اغلاق

الاردن بلدنا .. نفديه بالارواح


في مثل هذه الظروف الدولية الصعبة وما يمر في سوريا من احداث دامية لها انعكاسات كبيرة وخطيرة على الجميع يجب ان تكون العقول مفتوحة وان تكون الرؤية صادقة من الجميع وان نتقى الله في بلدنا وشعبنا وان نراعي المصلحة الوطنية العليا وان لانترك العنان لبعض المغرضين والطامعين والطامحين بان نضع مصلحة بلدنا وامن بلدنا في مهب الريح وان نتقى الله في الاردن الوطن والتراب والشعب .

انني من قلبا صادق مفعم بالمحبة وصدق الانتماء لوطني الذي فية ملاذي وملاذ كل اردني حر صادق ارجو ان يكون العقل والمنطق هو الوازع والمرجع لكل اردني صادق يعيش على تراب الاردن الذي يجب ان نفدية بالمهج والارواح لان فيه ملادنا وامن اطفالنا ومصدر رزق الجميع ويكفي التنظير فالاردن بحاجة حاليا للعمل الصادق والجاد والانتماء المشرق المعبر عنه بطريقة صادقة بشتى الوسائل والطرق.

ان الوطن حاليا بحاجة لعقول مستنيره وقلوب صادقة وثقة مطلقة بقدرتنا على الخروج من الازمة الحالية بكل قوة واقتدار ويكفينا تنظير لا طائل ولا نتائج له فالجميع مطلوب منه العمل ولا شي غير العمل تجاه بلدنا بعيدا عن أي مبررات او اسباب قد تكون صادقة او جادة ولكن هناك حاليا شي اهم من كل شي هو كيف نحافظ على منعة وطننا في وجة كل ما يحيط به من اخطار ومشاكل .

حمى الله وطننا الذي نذر نفسة دوما للجميع والذي كان ملاذا لكل محتاج,حمى الله الاردن الذي دفع الغالي والنفيس في سبيل مواقف عربية وقومية ,حمى الله الاردن الذي تاخى فيه المهاجرين والانصار من كل الدول بدون اي تململ او تذمر ,حمى الله الاردن الذي تقاسم لقمة عيشة وشربة مائه مع الجميع من المحتاجين لدفئة على الرغم من شح الامكانيات وقلة الموارد الطبيعية.


حمى الله الاردن بلدا شامخا عزيزا قويا ايمان مواطنية بان بلدنا هو حاضنة لكل وطني حر ولكل صديق شاكر ولكل عربي يطلب الدف والحنان ,حمى الله الاردن الذي فية مجال واسع لكل من يريد ان يعبر عن نفسة بحرية واسعة دون غلو او تهور ,حمى الله الاردن بكل اطيافة وميولهم واحزابهم على ان يكونوا جميعا عونا للوطن الحر الابي العصي على كل متهور او حالم او كاذب في الانتماء. عاش الاردن بلدا عزيزا شامخا في قلوب الاوفياء وليحفظ الله بلدنا من كل مكروة ليبقى شامخا قويا في وجة كل حاقد او متهور او طامع والله اسال ان يحفظ الاردن وشعب الاردن واجهزتة الامنية القوية والشجاعة من أي شر لاقدر الله .



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات