اغلاق

يذبح جمل .. عشان يعشي واوي


هذا المثل صحيح مائة بالمائة, ولكن ذبح الجمل يأتي بالصدفة وليس مخططا له .. أما حين يخطط له فانه يعتبر تآمرا على الجمل ..من قبل الرعيان الذين ينتظرون حصة من الجمل يتشاركون بها مع ذاك الواوي .. ويتذرعون بذلك بقولهم (حّواس السم بذوقه ) أو بقول فاجر ..(بدنا نمُص اصبعنا) وما يغيظك إنهم يؤدون الصلاة بدون وضوء رغم أن الماء موجود !!!
حدثني صديق عن آليات يتم شطبها يبلغ ثمنها من 70 إلى 100 ألف ويزيد ,لان عجلها بنشر وثمنه ألف أو ألفان من الدنانير أو إنها بحاجة مضخة هيدروليك ثمنها لا يتجاوز خمسة آلاف ويضيف الصديق إنهم عندما يحتاجون لمضخة ثانيه أو عجل يشترون نفس هذه القطع من تاجر الخردة نفسه حيث يفككها عن آليتهم التي اشتراها ويعيد بيعها لهم تقريبا بنفس ثمن السوق .. أو اقل من السوق المحلي بمائة دينار
هنا يصبح المثل (نعطل آلية بمائه ألف .. لنستفيد عمولة أو هديه بعشره دنانير ) .. هذا هو الفساد وعدم الانتماء هذا هو الضمير الغائب , و الوطنيات الزائفة هؤلاء هم الفاسدون ..!هؤلاء هم أعداء الوطن وليس كبار الفاسدين .. فالكبار فسادهم يختلف !!
رب اجعل هذا البلد آمنا





تعليقات القراء

ثوابي حر
ونتا الصادق يكسر جمل عشان يعشي واوي
28-07-2012 05:45 AM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات