البحث والارشيف

الصحة الفلسطينية : 5 شهداء و150 مصابا بقصف مدفعي لسوق الشجاعية | الملك في المنطقة العسكرية الجنوبية | جودة يسوق المبادرة المصرية لدى ايران | هل تفعلها الحكومة الاردنية وتتهور ؟ | النائب الحجوج يحذر من خطة لسحب سلاح غزة بغطاء دولي | مقتل 4 جنود صهاينة واصابة 25 اخرين في تفجير القسام منزلا مفخخا في خانيونس | المؤرخون يتساءلون كيف ومتى قدمت مصر 100 الف شهيد لفلسطين؟ | أوغلو: حماس وكلتنا بالتفاوض من أجل هدنة ترفع الحصار | نجاة رئيس استخبارات الاحتلال من الموت في قصف على "أشكول" | محلل صهيوني :مؤتمر نتنياهو اضحك "الضيف".. وحماس انتصرت |

  الصفحة الرئيسية > مقالات مختارة

الأردن أولا...؟

  
31-08-2013 01:32 PM

جراسا نيوز -

- صحصيح أن الحالة السورية ذات وجع يقض مضاجع أحرار العرب والمسلمين ، ويُشعل نيران الغضب في قلوب أهل الديار الشامية ، على نحو خاص وغير مسبوق ، ويزداد الأمر سوءاً حين يجد المرء نفسه منقسما على الذات ، بين نظام شمولي في سورية فقد البصر والبصيرة ، وبين ما يتم ترتيبه لإنجاز ضربة عسكرية ، تتبناها وتُصر عليها الولايات المتحدة الأمريكية ، وسط أجواء ضبابية تُشيعها عملية تعمية إعلامية، بحيث لا أحد يستطيع فهم ما تهدف إليه أمريكا من وراء هذه الضربة ، أو إلى أين ستصل الأمور في سورية والإقليم الشرق أوسطي ، الذي أضحت شعوبه تعيش حالة قلق ، ترقب ، إرباك ، خوف وربما هلع من ما سيأتي به المجهول.

- من يتابع وسائل المعلومات المسربة ، حول ما تُعده وتستعد له أجهزة النظام في سورية ، إيران وحزب الله ، ومن يقرأ رسائل الداخل السوري رسميا وشعبيا ، ويُلاحظ التراخي الروسي تجاه الإعداد والإستعداد الإمريكي ، لتنفيذ الضربة العسكرية المُبهمة الأدوات والأهداف ، سيزداد إرباكا ، قلقا وخوفا من تداعيات خارج الحسابات ، خاصة حين نتوقف عند مجريات الحدث العراقي ، الذي بات مُكملا ورديفا للحالة القائمة في سورية ، وتحديدا في جهة الصراع الطائفي ، والذي هو في المحصلة بين القوى الظلامية بمسميات إسلاموية ، يُمكن حصرها بعنوانين ، القاعدة السُنية وحزب الله الشيعي ، وتفريخات كل من هذين العنوانين والقوى التي تدعم كل عنوان ، ولا يفوتنا أن نُذكر بأن اليمن متورط في هذا الإنقسام المذهبي ، ويعيش تداعياته ويغرق في دمائه ، كما هو الحال في سورية ، العراق ولبنان..

- إن أشد ما يزيد تشتت وتبعثر عقول أهل جنوب الديار الشامية تحديدا، بحيث تُصبح غير قادرة على تبني موقف في هذه اللحظة الحرجة والمرعبة ، كونها في حالة عداء بمعايير مزدوجة ، إن للنظام السوري وطغيانه ودمويته ، أو إن لأهداف أمريكا الإستعمارية بأبعادها الصهيونية ، وخاصة حين تستيقظ في وجدان الأردني والفلسطيني قضية فلسطين ، القدس ومقدساتها المسيحية والإسلامية ، الإستيطان ، إبتلاع الأرض وإرهاصات المتطرفين الصهاينة الذين يريدون الأردن وطنا بديلا للفلسطينيين.

- على ضوء هذا الوضع السوري ، العربي والدولي البالغ الصعوبة والقتامة ، الذي سينخرط فيه الأردن بشكل أو بآخر ، بحكم الجغرافيا ، الديموغرافيا ، العروبة والإسلام ، فإن ما يتوجب علينا في المملكة الأردنية الهاشمية ، أن نؤكد شعار الأردن أولا ، وأن نُفعِّل مضامينه بوعي يحمي وحدتنا الوطنية ويُصلب جبهتنا الداخلية ، لنكون كشعب موحد في موقفه ، وكقوة دعم وإسناد لقواتنا المسلحة الباسلة ، وأجهزتنا الأمنية ذات المهنية المشهودة ، وأن نتوخى الحذر تجاه الفئات الغوغائية أو المأجورة التي تروج الأكاذيب ، تسعى للفتن وتُهبيط المعنويات ، وفي هذا المضمار يتوجب على الفعاليات السياسية ، الإقتصادية والإجتماعية ، مؤسسات المجتمع المدني ، الإعلاميين والمثقفين أن تكون على قدر المسؤولية تجاه هذا الوطن الأردني الأعز ، وأن يتعاون الجميع مع مؤسسات الدولة ويتجاوزوا أية إختلافات في وجهات النظر السياسية تحديدا ، لأن الأردن أولا. والله من وراء القصد



نبيل عمرو


تعليقات القراء
التعليقات والآراء الواردة  تعبر عن رأي أصحابها
لا يوجد تعليقات

اضافة تعليق :
التسجيل الدخول
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
   مواضيع ذات صلة

» مناظرة خطرة بين هيرودوس الملك وملك اليهود نتنياهو
» المقاومة وتغيير المفاهيم
» عندما يُفلس النظام!
» اللحى المتأرجحة!
» إسرائيل في الفخ
» شكرا لجنودنا في الخدمات الطببية الملكية
» عندما تتحدث المقاومة فعلى الاخرين الصمت
» استميحكم عذرا
» حماس تحقق اﻻنتصار..هل تكمل المشوار
» المبادرات الملكية ودورها في تنمية المجتمع الأردني (1)
» هل هناك عيد على العرب سعيد ؟! ام ان العيد اسمه سعيد ؟!!
» كل عام وصواريخ المقاومة بخير
» عيد .. رغم فواجع الأمة
» عيـــــــــد شـهيـــــــــد
» يا عيد سلم على أهل غزة الأحرار
» كل عام والجميع بخير
» هشاشة الموقف العربي تجاه غزة
» عذرا يا عيـــــد الفطــــر..
» غزة لا تناديكم
» عيد دوت دم..
» كل عام وانت سيدي بخير
» النسور يغرد خارج السرب
» نصر غزة بدعائك ، بقلمك ، بمشاعرك "وذلك أضعف الإيمان "
» اجتماع باريس حول غزة ، فخ الهدف منه توريط مقاومة غزه !!
» رسالة طفل شهيد للعرب .. "إحنا بغزة بخير طمأنونا عنكم"
» ماذا نقول عن الأطفال الذين قضوا تحت الردم؟
» المنافقين العرب أشد أذى بأهل غزة من الصهاينة السفاحين
» الاعلام الصهيوني يصطاد في الماء العكر؟!!!
» مدير شرطة محافظة الزرقاء ... يستجيب للنداء ...!!!
» غزة زمن الغدر
» هل ينسى الفلسطيني؟ هل يغفر؟
» غزة يوم بعد غد والذي يليه من سراييفو وبيلاسيتسا
» لقد فتتوا أكبادنا يوماً بعد يوم ونحن نفقد أطفالنا طفلاً بعد طفل
» "المقاومة تنتصر والعدو يندحر"
» سباق بالمسيرات وغزة الصمود !!!!
» لا أمل في العرب ... يا شعبنا الفلسطيني...عليكم بالعزة الربانية
» المصري يكتب: رسالة مفتوحة لرئيس سلطة العقبة
» "غزة الاسير وعرب بلا ضمير "
»  معان تسبح في حمام من دم؟!!!
» سر 1997؟
» ترويع الناس واغتيال راحتهم بالمفرقعات ظاهرة يفترض اجتثاثها!
» على هامش حرب اسرائيل على غزة:دعوه على الافطار اللحم مستورد والرأس بلدي !
» المقتولون من؟؟؟؟
» جراسا -رسالة محبة -تستحقون الاحترام
» فلسطينيون فحسب
» السياسة فرقتنا وصواريخ المقاومة وحدتنا
» علامات انهيار الكيان الصهيوني تظهرها غزة
» في الذكرى الثانية والستين لثورة 23 يوليو المصرية
» الفريق اول الركن مظلي محمد يوسف الملكاوي لازالت الرصاصة في جيبي
» حتى في المساجد

 



جميع الحقوق محفوظة لـ وكالة جراسا الاخبارية

لامانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر

برمجة وإستضافة يونكس هوست