اغلاق

الاخ محمد الوكيل


أحييك أجمل تحية ، وأخاطبك باسم الكثيرين الذين يحبونك ، ويستمعون إليك ، ويعتبرونك
مدافعـا عنهم ، ومناصرا لقضاياهم .
أدخلت نفسك هذا العام في برنامج " اربح مع الوكيل " على قناة " رؤيا " ،ويبدو لي أنك لم تكن قد شاهدت برنامج " رمضان معنا أحلى " الذي يصفعنا به التليفزيون الأردني كل عام ،
ولم تنفع كل صرخاتنا بإيقافه ، ولم يكن أمامنا حلٌ إلا مقاطعة التليفزيون وبرامجه كاملة .
نعم ، يتميز برنامجك بالأسئلة ونوعيتها ، وبالتقديم ، ولكنه يتساوى مع البرنامج سيء الذكر بالجوائز . ففي كلا البرنامجين ، يربح المتصل سعيد الحظ لمجرد الاتصال ؟ وأنت تتدرج في الأسئلة والمراحل ، ولكن سؤالا واحدا تافهــًا في ذلك البرنامج توحي المذيعة بجوابة يغني المتسابــــق لقيــمة الجوائز .
وفي برنامجك يا أخي جوائز قيمة ،كما في ذلك البرنامج. ويمكن للجائزة الواحدة ، أن توزع على خمسة متسابقين أو أكثر ؟ آلاف الدنانير ، سيارة ؟ وغير ذلك .
ـ الاتصال مفتوح لأربع وعشرين ساعة ، معنى ذلك أنه يصلكم آلاف الاتصالات في اليوم ،
ودقيقة الاتصال بأربعين قرشا ، أو نصف دينار ! وانتظار المتصل يطول ؟ احسب وأنت
الشاطر بالحساب ، كم يدرّ هذا البرنامج ؟
ـ الجوائز الخيالية التي تتبرع بها الشركات والمؤسسات ، لا يهمها لمن تذهب ؟ هي يهمها
الجزء الدعائي من البرنامج !
ـ والسؤال : ما الذي يمنع من توزيع هذه الجوائز بطريقة عادلة ؟
ـ أنت تقابل أربعة متسابقين في الليلة أو خمسة ، من مجموع آلاف المتصلين
الذين دفعوا عشرات الآلاف من الدنانير ثمن تلك الاتصالات ؟
ـ ولا أدري كيف يتم اختيار من أربعة إلى ستة متسابقين ، أصحاب الحظوظ
السعيدة ، فيكسبون جوائز متفاوتة ؟ والباقي عليهم السلام والخسارة !!
ـ لماذا ، لا تختار بالقرعة أسماء عشرة متصلين [ أكثر أو أقل ] ، ليفوزوا
بجوائز الاتصال ، ما دام للاتصال ، مجرد الاتصال جوائز ؟؟؟؟
ـ لماذا لا يتم التنسيق مع التنمية الاجتماعية والجمعيات الخيرية ، لتزويدكم
بأسماء أيتام وفقراء يشملهم السحب ؟؟؟؟ هكذا يعم الخير، وتتوزع الجوائز
التي تعطى الآن بغير حساب ، لصاحب حظ سعيد فقط .
أتدري يا أخ محمد ، إن من يشاهد " البرنامج سيّء الذكر " ، وكذلك برنامجكم اللطيف تقديما
والأكثر فائدة !! إن من يشاهد جوائز البرنامجين ، يظن أن الأردن أغنى دولة في المنطقة ؟
وادعاء الفقر فيه كذب ورياء ؟
ألا تكفي هذه الجوائز لإطعام مخيم بكامله طيلة شهر رمضان ؟
ألا تكفي لإطعام آلاف الفقراء في البلد ؟
هل تدلني على فقير اتصل هنا أو هناك ونال جائزة ؟ وهل مع الفقير أصلا قيمة اتصال واحد؟
والذي يصل إلى دينار ونصف في أكثر الأحوال ؟ ولا يفيده هذا الاتصال شيئا .
أنت يا أخي ، شكلت رمزا حقوقيا يدافع عن الناس ؟ فلماذا رضيت بذلك ؟
ولماذا لم تطور هذا البرنامج ليكون من منهجك واتجاهك ؟ ويزيد من محبة الناس لك ، بدلا من التأثير المعاكس الذي نحسه ونراه .
يقولون : إن البلد بحاجة لرجال مثل محمد الوكيل ، وأقول ذلك معهم ، فكن دائما الأمل والثقة والقدوة . وكل عام وأنت بخير ، ورمضان كريم على الجميع ، وليس لفئة المحظوظين .



تعليقات القراء

هذلول
الفاضل وابن الاكرمين
سليم حسن
اكثر الله من امثالك
و بالمشرمحي:
"كفيت ووفيت"
24-07-2012 12:24 PM
مسلم/مادبا
كل مااسمع سيرة محمد الوكيل اتذكر حديث الرويبضة
24-07-2012 01:16 PM
احلام
ابدعت استاذ سليم
24-07-2012 01:24 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات