اغلاق

هل سينحاز النسور للأردن أم للفساد ؟؟؟


الحكومة الجديدة ورثت إرثا ثقيلاً من سابقتها والتي كانت من أسوء الحكومات الأردنية على الإطلاق حيث أن حكومة فايز الطراونة لم تكن تعمل فقط ضد مصلحة الشعب الأردني ولا ضد النظام الأردني بل أنها كانت تعمل ضد الأردن الدولة والوطن والمؤسسات وتعمل على تقويض هذه الدولة برمتها خدمتاً لتحالف الفساد الذي يسيطر على كل مفاصل الدولة من اجل التغطية على فسادهم وإحراق كل الأوراق التي تدينهم من خلال خلق حالة من الفوضى والصدام .
عبد الله النسور رئيس الوزراء المكلف شخص ذو سجل نظيف وليس لدية أي شبهات فساد ,كان دائماً في مجلس النواب يعارض كل القوانين المقيدة للحريات وضد تغول المخابرات وسيطرتها على كل مفاصل الدولة ,وكان أيضا ضد قانون الصوت الواحد ؛لذلك نحن لسنا ضد شخص الدكتور عبد الله النسور مع تحفظنا الدائم على آلية تعيين الحكومات
الدكتور عبد الله النسور لديه امتحان صعب وهو في خريف عمره فقد جاوز السبعين من عمره هل يستطيع أن يتوج نفسه رئيساً صاحب ولاية عامة وزعيماً وطنياً منحاز للشعب الأردني والدولة الأردنية أم سينحاز كما كان سابقه إلى تحالف الفساد والقمع؟!!
المطلوب من الحكومة القادمة ودون أي تأجيل وليعتبر عربون ثقة شعبية لهذه الحكومة.
1-الإفراج الفوري عن معتقلي الحراك ومنع محاكمتهم . والاعتذار منهم أيضا عن كل الإساءات التي تعرضوا لها
2-وقف العمل بقانون المطبوعات والنشر وتجميده .
3-فتح حوار وطني شامل من اجل الوصول لصيغة توافقية حول الإصلاح المنشود بكل تفاصيله. أما الحديث عن الانتخابات في ظل كل هذه الفوضى التي تعيشها الدولة فهو مضيعة للوقت .
4-فتح ملفات الفساد بسرعة وحزم وتوفير محاكمة عادلة وسريعة لكل الملفات ومن ثم محاكمة الفاسدين وتغليظ العقوبات عليهم واسترداد أموال الدولة التي نهبوها .
5-فتح ملفات الخصخصة (التحول الاقتصادي ) والتدقيق جيداً فيها وإبطال ما يمكن إبطاله منها ومحاكمة الفاسدين الذين تسببوا ببيع شركاتنا الوطنية بثمن بخس ؛وبخاصة شركة الفوسفات التي كان موقف الدكتور منها جيداً عندما كان نائباً .
6-الانفتاح على الحراك الشبابي والشعبي في كل المحافظات وعدم تهميشه فهو القوة الحقيقية والحية التي ناضلت على مدار عام وثمان أشهر من اجل الحفاظ على الدولة الأردنية وحمايتها من تحالف الفساد والإفساد الذي نهب وسرق معظم ثروات الوطن .
7-تنمية المحافظات الأردنية والتوزيع العادل للموارد التنموية ووضع خطط وبرامج من اجل القضاء على الفقر والبطالة. حيث أن هذه المحافظات كان لها النصيب الأكبر من القمع والاعتقالات فلا بد من إنصافها وإنصاف ساكنيها
فلا زال الكثير من أبناء النعيمة وعيمه والريشه والأغوار والقطرانة والدامخي وجحرا ومجرا و شحتور وغيرها من قُرانا المنكوبة يفترشون الأرض ويلتحفون السماء في الوقت الذي يعبئ فيه احد رؤساء الوزراء السابقين الفاسدين 13الف لتر حليب أسبوعين في بركة سباحة خاص به ويمارس السباحة بالحليب ليحافظ عل نظارة بشرته ؟!!
أمور ملحه إن أقدم عليها الدكتور عبد الله النسور سيلتف حوله كل الأردنيون ويساعدوه على أداء مهمته .
لست متفائل كثيراً ولكن القرارات القادمة هي الفيصل وأهمها أن لا يعود ناصر جودة وزيراً للخارجية .



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات