الساعات الذكية قد تتنبأ بإصابتك بكورونا


جراسا -

يمكن أن تساعد الساعات الذكية وغيرها من الأجهزة، التي تقيس باستمرار معدل ضربات القلب للمستخدمين ودرجة حرارة الجلد والعلامات الفسيولوجية الأخرى، في اكتشاف عدوى فيروس كورونا قبل أيام من تشخيص الفرد، وفق دراسات حديثة.

ويمكن لأجهزة مثل ساعات "آبل ووتش" و Garmin و Fitbit أن تتنبأ بإصابة الفرد بمرض كوفيد-19، حتى قبل أن تظهر عليه الأعراض، أو حتى قبل اكتشاف الفيروس عن طريق الاختبارات.

هذه النتائج، توصلت إليها دراسات إجرتها مؤسسات طبية وأكاديمية رائدة، بما في ذلك كلية الطب في "ماونت سيناي" في نيويورك وجامعة "ستانفورد" في كاليفورنيا.

ويقول الخبراء إن التكنولوجيا القابلة للارتداء يمكن أن تلعب دورًا حيويًا في القضاء على الوباء وغيره من الأمراض المعدية.

ووجد باحثو "ماونت سيناي" أن "آبل ووتش" يمكنها اكتشاف التغيرات الطفيفة في ضربات قلب الفرد، والتي يمكن أن تشير إلى إصابة الفرد بفيروس كورونا، حتى سبعة أيام قبل الشعور بالمرض أو اكتشاف العدوى من خلال الاختبار.

وقال روب هيرتن، أستاذ الطب المساعد في كلية الطب في "ماونت سيناي" ومؤلف كتاب "واريور ووتش" "كان هدفنا هو استخدام الأدوات لتحديد العدوى في وقت الإصابة أو قبل أن يعرف الناس أنهم مرضى".

وحللت الدراسة، على وجه التحديد، التغيير في معدل ضربات القلب، وهو أيضًا مقياس لمدى جودة عمل الجهاز المناعي للشخص.

وقال هيرتن لشبكة "سي بي أس نيوز" إنه وفريقه توصلوا إلى أن التذبذب في معدل ضربات القلب تتغير مع تطور الالتهاب في الجسم "ما يسمح لنا بالتنبؤ بإصابة الناس قبل أن يعرفوا ذلك".

ووجدت الدراسة ،التي أشرف عليها هيرتن، أن الأفراد المصابين بكورونا عانوا من تقلبات معدل ضربات القلب، أي اختلاف طفيف في الوقت بين ضربات القلب، على عكس غير المصابين.

وتابع الباحثون في هذه الدراسة، ما يقرب من 300 عامل رعاية صحية في "ماونت سيناي" كانوا يرتدون ساعات آبل الذكية، بين 29 أبريل و29 سبتمبر.

ويمكن أن تكون البيانات التي تم جمعها بواسطة الساعات الذكية مفيدة في المساعدة في ترويض الفيروس، بالنظر إلى أن أكثر من نصف حالات الإصابة بفيروس كورونا تنتشر من خلال الأشخاص الناقلين للمرض دون أن تظهر عليهم أي أعراض، وفقًا لنموذج مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها "سي ديس سي"، الذي نُشر الأسبوع الماضي.

يذكر أن دراسة منفصلة من جامعة ستانفورد، وجدت أن 81 في المئة من المشاركين المصابين بفيروس كورونا قد تعرضوا لتغييرات في معدلات ضربات القلب أثناء الراحة قبل تسعة أيام ونصف من بداية ظهور الأعراض.

ونوهت الدراسة بأن معدل ضربات القلب المرتفع للغاية كان مؤشرا على ظهور الأعراض.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات