البحث والارشيف

  الصفحة الرئيسية > مقالات مختارة

جميل "جداً" النمري ... واليسار "النيولوك"

  
18-03-2013 07:02 PM

جراسا نيوز -

في مقابلة له من وجه الصبح في برنامج 'طلة صبح' على راديو البلد –لكل البلد-، تحدث سعادة النائب جميل النمري حول المشاورات التي عقدها رئيس الوزراء مع كتلته 'التجمع الديمقراطي' في إطار مشاورات رئيس الوزراء المكلف مع الكتل البرلمانية وفق توجيهات جلالة الملك وتكريساً للإصلاح الحقيقي والثوري الذي طالب به الشعب منذ انطلاقة الحراك.

في هذه المقابلة الطويلة (19 دقيقة) تحدث سعادة النائب اليساري حول ما دار في هذا اللقاء، ولكن ما استوقفني هو رده على سؤال المذيع حول ما رشح عن عزم النسور إبقاء ناصر جودة وجعفر حسان في مناصبهم الوزارية، حيث جاء رد 'رفيقنا' اليساري بأن بقاء ناصر جودة في وزارة الخارجية لا يعنيه بحكم أن هذه الوزارة 'مش مهمة بالنسبة إلنا، لأنه احنا غايتنا الإصلاح الداخلي'. أما فيما يتعلق بجعفر حسان فوزير التخطيط مش صانع سياسات هو مبرمج خطط تطبخ جماعياً في الحكومة. مضيفاً 'للأمانة جعفر حسان شخصية مختلفة تماماً عن باسم عوض الله وهو مش من جماعته'.
في الأردن –وضمن موجة الموضات السارية- بدأ يتشكل يسار بمواصفات ومقاييس الإصلاح الرسمي، يسار بطعم 'الزمزم' .. يسار يمكن تسميته ب'اليسار النيولوك'.

اليسار 'النيولوك' هو اليسار الذي يعتبر وزارة الخارجية 'ما بتعنيني' لأنه يهتم بالشأن الإقتصادي –على أساس أن الأردن ينفذ إملاءات صندوق الزكاة وليس صندوق النفد الدولي-، وأن أمريكا والسعودية تقدم المعونات لدعم الأردن في سعيه لتحقيق كومونة باريس.

اليسار 'النيولوك' يميز تماماً ما بين 'التخطيط' والبرمجة'، فجعفر حسان مبرمج –يعني دارس IT)) في جامعة الزيتونة- وبالتالي يختلف تماماً عن 'المخطط' باسم عوض الله (الذي خطط مستقبله)، وبصدق هنالك مبدأ يساري يقول 'المرء على دين خليله'، وجعفر وباسم –على ذمة جميل النمري- مش اصحاب.

بصراحة نحن كيساريين 'نيولوك' منشغلون في هذه المرحلة بالصحة والتعليم كما كان قد صرّح جلالة سيدنا (أنا يساري في الصحة والتعليم والمرأة)، أما قصص الخارجية والتخطيط والتعديلات الدستورية وقانون انتخاب فقد انقسمنا بشأنها ما بين من يرى أنها 'أمور لا تعنينا' و آخر يرى فيها خطوة نحو قوننة الدسترة المتعلقة بفكفكة الارتباط.
في الختام، أتوجه بالشكر الجزيل لليسار 'النيولوك' على مواقفه –اللي ما سمعنا عنها- من خصخصة مستشفى حمزة ورفع رسوم الكليات الطبية ... وآخر دعوانا أن الحمد لله



فاخر دعاس


تعليقات القراء
التعليقات والآراء الواردة  تعبر عن رأي أصحابها
1- ..............
.....
رد من المحرر:
نعتذر عن نشر التعليق

19-03-2013 07:58 PM



اضافة تعليق :
التسجيل الدخول
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
بقي لك 200 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :
   مواضيع ذات صلة

» ضربها القرد
»  سليمان الحلبي .. البطولة والفداء !
» مفهوم الانتماء الوطني
»  القمة العربية كسابقاتها لن تقدم ولن تؤخر
» رقصة في المطار !!!
» سيدي القاضي هل تسمعني
» خالفني وانا مبتسم
» من أمريكا ألف باء السياسه..
» اليمن وبعد النظر والمصالح الاستراتيجية
» العَلاقَةُ بَيْنَ إيْرَانَ والْشيَطانِ الْأَكْبَرِ "أَمْرِيْكَا"ارْتِبْاطِيَّةٌ
» رؤساء وأعضاء
» عيب.... ليس وقت الصدق!!
» ظلم عظيم في سكن كريم
» انتظرت (أبو ليلى)، فجاءها رامي
» يا بنات «المُكلا»!
» الانتخابات الإسرائيلية ونتائجها من المنظار الفلسطيني
» الأسلاميون وربيع العرب
» أخبار وطن بالمزاد العلني
» مئات الأعوام من العزلة
» الأخبار العربية ببلاش !!!!
» أين الشفافية يا دولة الرئيس
» رأس البرج وقصة محمود والحكومة
» المجاهد حارث الضاري الذي رفض أغراءت المحتلين
» مكافحة التصحر
» إستراتيجية الطوق النظيف خيار أمريكي لاحتواء إيران
» الهدنة قد تفسر فصل غزة عن الكل الفلسطيني
»  يسألونك عن التقارب الأردني الإيراني
» الاعلام السياحي حلقه مفقودة
» الدليل !
»  حمدان يسترد اعتباره بعد موته !
» المدينه و التنسيق الحضارى
» المدينة الفاضلة : الأزرق
» محاربة الفساد والمفسدين وشركات الخلوي والبلطجية
» لماذا ترفضون هدنة مع غزة؟
» بؤر مروريه خانقه تحتاج اعادة نظر وحلول.
» الأخبار العربية ببلاش !!
» حروب تدار من غرف النوم
» الانتخابات الإسرائيلية ونتائجها من المنظار الفلسطيني
»  كرم الله وجهه ...!
» من هو المنتصر القوي ! هل هو من يهزم اعدائه ! ام من يهزم رغباته؟!
»  لقاء جماهيري في مدينة الملك عبدالله بن عبد العزيز ..!!
» قيم المبادئ والرجوله
» تحطيم حضارات يمتد عمرها آلاف السنين
» اتقوا شر العقرب
» سورية تتعافى من تداعيات الحرب
» إلى القدس يا خيل الله اركبي
» إستراتيجية الطوق النظيف خيار أمريكي لاحتواء إيران
» كيري .. أنا يطلعلي أسد !!
» الاحتفال بالأم !!!
» متى كان العقل جلمود صخر؟

 



جميع الحقوق محفوظة لـ وكالة جراسا الاخبارية

لامانع من الاقتباس واعادة النشر شريطة ذكر المصدر

برمجة وإستضافة يونكس هوست