البحث والارشيف

  الصفحة الرئيسية > كتاب جراسا

التطور من الجيل الثالث إلى الجيل الثاني

  
24-12-2009 05:45 PM

جراسا نيوز -

مع دخول الألفية الثالثة على العالم حملت بطياتها رياح التغيير الرقمي "الديجيتال" ,وكانت الثورة العارمة والسريعة وعمت علينا بفوائدها على كافة الأصعدة ,حتى كادت أن تكون معدومة الأضرار.

والأردن بوصفه دولة ناشئة تيحث وتواكب رياح التغيير تكن بعيده عن ذلك فاجتازتها الرياح بكل سهولة ويسر دون أن تصطدم بأي عائق.

ولكن ببعض الأحيان نتوقف للحظة ونرى شخصا عاش في عصر لا يوجد فيه كهرباء والآن يعيش في عصر "الديجيتال" لا وبل يفرض نفسه "الديجيتال" عليه. ولكن هذا لا يعني أن الجيل الثاني قد انتهت صلاحيته, أو أصبح غير قادر على الإنتاج.

ففي علم السياسة هناك قاعدة تقول أن المنصب الوزاري هو منصب سياسي ثم رقابي لا وظيفي أو تقني,فالمطلوب من الوزير وهو جزء من الحكومة أن يمثل بلده في مجاله,ورجال الأردن هم كُثر ويحظوا بخبره عاليه في السياسة ومنهم دولة عبدالكريم الكباريتي ومعالي مروان الحمود ومعالي سعد هايل سرور ... الخ - ونفتخر بكثرتهم – وبكل أسف  لا نجد لهذه الرجالات العملاقة ذكر في حكوماتنا المتتالية بل نجد وزراء قد لا نجد تواريخ ميلادهم ضمن سيرهم الذاتية !!!

والآن في حكومة دولة سمير الرفاعي رأينا صورة دولة زيد الرفاعي تتجسد ضمن فريق وزار نأمل منه العمل والتفاني والإخلاص وجعلنا نشعر بكيفية التطور من الجيل الثالث إلى الجيل الثاني-جيل السياسة والخبرة العميقة- فنحن الآن أمام حكومة ترتكز على عمالقة وترتكز على ثقة الشعب في ظل غياب مجلس النواب,فنرى معالي الدكتور رجائي المعشر عمود من أعمدة الاقتصاد الأردني والدكتور توفيق كريشان يُزكي حكومتنا بعبق الجنوب وغيرهم من الشخصيات التي تجعلنا نرى في هذه الحكومة وجهين ,الأول الثقة والثاني وجه الأمل.

نعم نحن الآن نتطور من الجيل الثالث إلى الجيل الثاني القريب من قلوب الأردنيين والمنبثق من الشعب والغيور على مصلحة أردننا الحبيب والوفي لجلالة سيدنا وقائد مسيرتنا الملك عبدالله الثاني أطال الله بعمره وأدامه لنا, "والله ولي التوفيق".




التعليقات حالياً متوقفة من الموقع
   مواضيع ذات صلة

» كلنا عبدلله الثاني
» عولمة الفكر الارهابي
» ذكراه .. ليلة الرحيل
» المكون السوري...وفرص التنمية؟
» فاقد الدهشة هناك،،،؟
» شرطة لواء الرصيفة والأكشاك اخيرا
» أيها العرب نكّسوا اعلامكم
» تيسير النجار .. من يتحمل المسؤولية ؟
» صلعة للبيع
» فاقد الدهشة يهذر باللغة الفلسطينية،،،؟
» منخفضات جوية وارتباكات أرضية
» الثقافة السلوكية المطلوبة للمستهلك الاردني في ظل الازمات
» حكومة الفشل التنموي تقطع اعمار اربع حكومات
» حول تصاريح العمل لأبناء قطاع غزة
» الديك الفلسطيني!
» احد المولات الكبيرة يبيع بقايا ومخلفات فروعه لسكان الرصيفة !!
» خلي وطنيتك تنفعك
» أعطني سيكارة
» بلال...كليلة ودمنة
» فاقد الدهشة مُستاء،،،؟
» لن يزيدنا لقاء جلالة الملك ...
» هل اخطأت الرياض باعدامها النمر ؟؟
» دالية كنعان
» "البطلة" الدكتورة مريم اللوزي
» يَا قَادَةَ الأُمَّةِ خُذُواْ حِذْرَكُمْ إِيْرَانُ الْرُعْبُ الْمُدَمِّرِ
» السعودية والهجمة الايرانية الفارسية
» قصة وعبرة،،،!
» يَاْ دَوْلَةَ الْرَئِيسِ: إنَّ أبْغَضَ الرِجَالِ: (الأَلَدُّ الْخَصِمُ)
» ما الذي تخشى الحكومة سماعه عن حال الشعب
» السعادة قصة،،،؟
» قياده حافظت على شعبها
» الحب في زمن آخر ..
» المجرم بوتين وسوريا الحبيبة.. نفحات من القلب بمناسبة العام الجديد
» الى فيصل القاسم.. كنتم ولا زلتم أدوات قذرة في حرب اعلامية ..!
» الأحزاب السياسية في الأردن بين التهميش والاحتواء
» كنت هناك،،،!
» كلك عورات و للناس ألسن !!
» الانتماء الهاشمي للوطن
» دولة الرئيس:إن التشبه بالكرام فلاح
» حوار من دون " بوس " !
»  مجرد اقتراح
» غرايبة يكتب.. الاردني بوصفه بشرا !
»  لماذا نحفظ اسمائكم ايها السادة النواب؟
» نهاية الإرهاب تبدأ بالحق الفلسطيني،،،؟
» الغرايبة يكتب.. من الاردن لا المريخ !
» الأردنيون سئموا حكومة النسور!
» يَا مَوْلَايَ.. إنّ الُنسُور عَلاَ فِي الَأرْضِ
» هل سيثور الآردنيين على الحكومة
» السنيد: الحكومة تعمل على كسر إرادة الإردنيين
» قرارات اقتصادية تعسفية .... من الاتاوات والخاوات

 

جميع الحقوق محفوظة لـ وكالة جراسا الاخبارية

لامانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر

برمجة وإستضافة يونكس هوست