من حالة التراجع بمختلف انشطتها، التي سببتها جائحة فيروس كورونا، مؤكدة انها ليست ضد التجارة الالكترونية المضبوطة والتي اصبحت واقعا.

واكدت الغرفة في بيان صحفي اليوم الاربعاء، ان القرار الجديد المتعلق باستيفاء الرسوم الضريبية والجمركية على الطرود البريدية سيسهم بزيادة الخسائر المادية في التجارة التقليدية التي تخضع لرسوم ضريبية وجمركية وكُلف تشغيلية مرتفعة.

واشارت الى ان الطرود تتمتّع بامتيازات ضريبية وجمركية، وخاصة من الألبسة والأحذية والإكسسوارات والألعاب والهدايا والقرطاسية والمستلزمات الشخصية، ما سيؤدي لعدم استقرار الأسعار واستمرار المنافسة غير العادلة بين التجارتين.

واوضحت الغرفة انها خاطبت وزارة المالية لاعفاء مستوردات هذه السلع من الرسوم الجمركية واخضاعها لرسم خدمات جمركية بحد أقصى نسبته 5 بالمئة لايجاد توازن بين نوعي التجارة التقليدية والالكترونية، وتعزيز الإيرادات الضريبية.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات