اغلاق

هل الرنين سيكون على المريخ ؟


رحلت عنّا حكومة من ضمن الحكومات المتعاقبة على مرّ الزّمان ، وتأتي علينا حكومة جديدة لا نعرف ما بين طيّاتها من أسماء إلّا اسم قائدها دولة الدكتور : عبدالله النّسور .

في الحكومة القادمة تفاؤل وأمل بأن تكون انتقالية للمرحلة الحالية ، فهي الأخيرة على الطريقة الروتينية بالتعيين ؛ نظرا لوجود الحكومات البرلمانية في وقت لاحق من الزّمان ، ولكنّي أعتقد بأن تكون متميّزة في آدائها والقيام بواجباتها ، تطبيقا وأفعال،لا مجرّد حبر وأقوال.

قائد الرّكب لرئاسة الوزراء محبوب لدى مجمع المواطنين ، وله مواقف مشرفة تسجّل له وساما ، وأتمنى أن يسجّل له موقف مشرّف آخر باختياره لوزراء حكومته .

في الخزّانات ماء لا يتمّ ضخّه واستغلاله ، وفي البلاد عقول غير مستثمرة ؛ لأنّها في طيّ النسيان ، ولم تكن من أصحاب الأنظار والتبريك ، فليس الوزير الذي يستحق الوجود هو من ينتظر رنين " الموبايل " الآن ، بل نريده ممّن يختفي عن الأنظار ، نريد من همّه الوطن وليس جيبه وأمواله ، نريد من يلبي النّداء ويتفاعل مع الشّعب ، ولا نريد وزير المكاتب والسيّارات ، والسّفر و السّهرات ... باختصار فإننا جميعا نريده نزيها وشريفا بلا نقاط تلوث سوداء ، نريده وزيرا بمعنى الوزير ولا نريده وزيرا بمعنى الواسطة والمحسوبية ، وزير وطن لا وزيرا لنفسه وشخصه .

نأمل أن يأتي هؤلاء ، لأنّ الشّعب يحتوي على عملاتٍ نادرة الوجود ، فالوزراء من الشّعب للشّعب ، وليسوا من كوكب المريخ البعيد غير المشاهد بالأنظار ، وواثق من الإتيان بهم هذه المرة لأنّ الإختيار سيكون ممّن وقع عليه الإختيار في وقت حرج من الزّمان ، ولولا أنه قادر على الإتيان لما كان هذا التكليف الذي به مسؤولية عظيمة ومهام كبيرة ، فستكون المرحلة المقبلة مرحلة مهمّة في تاريخ المملكة لما تتضمنه من إصلاح وتطوير ، وها نحن بانتظار الأسماء التي سيكون لها دور كبير ، ومهمة حسّاسة وليست بسيطة كما يظنّ الكثيرين .



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات