اغلاق

الجمل بما حمل


حوار ونقاش وما يسمى أخذ الرأي والمشوره من قبل رئيس الديوان الملكي مع مجلس النواب لتحديد هوية واسم شخص رئيس الوزراء القادم لحكومة ما يسمى برلمانيه .
جميع النقاشات والحوارات تنصب حول محور اساسي من قبل اعضاء مجلس النواب على طرحهم وتشديدهم على ان يتم اختيار رئيساً غير تقليدي أي ليس من خيمة الرؤساء السابقين , واختيار
رئيس طبعه جديده يستلم المهمه لأول مره .
الفكره السائده هي عدم توزير النواب وخاصةً بهذه الفتره , ولضمان المحاصصه بالحقائب الوزاريه والمناصب بين النواب وعلى نظرية بوتين وميدفيدف عليهم إختيار احدهم لرئاسة الوزراء مع ضمانات
المحاصصه بالحقائب بينهم ليس لهم شخصياً ولكن بشخصيات تمثلهم من خارج المجلس , وذر الرماد بعيون المواطنين من حيث التغيير بالشخصيات الهامه وإرضائهم برئيس وزراء نسخه جديده براقه .
مسرحيه يتم وضع اللمسات الأخيره على السيناريو الخاص بها يصفق لها المواطنين بدايةً وبعد ذلك يشعرون بالمغص من الطعم الذي تناولوه من نوابهم المحترمين وحين تبدأ التعديلات الوزاريه تدريجياً لتوزير سعادتهم او حتى بقاء واجهاتهم .
ليس المطلوب منا الإنتظار طويلاً لازاحة الستاره عن مسرحية مجلس النواب ليصبح السلطتين التشريعيه والتنفيذيه في آن واحد وبعنوان الجمل بما حمل .

مازن النمري



تعليقات القراء

مهند عتوم
كلام 100%
21-02-2013 03:34 AM
سمراء
اصبت اخي الكاتب مازن ..كلام صحيح مئه بالمئه ..وننتظر ما سيقرره الديوان..والطراونه .
...
21-02-2013 03:40 PM
عبدالله العمري
قراءه واقعيه ومنطقيه مئه بالمئه ولك الشكر والتقدير الأستاذ مازن النمري وادامك وقلمك الشريف الجريء .
21-02-2013 06:49 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات