البحث والارشيف



  الصفحة الرئيسية > محليات


الطوق الأردني المحكم

  
17-04-2013 04:51 PM


جراسا نيوز -

جراسا -

كتب الدكتور عامر السبايلة - تصعيد المؤسسة العسكرية السورية المفرط باستعمال القوة في الاسابيع الأخيرة يشير الى قرار عسكري حاسم يؤمن بضرورة الاسئثار بأوراق التسوية السياسية للازمة السورية و ذلك عبر اقتلاع كل مكونات حالات عدم الاستقرار في سوريا.

يجمع كثير من المحللين على وضوح رغبة اللاعبين الدوليين (روسيا و الولايات المتحدة) بالابقاء على الأزمة السورية داخل حدودها الجغرافية و منع انتشارها و توسعها اقليميا. هذا ما يفسره عدم انتشار الأزمة السورية في الدول المجاورة لسوريا. في المقابل يبدو ان رقعة الملعب السياسي بدأت بالتوسع و لكن ضمن اطارات محدودة و مضبوطة من كوريا الى ايران فسوريا (محور الشر السابق بالمفهوم الأمريكي) الى افريقيا و اميركا و البحر الأسود.

الولايات المتحدة الأمريكية انتهجت مؤخراً سياسة التوظيفات السياسية التي تظهر تعبيراتها عبر مواقف كثير من اللاعبين في المنطقة. أغلب المعلومات تشير الى دور أمريكي غامض على الأراضي المحاذية لسوريا. تكتيكات عسكرية, لا تهدف في جوهرها الى اسقاط النظام بل الى تحجيمه و بالتالي اضعاف اوراقه التفاوضية مستقبلاً. لهذا فالاستراتيجية الأمريكية تسعى الى انهاك النظام لا سقوطه ضمن استراتيجية فرض شروط التسوية الامريكية.

هذا ما يفسره اختزال الضغط الأمريكي اليوم ضمن مطلب تنحي الرئيس السوري فقط و الابقاء على نقاط اتفاق جنيف. كثير من الدبلوماسيين الأمريكيين يأكدوا ان الولايات المتحدة غير معنية بتكرار السيناريو العراقي او الأفغاني في سوريا, لهذا فالرؤية الأمريكية ترغب في الحفاظ على المؤسسة العسكرية لكن مع ضمان وصولها الى مرحلة الأنهاك. كثير من المقربين من دوائر صنع القرار الأمريكية تولد لديهم شعور متصاعد بأن التسوية السياسية السورية لا تتصدر الأجندة الأمريكية, بل تعتبر جزئية من تسوية الحل النهائي. فالانقلاب الحمساوي –مثلاً- و مواقف خالد مشعل الأخيرة تشير الى انجاز حقيقي متعلق بملف الفصائل الفلسطينية, بينما يبقى حزب الله الان حجر العثرة الأكبر امام المضي قدما في التعاطي مع النظام السوري سياسياً. هذا ما يفسر تعاظم الحديث عن دور حزب الله في الأزمة السورية, و كأن الولايات المتحدة تقول ضمناً أن حزب الله هو 'تركة سورية' لا يمكن للتسوية في سوريا أن تمر دون ان تشمل التفاهمات حزب الله.

احدى التوظيفات الأمريكية الجديدة ترتبط تماماً بالمثلث الحدودي المشترك بين (الأردن, العراق و سوريا) و الذي يشهد حالات من الغموض و الارتباك الواضح مؤخراً بالرغم من طوق السيطرة المفروض من قبل المؤسسة العسكرية الأردنية التي شكلت و تشكل صمام أمان للأمن الوطني الأردني.

الرؤية الأمريكية تسعى الى ايجاد سياق عازل بين سوريا و ايران من هنا تاتي اهمية توظيفات هذه الرقعة الجغرافية أمريكياً بحيث تكون الخط الفاصل بين ما يسمى الهلال السني و الهلال الشيعي وفقاً للادبيات الأمريكية.

مجمل المعطيات تشير ان المنطقة دخلت في سيناريو الاختراقات المتبادلة, فالاختراق الأردني للهلال السني يُظهر اهمية الدور الذي تلعبه المؤسسة العسكرية الأردنية, حيث أظهرت هذه المؤسسة امتلاكها لمفاتيح 'فك شيفرات' هذه المعادلات, وفقاً لمنطق تطور أوضاع جغرافية مثلث 'التشابك الحدودي السوري العراقي الأردني' ذو البعد الاقليمي السعودي و تطور شكل الوضاع السياسية الأقليمية و ضغوطاتها حيث لخصها أحد رموز المؤسسة العسكرية الأردنية مؤخراً بعبارة أردنية موجزة 'احنا بندبر حالنا'. لهذا فان محاولات الاختراق من قبل 'الهلالين' قد تتعدد في الايام القادمة و تاخذ صوراً مختلفة, بدءً من ايلات و محيطها وصولاً الى الاطراف الاقليمية.

تعليقات القراء
التعليقات والآراء الواردة  تعبر عن رأي أصحابها
1- This Syria as we ..... . before the end of the year The US and its allies will start to put military pressure from all directions and Bashar will have no choice but to flee o........
18-04-2013 09:23 AM



اضافة تعليق :
التسجيل الدخول
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 200 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :
   مواضيع ذات صلة

» الكرك: اخلاء منزلين جراء انهيار جدار استنادي
» البحث الجنائي يحذر من نشر الصور الشخصية على مواقع التواصل
» السبت .. صيف لاهب
» قانون لتسريع توريد الأسلحة الأمريكية الى الأردن
» دعوة للبحث عن المفقود صلاح نماس - صورة
» عشيرة القضاة .. المساس بالدكتور محمد مساس بالعشيرة كلها - صور
» اصابة ضابطين وشرطي في تدهور لدورية نجدة
» صويلح.. عصابات تنبش وتبيع القبور في المقبرة الاسلامية
» اربد .. "فياجرا" تودي بحياة ستيني
» الكرك .. جامعيان يتحديان ثقافة العيب
» البحر الميت: "مطاردة درامية" توقع مطلوبين وفتاة بقبضة الامن
» مسيرة سيارات للكرك احتفالا بخلوها من البضائع الإسرائيلية
» السعودية: القتل تعزيراً لمهرب مخدرات اردني
» حادث تصادم يتسبب بمشاجرة بـ "الاستقلال"
» حي نزال: "حبة كرز" تتسبب بدهس طفل
» الأردنيون 82 عالميا بمؤشر السعادة 2015
» توقف نقل البضائع من الحرة الأردنية السورية
» المجالي ينفي التفاوض مع سوريا لانشاء معبر بالسويداء
» الجمعة.. ارتفاع على درجات الحرارة واستقرار الأجواء
» طاهر المصري : ماكنة الاصلاح في الأردن مبعثرة
» نشطاء يطالبون الحكومة بايجاد معبر بديل لـ"نصيب"
» الخوالدة: لسنا مقصودين بتصريحات المجالي
» التنمية الاجتماعية تنفي تهم النائب الرياطي بحق " نوح للرفادة" - وثيقة
» مجهولون يوقفون حافلة لطلبة "مؤتة" بين الكرك وعمان
» وفاة شاب بمركز أمن الاشرفية .. والامن يوضح
» الأمير الحسين أمام مجلس الأمن : الشباب أول ضحايا الارهاب
» اربد.. بائعات الهوى يؤرقن سكان منطقة دوار الثقافة
» المجالي: لن نسمح لـ"الاخوان" بتنظيم نشاطات غير مرخصة
» مقتل المواطن حتر بنيران مجهولين جنوب افريقيا
» الكرك: وفاة ثلاثينية دهسا
» الزرقاء .. القبض على 17 مطلوبا خلال حملة امنية
» إصابة 3 معتمرات أردنيات بحادث تصادم في مكة‎
» 5 اصابات بحادث تصادم على الطريق الصحراوي
» الجيزة: توقيف معلم بعد ادعاء طالب عليه بكسر قدمه
» السفير الشوابكة يقيم مأدبة غداء على شرف الرئيس عباس
» مادبا: "الشباب المتسكع" ينشر الخوف ويصيب فتاة برحلة مدرسية
»  اعتماد دفعة جديدة من الفئة الثالثة في"التربية" - أسماء
» مفاوضات لفتح معبر جديد بين الأردن وسوريا
» تعزيزات أمنية بجامعة البلقاء تحسبا لمشاجرة واسعة
» مشاجرة تعلق الدوام في"العلوم الإسلامية"
» ولي العهد يبحث مع بان كي مون الأوضاع بالمنطقة والعالم
» الإخوان : "الجمعية" مولود مشوه مصيره الموت - فيديو
» مادبا .. اغلاق معمل"شعر بنات"
» أمطار رعدية غزيرة في الكرك -صور
» الخميس.. اجواء باردة.. وانخفاض على درجات الحرارة.. و امطار متوقعة
» نتائج انتخابات "المكاتب الهندسية‎" - اسماء
» الجيش العربي في المرتبة 64 عالميا من حيث القوة
» ضبط حليب فاسد بمستشفى جبل الزيتونة..والمدير"القضية مو مستاهله"
» "طلبة الهاشمية" : الشركة المتكاملة اصبحت "متهالكة"
» اعفاء مشاريع الطاقة المتجددة من رسوم الترخيص

 

جميع الحقوق محفوظة لـ وكالة جراسا الاخبارية

لامانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر

برمجة وإستضافة يونكس هوست