اغلاق

إلى أمين عمّان عبد الحليم الكيلاني .. نصيحة طيبة وبعد


كان وما زال الدور الذي تقوم به أمانة عمّان الكبرى دوراً فاعلاً وبنّاءً في تنظيم وتطويرعمّان وجعلها في مقدمة العواصم العربية جماليّاً وإظهار واجهة الأردن بأفضل حلة ضمن ما هو متاح، ولا يخفى على أحد بأن المهام والمسؤوليات المناطة بهذه المؤسسة الحيوية لا يقتصر على منح التراخيص وتخطيط الشوارع ورصد المخالفات بل يتعدّا ذلك بكثير. نحن هنا لسنا في صدد سرد المهام التي تقوم بها الأمانة بقدر ما نرغب بتسليط الضوء على جزئية هامّة من هذه المهام. 

الأردن دولة مؤسسات قوامها التنمية والشراكة المستدامة بين القطاعين العام والخاص التي من شأنها زيادة أيرادات خزينة الدولة ورفد الإقتصاد، لذلك ومن خلال رؤية ملكية ثاقبة و سياسات حكومية متعاقبة تم تجسيد معنى شراكة القطاعين من خلال توفير بيئة مناسبة للإستثمار وجذب رؤوس الأموال، شراكة أمانة عمان الكبرى مع قطاع الإسكان والتعمير خير مثال على ما سبق، يتعاقب المسؤولون على منصب الأمين وتستمر مسيرة بناء وتعمير عمان من خلال هذه الشراكة.و طبعا توفير فرص عمل حقيقيه لابناء الوطن

الشائعات التي حامت أخيراً حول محاربة الأمانة للمستثمرين في قطاع البناء أمر مزعج و يثير الإستهجان ليس فقط لكونه لا يتماشى مع سياسات الحكومات الأردنية المتتالية بل لأنه يدّق ناقوس خطر في أجواء البيئة الإستثمارية الجذابة التي حرص الأردن على توفيرها على مدى عقود، توفير البيئة المناسبة والمناخ الملائم للمستثمرين متطلب أساسي لبقاء رؤوس الأموال في الأردن لخدمته وتشغيل أبناءه لا سيما في ظل الأوضاع الراهنة التي يعاني فيها المستثمرون في الأردن من إرتفاع الأسعار والأيدي العاملة وعشرات العوامل الأخرى كالركود الإقتصادي وغيرها.

عطوفة رئيس لجنة أمانة عمان توج النجاحات و الانجازات و ادحض الشائعات فرأس المال جبان و الشائعه او تفسير الامور بشكل خاطأ مصيبه كبرى قد تضر اقتصاد الوطن و المواطن فالحوار مطلوب و يدل على المسؤوليه و حب الوطن



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات