البحث والارشيف

  الصفحة الرئيسية > مقالات مختارة

سكن كريم وفساد لئيم وخذلان نيابي

  
15-07-2012 01:36 PM

جراسا نيوز -

كان مشروع سكن كريم عند الإعلان عنه مشروع إنساني وحلا لمشكله كبيره يعاني منها غالبيه الشعب الأردني الذين يسكنون بالإيجار, لذلك وجد هذا المشروع كل الترحيب والتشجيع منا جميعا وخاصة أن جلاله الملك قد دعم الفكرة وأيدها ولكن ما حصل هو من اشرف على هذا المشروع قد الحق به كل أذى واستولى على الأموال التي رصدت من اجله, وهناك من يقول أن احد الفاسدين في ما يسمى بسكن كريم قد استولى على مبلغ يتجاوز 70 مليون دينار أردني وعلما انه يملك الملايين قبل تولي المنصب ولكن كما يقوا المثل ( من شب على شيء شاب عليه )
ولكن لا رقيب ولا حسيب .
فكيف إذا كان الشخص من بيته متعلم للسرقة , وعلى الرغم من كثره الشكاوى على القائمين في سكن كريم من حيث الخلل الواضح بالبناء وعدم مراعاة الأسس المطلوبة للعيش وللسكن, ومن حيث الغش الظاهر في كل محتويات البناء , ومن كثره المطالبة بوضع حد لكل التجاوزات في هذا المشروع, فقد تم تلبيه طلب المواطنين للوقوف على الحقيقة.

ولكن ما حصل هو أن من تولى التحقيق ليس مرحبا به لأداء هذه المهمة وأكثر من هذا فأن اللجنة النيابية المكلفة في التحقيق في هذا الملف كانت محل شك وشبهه في أن يصلوا للحقيقة’ وخاصة أن من يدفع الثمن جاهز لدفعه وكما توقعنا حصل وهو تبرئه المتهم والمسؤول عن ملف سكن كريم من تهمه الفساد, ومن أي تجاوز له في مشروع سكن كريم, وها هي آلاف المساكن من المشروع خاليه من السكان لعدم تطابق البناء لأقل الشروط المطلوبة للسكن ولرفض المواطنين القبول بها .
سؤال ؟ من يتحمل خسارة هذا البناء ولماذا يتحمل المواطن والخزينة المبالغ والتكاليف الباهظة في هذا المشروع , ثم أليس من العدالة والإنصاف أن يتحمل كل مسؤول له علاقة في هذا المشروع ومساءلته وفقا لأحكام القانون ’ أم أن الفاسدين في حماية تامة ’وان آلاف القضايا من الفساد والتي تم إحالتها إلى مكافحه الفساد لم نعرف عن اسم من الأسماء المتعلقة بها هذه القضايا وإنما هناك أصبح انتقائية واضحة في محاسبه الفاسدين, وحسب معيار العلاقة والاعتبار والمحسوبية , إلى متى سيبقى هؤلاء في بعد وحماية من تطبيق القانون . لا شك أن من يعتدي على أموال الوطن والمواطن ومن يحميه ويدافع عنه هما في نفس الجريمة والمسؤولية ولا فرق بين السارق والمدافع عنه كلاهما يستحقان العقاب ولكن الى متى .


هذا السؤال لا بد من أن يجيب عليه الزمن . والمصيبة الكبرى أن من تم انتخابهم للدفاع عن المواطنين أصبحوا شركاء للفاسدين من خلال الدفاع عنهم وحمايتهم فخسر المواطن صوته ونائبه وماله وحقه .

نعم انه سكن كريم وفساد لئيم وخذلان نيابي .



محمد ربابعه


تعليقات القراء
التعليقات والآراء الواردة  تعبر عن رأي أصحابها
لا يوجد تعليقات

اضافة تعليق :
التسجيل الدخول
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 200 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :
   مواضيع ذات صلة

» إنما أكلتُ يوم أكلِ الثور الأبيض
» زي ما عمل زلمتنا
» مؤشر الفساد
» ابجديات النخبة
» عاصفة الجامعات!!
» رسالتي الى الاطباء وخاصة الشباب
» ديوان المظالم . . . مظلوم
» عمليات تنفيذ الإستراتيجية الأمنية
» الصحافة مراة الحقيقة
» جمعية بين الواقع ونائب حاضر !!!!
» فلم واحد صفر و خواطر عنه
» •سمو ولي العهد نموذجا للشباب الأردني المبدع
» جَبّر خاطر
» دور المشاركة الشعبية في صنع القرار
» غزة تتكافل، وتتقاسم اللقمة
» الفريق الحكومي زار لواء بني كنانه
» الأسرة في التربية الخاصة شريك أم أكثر؟
» «هرمنة» الأفكار..هي الأخطر!
» اليمن بمثابة برمودا عربي.. وحلف بغداد جديد يتشكل
» مستشفى الزرقاء الجديد .. من برا رخام ومن جوا سخام ..!!
» دور المشاركة الشعبية في صنع القرار
» معان كبيرة بأهلها
» في أسباب انهيار التعليم في الأردن
» الامير الشاب مجددا ينتصر لجيله
» طبيخ شحادين
» حلـــــــــــــــــــــوا عنا
»  الجيش العربي المصري لماذا يستهدف بهذه المرحلة
» بطيخ ... بطيخ !!!
» النووي والكاميرات
» "الخيرة" فيما اختاره الله
» مواطن منهك ونائب غائب!!
» سياسة الأسعار وقهوة عال العال !!!!
» ثقافة - الشاعر خالد الظنحاني وبرنامج " سمار " للشعر الشعبي
» آن لعاصفة الحزم أن تتوقف
» خواطر
» ظواهر اجتماعية متدحرجة علينا كبحها
» الاسلام السياسي بين الدعوة والرغبة في الحكم
» كلمتين وبس .. ثوابتنا خط احمر ََ
» قانون انتخاب في الأدراج وحكومة جديدة تلوح بالأفق
» يا مَرهْ
» جحا والإصلاح وخط الفقر
» البداية من العراق...والمخطط كرار...!!!
» وقفوهم إنهم مسئولون
» عمّان بين نارين..
» الزرقاء بين الخفريات والمخالفات !!!!
» الملّحمة الأزلية المستمرة في الحياة البشرية
» همسه باذن الحكومة !!
» مع عمير ...!
» القضية الفلسطينة في خضم "الفوضى الخلاقة"
» المسؤولية الضائعة !

 

جميع الحقوق محفوظة لـ وكالة جراسا الاخبارية

لامانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر

برمجة وإستضافة يونكس هوست