اغلاق

زيــار أمير قطر لغزة فاتحة خير ,!!


 الزيارة التي قام بها امير قطر الشيخ حمد بن خليفه ال ثاني الى قطاع غزة قبل فتـرة ثارة ثائرة البعض وخاصة من السلطة الفلسطينية لهذه الزيارة التي وصفتها بالزيارة الغير شرعية لحكومة اقيلت ولم يعد لها وجود في كيان السلطة رغم أنها تحكم قبضتها على قطاع غزة وتديره ,,

البعض أمتعض من هذه الزيارة ووصفها بما لا يليق بها وكونه اول زعيم عربي يخترق هذا الحصن ليدخل قطاع غزة من أبوابها رغم أن الكيان الصهيوني يعلم علم اليقين بهذه الزيارة ,,الا انها تعتبر لفتة كريمة وكبيرة تجاه الشعب الفلسطيني المحاصر في قطاع غزة والذي حاصره الأصدقاء قبل الأعداء ودخول أمير قطر اليه وخاصة بعد رحيل نظام مبارك .

قطر رغم صغر حجمها رغم ما يدور من لغــط حول مواقفها وتفسيرات البعض ألا انه لا يجب أن ننكر بأنها قدمت الكثير للقضية الفلسطينية وللسلطة خاصة قبل لن تدعم قطاع غزة الذي تديره ((حماس )) وهنا يجب عدم النظر الى حماس وتشديد قبضتها على قطاع غزة الا أن قطر استطاعت أن تساند هذا القطاع وتدعم مختلف مشاريعه التي بأمس الحاجة له رغم الحصار المطبق عليه وامداده عدة مرات بشحنات من النفط لحل أزمته التي يعاني منها نتيجة الحصار وتردي الأحوال المعيشية للشعب المحاصر ,,
وما علينا سوى أن نقول لقطر – شكرا لك على هذه اللفتة الكريمه – و على هذا الدعم والمساندة لشعب مكلوم ومنكوب رغم حسد الأخوة على هذه الزيارة ونعتها بما لا يليــــق لضيق صدورهم ,, فقد سبقتكم الكثير وقدمتم للشعب المنكوب في غزة لمسة محبة وحنان من أيادي حانيه وأخوة صادقة في أمس الحاجة لها وقد تكالب عليهم في الحصار الأخوة قبل الأعـــداء , فنسأل الله أن يفرج عليهم من تآمر الأخوة وأن يجعل هذه الزيارة فاتحة خير وأن يجعل بعد ضيقهم فرجا ,



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات