البحث والارشيف

رجل يتزوج من 39 امرأة وينجب 127 ولداً ويرشح نفسه للانتخابات! -صور | تفاصيل لقاء الملك ونواب العمل الوطني | الحكومة : سنبذل اقصى الجهود لاطلاق سراح السفير | الديوان الملكي يطالب نواب بالتزام الصمت | شركة الفوسفات: 2014 سيشهد نقلة نوعية للفوسفات الاردني | لصوص حقائب نسائية بقبضة الامن | المومني: الآليات تسللت من اراض تسيطر عليها المعارضة - شاهدوا صور "الاليات" | تعديل على حركة اغلاق حركة الشحن على جسر الملك الحسين | دمشق: لم نحرك اي آليات عسكرية باتجاه الحدود الاردنية | ترفيعات للقضاة الشرعيين - اسماء |

  الصفحة الرئيسية > مقالات مختارة

نوادي اللياقة البدنية وبناء الأجسام والفضائح مستمرة!!

  
08-02-2013 11:08 AM

جراسا نيوز -

تستقطب نوادي اللياقة البدنية وبناء الأجسام التي انتشرت بشكل كبير في كافة المناطق والأحياء أعداداً كبيرة من المهتمين ببناء أجسامهم أو تخفيض أوزانهم. ومع توفر أجهزة مختلفة في الصالات الرياضية تغطّي حاجة الباحثين عن بناء عضلات وأجسامٍ قوية تقضي على الترهُّل وتعيد الثقة بالنفس، بالإضافة إلى توفر أحواض 'الجكوزي' وغرف 'الساونا ' والعلاج الطبيعي ومتطلبات الاسترخاء، فإن ما يلفت الانتباه عند وقوع حوادث من جراء استخدام الأجهزة أو المرافق الرياضية المختلفة فإن المصاب لا يجد مُناوباً مختصاً بالإسعافات الأوَّلية ليمُدَّ يد العون بالسرعة الممكنة ويعتني به. كما ولوحِظ تنصُّل كثرة من أصحاب تلك الأماكن والمشرفين عليها من مسؤوليتهم الإنسانية باستدعاء إسعاف الدفاع المدني كي لا تُكتب في التقارير أسماء مراكزهم فتهتز سمعتهم في المجتمع، وللتغطية على الإهمال الكامن وراء وقوع الحوادث بسبب عدم توفر متطلبات ووسائل الأمان والسلامة! ويتحدث كثيرون أنه وفي حالات كثيرة كان يُطلب من المُصابين أو من يحيط بهم الاتصال بذويهم للحضور ونقلهم.. أو يتحمس مَن في المكان لإرسالهم إلى أحد أقسام الطوارئ وعلى مسؤوليتهم الخاصة!
إن استمرار وقوع الحوادث يدفعنا للتساؤل: كيف تمنح الجهات المختصة التراخيص لتلك النوادي والمراكز وتُقدِمُ على تجديد الرٌخَص كل عام متجاهِلة التزامها بالقوانين والأنظمة ومطابقتها لشروط السلامة العامة وأمان الناس الذين يرتادون إليها؟ بالإضافة إلى ضرورة وجود مختصِّين بالإسعافات الأولية والطوارئ على مدار ساعة العمل، يواكب هذا توفر المستلزمات الطبية المختلفة ومنها أجهزة للتنفس الصناعي والصدمة الكهربائية. ولعل من المفيد الإشارة إلى أن دولاً كثيرة لا تأذن باستخدام أجهزة رياضية معينة دون الحصول على ما يُثبِت تحمُّل من يستعملها للإجهاد أو لارتفاع الضغط وتسارع دقات القلب والإغماء وغير ذلك..
أمّا الأمر الثاني فهو تجاهل كثير من النوادي المجهزة بمسابح، للتعليمات القاضية بضرورة توفر منقذين مؤهلين تتحدد مسؤوليتهم بالمحافظة على سلامة الأشخاص المتواجدين في بِرَك السباحة ومحيط أحواضها. وأن يكون المُنقذ على كفاءَة عالية معززة بشهادات رسمية تُثبِتُ إجادته الكاملة للسباحة النهارية والليلية بالإضافة إلى مقدرته على القفزات السريعة واجتياز المسافات للإنقاذ المائي أي لإنقاذ من يُشرِف على الغرق.
ولا بد من لفت انتباه الأهمية الآباء والأمهات لمراقبة فلذات أكبادهم الذين يمضون ساعات طويلة في النوادي والمراكز والمسابح، خَشية أن يبْنوا علاقات وصِلات مع فئات تتردد على بعضٍ مِنها - لا تعير الضوابط الأخلاقية اهتماماً - كي لا يصار إلى استدراجهم رويداً رويداً بأساليب ترغيبية ولحين إيقاعهم لنزواتهم أو تعويدهم على صنوف من المهدئات والمخدرات. ولن أدخل في موضوع المنشطات التي هي مدار حديث الجهات الرسمية الآن، لأن الموضوع يتشعب إلى الإهمال والصمت الرسمي عن الموردين والمروجين وهلم جرا...



حنا سلامة


تعليقات القراء
التعليقات والآراء الواردة  تعبر عن رأي أصحابها
لا يوجد تعليقات

اضافة تعليق :
التسجيل الدخول
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
   مواضيع ذات صلة

» عمو جودة بلاش ثقل .. رن من ارضي او متحرك
»  الى صديقي المذنب
» طمعنا ولم نجني غير الشوك
» مؤتمر فلسطينيي أوروبا الثاني عشر .. في باريس !!
»  حادثة الحذاء من مخرجات سياسة النعامه
» حتمية اللقاء مع الاخوان
»  مدير عام الجمارك .. تميَّزٌ وفكرٌ رائد
» قانون الانتخاب الانعاش
» إلى العقلاء من وطني
» يسألونك عن الدّعم!
» اسباب اختطاف السفير !!
» خطة طريق للصلح في سوريا
» حوار مع حمار
» لغة "الصرامي".. مرفوضه
» يا غريب كن أديب
» النفاق ألارتوازي ... أظهرت النتائج
» لماذا مشروع قانون اللامركزية ؟
» صراع الإرادات
» مجرم صبرا وشاتيلا سمير جعجع مرشح للرئاسة
» الحكومة الأردنية ومُقَدّرات الأردنيون
» الإدراك الملكي لحركة التاريخ في الجغرافيا الثابتة
» ليست هذه اخلاق الاردنيين
» حمدان بن زايد آل نهيان وإنسانية العطاء
» المفاوضات خطان لايلتقيان
» فيما يختاره الله
» الأدارة المحلية
» الدوله العثمانيه..أم العمّانيه
» كلية الهندسة التكنولوجية نقطه مضيئه في عالم الابداع
» ما غرب المفرق
» لنعمل ...ولكن بجدٍ وإتقان
» إهانة الشعب الأردني أمام ضريبة الدخل جريمة مع سبق الإصرار والترصد
» سرادق العزاء السوري لا زال منصوبا
» هدم ذاكرة المكان
» معلمة وتلميذ
»  الأقصى يستغيث
» الإعصار التركي
» فرج أبو ديه الفناطسه؟!!
» لماذا التركيز على عدم تقدمنا .. ولوبالنظافة
» سحيجة المسؤول
» ما اجرئهم بالكذب على الله
» أين العقلاء
» ديمقراطيون مع وقف التنفيذ
» المصالح البرجماتية في ظل سياسة الخنوع
» تنحية الرئيس
» الأغوار ومزارع الماريجوانا والحشيش ...
» الأبراج لأصحاب المعالي
» الأعيان والنواب ورؤيا الضباب
»  بمناسبة مرور 11 عاما على احتلال بغداد
» مستشفى المفرق / الاطفال .. بين موقفين
»  الفلسطيني يواجه العدو الصهيوني والأمريكي ونار الدول العربية

 



جميع الحقوق محفوظة لـ وكالة جراسا الاخبارية

لامانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر

برمجة وإستضافة يونكس هوست