اغلاق

الحنث بالقسم


(اقسم بالله العظيم أن احافظ على الدستور واخلص للوطن والملك وأقوم بالواجبات الموكولة الي بأمانه) هذا القسم يتم تكراره في السنة عشرات المرات من قبل المسؤولين امام الملك ويذاع على التلفزيون الاردني والمحطات الفضائية ويشاهده الكثير من المواطنيين , والقسم ليس مقتصرا" على المسؤولين في الصف الاول , ولكن يشمل العسكريين والاطباء والمحاميين والمهندسين , والسؤال الذي يطرح نفسه كم واحد حنث بالقسم وما هي الاجراءات المتبعه لمحاسبة كل من حنث بالقسم امام الله الذي توعدهم بنارا" وقودها الناس والحجاره .
فطالما ان أغلبهم خان المواثيق وحنث بالقسم فعلينا ان نلغي القسم ويتم استبداله بأن يقسم المسؤول باولاده وزوجته وانا متأكد أن اغلب الفاسدون سيحافظون على قسمهم , لآن الاولاد والزوجه اغلى شئ في حياته , والمصيبة الكبرى أن اغلب المسؤوليين الفاسدون يعادون تكرار قسمهم مرة اخرى , ولو تتبعنا مسيرة أحد البهلونات الفساد فقد أقسم اكثر من مرة امام الملك وفي كل مره يقسم يزداد فساده وتغوله في السلطه .
وبما ان الفاسدون يخرجون براءه فعلينا ان نحاسبهم أقل شئ على حنثهم بالقسم التي تربعت يده اليمنى على المصحف الشريف أوالانجيل المقدس فهذا أقل شئ يجب أن نعمله في اقامة حد من حدود الله المغيبة .
واستغرب عندما تشاهد المسؤولين الاجانب يقسمون على كتبهم التي يعتبرونها مقدسة يصونون قسمهم ويحافظون عليه , ونحن اتباع الرسول عليه السلام رسول البشريه واتباع المسيح عليه السلام يخونون العهد والايمان بالله والوطن .
ووصل الامر عندما يقترف خطأ المسؤول الاجنبي غير مقصود يبادر الى الاستقاله والاعتذار من الشعب امام وسائل الاعلام وقبل فترة استقال وزير امريكي لتسببه بحادث سير , هكذا هي المواطنه والاخلاص لوطنهم وشعبهم .
لم يسبق لأي مسول عربي لغاية الان ان اعتذر عن افعاله ابتدءا" من زين العابدين الى مبارك وبشار الاسد وصولا" الى الفاسدون في أردننا الغالي , والسؤال لقد سمعنا عن مسؤوليين اعادوا أراضي تم الاستيلاء عليها بطرق غير شرعيه ’ هل دار في خلدهم الاعتذار والتوبة؟ .



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات