البحث والارشيف

ردا على المصالحة الفلسطينية..نتنياهو يلغي جلسة مفاوضات اليوم | ارادة ملكية سامية بتشكيل مجلس جديد للهيئة المستقلة للانتخابات | ارادة ملكية سامية بفض الدورة العادية لمجلس الأمة | 5 سنوات لمدانين بالاتفاق الجنائي وحيازة السلاح | عجلون : شاب انتحر بحبل | مناوشات عقب تشيع جثمان "الامامي" | العثور على جثة مواطن مفقود في وادي الرمم | النسور: الوصاية على الأقصى ليست منحة ولا يملك أحد سحبها | بلتاجي : 4 ملايين يقطنون في عمان | هنية يعلن انهاء الانقسام الفلسطيني - تفاصيل الاتفاق |

  الصفحة الرئيسية > مقالات مختارة

نوادي اللياقة البدنية وبناء الأجسام والفضائح مستمرة!!

  
08-02-2013 11:08 AM

جراسا نيوز -

تستقطب نوادي اللياقة البدنية وبناء الأجسام التي انتشرت بشكل كبير في كافة المناطق والأحياء أعداداً كبيرة من المهتمين ببناء أجسامهم أو تخفيض أوزانهم. ومع توفر أجهزة مختلفة في الصالات الرياضية تغطّي حاجة الباحثين عن بناء عضلات وأجسامٍ قوية تقضي على الترهُّل وتعيد الثقة بالنفس، بالإضافة إلى توفر أحواض 'الجكوزي' وغرف 'الساونا ' والعلاج الطبيعي ومتطلبات الاسترخاء، فإن ما يلفت الانتباه عند وقوع حوادث من جراء استخدام الأجهزة أو المرافق الرياضية المختلفة فإن المصاب لا يجد مُناوباً مختصاً بالإسعافات الأوَّلية ليمُدَّ يد العون بالسرعة الممكنة ويعتني به. كما ولوحِظ تنصُّل كثرة من أصحاب تلك الأماكن والمشرفين عليها من مسؤوليتهم الإنسانية باستدعاء إسعاف الدفاع المدني كي لا تُكتب في التقارير أسماء مراكزهم فتهتز سمعتهم في المجتمع، وللتغطية على الإهمال الكامن وراء وقوع الحوادث بسبب عدم توفر متطلبات ووسائل الأمان والسلامة! ويتحدث كثيرون أنه وفي حالات كثيرة كان يُطلب من المُصابين أو من يحيط بهم الاتصال بذويهم للحضور ونقلهم.. أو يتحمس مَن في المكان لإرسالهم إلى أحد أقسام الطوارئ وعلى مسؤوليتهم الخاصة!
إن استمرار وقوع الحوادث يدفعنا للتساؤل: كيف تمنح الجهات المختصة التراخيص لتلك النوادي والمراكز وتُقدِمُ على تجديد الرٌخَص كل عام متجاهِلة التزامها بالقوانين والأنظمة ومطابقتها لشروط السلامة العامة وأمان الناس الذين يرتادون إليها؟ بالإضافة إلى ضرورة وجود مختصِّين بالإسعافات الأولية والطوارئ على مدار ساعة العمل، يواكب هذا توفر المستلزمات الطبية المختلفة ومنها أجهزة للتنفس الصناعي والصدمة الكهربائية. ولعل من المفيد الإشارة إلى أن دولاً كثيرة لا تأذن باستخدام أجهزة رياضية معينة دون الحصول على ما يُثبِت تحمُّل من يستعملها للإجهاد أو لارتفاع الضغط وتسارع دقات القلب والإغماء وغير ذلك..
أمّا الأمر الثاني فهو تجاهل كثير من النوادي المجهزة بمسابح، للتعليمات القاضية بضرورة توفر منقذين مؤهلين تتحدد مسؤوليتهم بالمحافظة على سلامة الأشخاص المتواجدين في بِرَك السباحة ومحيط أحواضها. وأن يكون المُنقذ على كفاءَة عالية معززة بشهادات رسمية تُثبِتُ إجادته الكاملة للسباحة النهارية والليلية بالإضافة إلى مقدرته على القفزات السريعة واجتياز المسافات للإنقاذ المائي أي لإنقاذ من يُشرِف على الغرق.
ولا بد من لفت انتباه الأهمية الآباء والأمهات لمراقبة فلذات أكبادهم الذين يمضون ساعات طويلة في النوادي والمراكز والمسابح، خَشية أن يبْنوا علاقات وصِلات مع فئات تتردد على بعضٍ مِنها - لا تعير الضوابط الأخلاقية اهتماماً - كي لا يصار إلى استدراجهم رويداً رويداً بأساليب ترغيبية ولحين إيقاعهم لنزواتهم أو تعويدهم على صنوف من المهدئات والمخدرات. ولن أدخل في موضوع المنشطات التي هي مدار حديث الجهات الرسمية الآن، لأن الموضوع يتشعب إلى الإهمال والصمت الرسمي عن الموردين والمروجين وهلم جرا...



حنا سلامة


تعليقات القراء
التعليقات والآراء الواردة  تعبر عن رأي أصحابها
لا يوجد تعليقات

اضافة تعليق :
التسجيل الدخول
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
   مواضيع ذات صلة

» فلا نقيم لهم يوم القيامة وزنا
» الوسواس القهري الأمني وقانون منع الإرهاب
» استغفار الملائكة لأهل الأرض
» الجيش المصري وهزيمة 67
»  معان تكشف الأدوار القدرة؟!
» جسم الفيل وعمل العصفور
» اي اصلاح يريده جلالته
» الهالكي لا المالكي..
» الاحزاب .. لن تنجح قطعيا
» والرهان الآن على الأعيان
» الحرية بدون منطق غباء
» هل يسمح مجتمع استخبارات الجيش التركي بهذا المشروع التدخلي؟!
» جائزة الملكة رانيا
» حين تعاقب زمزم على وطنيتها
» أحد أبناء زايد الخير!!!
» المشكلة مع الرئيس لا مع الكرسي
» أسلحة نوعية إلى الثوار الأحرار في سوريا
» هل تشكل زمزم الحكومه القادمه؟؟
» من يعيد الأمل للشعب والدولة
» بوتفليقة : إنتخابات مزورة وجنازة مؤجلة !
» اكبر انجاز للمكتب التنفيذي
» قانون المسؤولية الطبية - وجهة نظر
» الأمير رعد بن زيد مسيرة عطاء
»  إلى رئيس الجامعة الأردنية مع التحية
»  وجوه متلونه
» أعيدوا لنا السابع
» من المسؤول عن موت الطفلين سيلين السرحان ويزيد زلوم !!
»  المركزي الفلسطيني يجب تأكيد مكانته بتحقيق تحول جوهري
» من الذي تآمر على الزرقاء؟
» من صنع اليهود
» خليفة بن زايد فارس الالفية الجديدة
»  مستقبل الاخوان الى اين
»  قدر القدس في زمزم
» بين درعا ودرع الأردن
» الأدب اليهودي .. لماذ لا نقرأ او نسمع عنه
» دكتاتورية الحزب ..وعقلية الحاكم بأمر الله !!
» أمانة عمان بين مطرقة سوء التخطيط وسندان التخبط الإداري
» تخضير عمّان وتعبيد الشوارع.. استحقاقان
» نظافه مواقعنا السياحية عنوان ثقافتنا
» إلغاء الفساد التلقائي
» نجم الشمال يسطع في عيون الحكومات
»  بلاد العُرب...قرضاوي
» الشعانين فراق حزين وأمل باللقاء
» الأردنـــي مــا بقبــل الضيـــــم !
» عَلَى قَبْرِي... اُنْثُرُوا الْأَحْرُفَ
» إنْ لم تكنْ خصماً للبهلوان عليك الأمان
» طـــال اختطــاف السفـــير!!!
» ضباب ازرق فوق عمان
» في ذكرى فارس الحب والحرب المشير الخالد حابس باشا المجالي
» بلدية جرش الكبرى

 



جميع الحقوق محفوظة لـ وكالة جراسا الاخبارية

لامانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر

برمجة وإستضافة يونكس هوست