اغلاق

روسيا تدمر سوريا خدمة للصهيونية


المتتبع للمشهد السوري وما يجري على ساحتها التي تحترق وتحرق كل اجزاء سوريا بسبب الأيادي الحاقدة التي لم تعد تدرك حجم المأساة على الأرض بخيث اصبح يدمر الشجر والحجر والبشر , 
الدور الروسي في العملية اصبح دورا مشبوها وكل متابع لتصريحات وزير الخارجية الروسي الذي صرح مرار وتكرارا بأنه لا يدافع عن نظام الأسد ,, وهي اصبحت كذبة كبرى يرددها (( الروس )) في كل المؤتمرات واللقاءات الدولية الا ان الحقيقة المره التي اصبحت واضحة وهي دور الروسي في الدفاع المستميت عن نظام الأسد بسبب عنادهم في اتخاذ أي اجراء ضد نظام بشار بينما هذا النظام يوغل في القتل والتدمير واتباع سياسة الأرض المحروقة في كل المدن التي ترفع سلاحها في وجه النظام ,

ان الدور الروسي ومواقفه ايضا في مجلس الأمن كان اكبر دليلا على هذا العنت والصلف ضد نظام الطاغية بشار لحمايته وكانت تعد مواقف ضد الشعب السوري الذي يطالب بحريته وكرامته التي اسرها ووضع القيد بأياديهم طيلة عقود خلت ,

روسيا تتماهى مع الموقف الصهيوني بل هي تخدمه خدمة كبيرة في سبيل جعل سوريا هزيلة وضعيفة بل كتلة من الخراب والدمار تعيدنا الى المشهد العراقي بل ان الروس ساهموا بشكل مباشر في دمار العراق وخرابه بينما لم تستخدم مرة واحدة (( الفيتو )) ضد كل القرارات التي صدرت بحق العراق آنذاك حتى تم تدمير بنيته التحتية وجعلت العراق يعود للقرون الوسطى وهذا الصورة نشاهدها الآن على ارض العراق بسبب الدعم الروسي اللامحدود لنظام الطاغية ودعمه بكل الوسائل المالية والاقتصادية لصموده,

روسيا لم تقف يوما مع الشعوب بل كانت تقف مع انظمة قمعية وديكتاتورية ليس لها هم سوى مصالح اقتصادية ضيقة تخدم النظام الروسي (( المافيوي )) الذي لا يعتمد الا على حكم اشخاص بينما الشعوب تدفع ثمن هذا الصلف لروسيا وموقفها المخزي تجاه الشعب السوري الذي اصبح يدفع الثمن كل لحظة من دماءه الطاهرة بينما روسيا تقف موقف المتفرج ولا يهمها تلك المشاهد المأساوية بل اصبحت دماءها باردة كبرودة طقسها ,, لكن نقول لهم بأنكم خسرتم الشعب السوري خاصة والشعب العربي عامة فلم يعد يهمهم الدم العربي بل هم من يحملون مشروعا لخراب ودمار سوريا خدمة للصهيونية ,, ولكن عليهم تذكر بأن الشعوب لا تنسى ولن تنسى موقف الدب الروسي الذي فقد اتزانه وصوابه وهو يقف الموقف العدائي ضد شعب يطالب بحريته وكرامته ويدفع ثمنا باهضا بسبب الأسلحة الروسية التي تفتك بالشعب السوري والسياسات الروسية الخاطئة التي دمرت سوريا وشعبها ,,, لكن نقول لهم بأن الشعوب ستنتصر وأنكم منهزمون وخاسرون في النهاية ,



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات