اغلاق

رمضان فضائل وفوائد


ان شهر رمضان شهر مبارك يزورنا في السنة مرة واحدة فهل يكون استعدادنا لأستقباله لائقا بعظمة وبركة هذا الشهر الكريم والزائر العظيم ، وهل نحسن استقباله بكل محبة وترحاب ؟.

ولا نحس بالتثاقل منه ام ننتظر قدومه لملء البطون والسهر الطويل امام الشاشات لطلوع الفجر ، والذهاب لأماكن اللهو وترك العبادة والطاعة الإ قليلا.
فرمضان شهر فيه الخير الكثير الكثير والبركة وامرنا الله بصيام نهاره وقيام ليله وهناك آايات تحث على الصوم منها:
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ (183) سورة البقرة
شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَىٰ وَالْفُرْقَانِ ۚ فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ ۖ وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ۗ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَىٰ مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ (185) سورة البقرة

وهناك احاديث تحثنا على الصوم منها:
عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : (الصيام جنة فلا يرفث ولا يجهل وإن امرؤ قاتله أو شاتمه فليقل إني صائم مرتين والذي نفسي بيده لخلوف فم الصائم أطيب عند الله تعالى من ريح المسك يترك طعامه وشرابه وشهوته من أجلي الصيام لي وأنا أجزي به والحسنة بعشر أمثالها). رواه البخاري
عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (من صام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنب) رواه البخاري .
ولو علم الناس مافيه من خير لتمنوا ان يبقى العام كله رمضان ، ولكن البعض منا حين قدوم رمضان يجعل منه فرصة للنوم والتكاسل عن العمل ، بل البعض من يكون في عمله قد لا يؤديه على اكمل وجه ، والذي من المفترض في المرء القيام بواجبه على اكمل وجه وافضل حال وان لا يؤخر العمل بحجة الصوم وعدم القدرة على انجازه .
وليعلم من يفعل ذلك انه قد قصر كثيرا ، واقول لك يا من تتكاسل عن عملك الم تكون اغلب الفتوحات الأسلامية في رمضان وهم صائمون؟ ولم يكن ليتوفر لهم الطعام كما هو اليوم فكانوا متمسكين محافظين على الدين والواجب ولم يتحججوا بعدم الأنصياع لما يطلب منهم بانهم صائمون وغير قاد رين على الجهاد .
اضف الى ذلك كيف كانت صعوبة الحياة وقسوتها ، وهي حياة لا نستطيع تحملها اليوم ، ولكنهم تحملوا وصبروا، ووصلوا الى أعلى المراتب في الدنيا ولهم الأجر الكبير من الله يوم القيامة ان شاء الله ، على انجازات سطروها وبطولات تركوها شاهدة لزماننا الذي نعيشه. فأين نحن من هولاء الخالدون . واليك يا اخي المسلم بعضا من فضائل رمضان وفوائد رمضان والتي اقتبستها بنفس العبارات او مع التعديل وبتصرف وهذا من قبيل الأمانة ، ومن هذه الفضائل:
فضائل رمضان
خلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك. لقوله صلى الله عليه وسلم: لخلوف فم الصائم أطيب عند الله اطيب من ريح المسك . البخاري
استغفار الملائكة للصائمين حتى يفطروا. لقوله صلى الله عليه وسلم: وتستغفر لهم الملائكة حتى يفطروا . روه أحمد
تصفد في شهر رمضان الشياطين . لقوله صلى الله عليه وسلم: ويصفد فيه مردة الشياطين فلا يخلصوا إلى ما كانوا يخلصون إليه في غيره . رواه أحمد
تفتح في رمضان أبواب الجنة ، وتغلق أبواب النار. لقوله صلى الله عليه وسلم: إذا دخل رمضان فتحت أبواب الجنة وغلقت أبواب جهنم وسلسلت الشياطين . رواه البخاري
في رمضان ليلة القدر وهي خير من ألف شهر، من حرم خيرها فقد حرم الخير كله. لقوله صلى الله عليه وسلم: من قام ليلة القدر إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه متفق عليه
في رمضان ساعات إجابة : لقوله صلى الله عليه وسلم: إن للصائم عند فطره دعوة لا ترد رواه ابن ماجة والحاكم .
ورمضان يشفع لصاحبه يوم القيامة .
: ومن فوائد الصيام
رمضان الكريم رسالة عملية تربوية في التقوى والتهذيب والتغيير إلى الأفضل .
رمضان فرصة ثمينة لتنظيم الحياة وتخليصها من الفوضى والرتابة والجمود لمن أراد ذلك .
يُعَدّ شهر رمضان اختبارًا عمليًّا يتعلم المسلم كيف يهذب من سلوكياته وأفكاره، ويعيد النظر في بعض عاداته وتقاليده وطرائقه .
إنماء الشخصية . ومعناها النضج وتحمل المسئولية والراحة النفسية .
رمضان يعطي الفرصة للإنسان لكي يفكر في ذاته، ويعمل على التوازن الذي يؤدي إلى الصحة النفسية .
يخضع كل ميول الدنيا تحت سيطرة الإرادة، وكل ذلك يتم بقوة الإيمان
. وكبح جماح النفس وتربيتها
الصيام يدرب الإنسان، وينمي قدرته على التحكم في الذات بترك بعض العادات السيئة .
رمضان يهيئ لنا الابتعاد عما يعكر صفو الصيام من محرمات ومنغصات ويحافظ على ضوابط السلوك الجيدة مما ينعكس إيجابا على المجتمع عموما .
الصيام يعمق الخشوع والإحساس بالسكينة والطمأنينة .
الصيام له تأثيره المخفف لحدة المعاناة والآلام في كثير من الحالات النفسية والعقلية .
الصيام امتثال لأمر الله عز وجل .
الصيام جنة ووقاية من الوقوع في الحرام .
رمضان فرصة للتغيير، ومحاسبة النفس .
تقبل الله طاعتكم وغفر لنا ولكم وجعلنا الله من عتقاء رمضان وجعله الله شهر خير وبركة على جميع المسلمين.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات