اغلاق

هل تأخونت أمريكا .. أم تأمرك الإخوان ؟؟ ( 1 )


خاص - كتب زيد محارمة - عندما تتغلب المصالح على المبدأ ، وعندما يصبح الهدف هو الوصول إلى السلطة بأي ثمن أو وسيلة ، وعندما نسعى خلف الدنيا باسم الدين ، وعندما يطغى المخفي على المُعلن ، كل ذلك سيقودنا في النهاية إلى صِراع المصالح ، لذلك وجدت أمريكا نفسها الآن في صف واحد مع الإخوان ، من اجل تحقيق مصالح الطرفين معاً ، فالأمريكان يريدون انجاز مشروع الشرق الأوسط الجديد ضمانة وخدمة لإسرائيل وأمنها وذلك من خلاله إضعاف دول المواجهة العربية من جهة والسيطرة على خيرات الباقي من جهة أخرى ، أما الإخوان فالمُهم الوصول إلى السلطة وتحقيق المشروع الاخواني القائم منذ أكثر من ثمانون عام واستغلال الظرف العربي الراهن ، لذلك التقت تلك المصالح وتمت الاتفاقات وبدأ التنفيذ في تونس أولا حيث وصل الإخوان إلى رأس السلطة مروراً بليبيا التي دمرتها أمريكا والناتو ثم إلى مصر التي تعيش حالة من الغليان الذي سيفضي إلى الانفجار وصولا إلى سورية التي يطالب الإخوان بالتدخل الأمريكي العسكري فيها لإنهاء حكم الأسد وتوفير المناخ المناسب لوصولهم إلى السلطة .

لذا وجدت أمريكا الحل الأمثل لذلك وهو التعامل مع الإخوان على أساس أنهم خيار الشعب الديمقراطي الحر ، فمن جهة طبعا تكون أمريكا قد أعطت العالم رسالة أنها تدعم الديمقراطية وتتقرب من الاسلامين الذين كانوا إلى وقت قريب بعبع بالنسبة للعالم بأسره ، ومن جهة أخرى ما سينتج عن هذا الخيار من تأزم كبير في الأوضاع الداخلية لتلك الدول التي ترفض أن تصل هذه الجماعة إلى السلطة على أساس أن ولائهم ليس لتلك البلد وإنما للجماعة وأهدافها ، مما سيثير الكثير من المشاكل والأعمال الانتقامية والتي سينتج عنها لاحقا ما تتمناه أمريكا والغرب من صدامات تتحول إلى حرب أهلية وزعزعة لكيان تلك الدول ، وطبعا ما يحدث الآن في مصر وسورية مثال حي ومباشر ، وبناء عليه سينكشف التحالف الأمريكي الاخواني وستتخلى لاحقا أمريكا عن حلفائها الجدد كما تخلت سابقا عن صدام ومبارك والقذافي ومشرف وغيرهم ، وهذه هي الأهداف الأمريكية الإسرائيلية الجديدة .

كلنا نعرف أن أمريكا كانت وحتى فترة قريبة تحارب الإخوان عبر بعض الأنظمة العربية وكانت تعتبرهم جماعه محظورة ، لكننا في بداية ما يسمى بالربيع العربي بدأنا نشاهد الغزل الكبير في العلاقة بينهما وتسهيل أمريكا وصولهم إلى رأس السلطة في العديد من الدول وأخرها مصر التي انتهت فيها الانتخابات الرئاسية مؤخرا بإعلان الإخوان فوزهم في الانتخابات قبل حتى انتهاء العديد من محاضر الفرز أو الطعون وهذا طبعا على مبدأ خذوهم بالصوت ، وشاهدنا أيضا التدخل الأمريكي الصارخ في مصر لإعلان مرشح الإخوان رئيسا ونقل السلطة التنفيذية كاملة إليه ، بذلك نجح الإخوان في وضع مصر في موقف خطير لا يمكنهم معه إعلان غير مرشح الإخوان رئيسا حتى ولو لم يكن هو الفائز ، وإعطاء طابع قوي للخارج أننا نحن الفائزون وهناك مسعى لتزوير النتائج وطبعا تبع ذلك النزول إلى الميدان في استعراض للقوة .

أما هنا في الأردن فقط بدأ الإخوان السعي لإيجاد تحالف مقاطع للانتخابات احتجاجا على قانون الانتخاب الذي لا يضمن لهم هم الوصول إلى الأغلبية ومن ثم تشكيل الحكومة البرلمانية ، وطبعاً هم لن يقاطعوا لكنها مناورات على مبدأ خذ وطالب ، وكأن القانون الجديد يجب أن يخدم مصالحهم فقط بغض النظر عن باقي الأطياف الاردينة ومع ذلك حاول الإخوان الدخول إلى المخيمات وهي ورقة فشل الإخوان في استخدامها بعد رفض أبناء المخيمات اعتبارهم نقطة مساومة بين الإخوان .




زيد عبد الكريم المحارمة



تعليقات القراء

سالم عليان الشمايلة

... عنوان رائع جداً
......
..........يختصر الكثير من الكلام
......
... يا عيني عليك استاذ زيد المحارمة
24-06-2012 03:28 PM
طلال المناصير
الأمريكان يريدون انجاز مشروع الشرق الأوسط الجديد ضمانة وخدمة لإسرائيل وأمنها وذلك من خلاله إضعاف دول المواجهة العربية من جهة والسيطرة على خيرات الباقي من جهة أخرى ،

أما الإخوان فالمُهم الوصول إلى السلطة وتحقيق المشروع الاخواني القائم منذ أكثر من ثمانون عام واستغلال الظرف العربي الراهن ، لذلك التقت تلك المصالح وتمت الاتفاقات.

يا اخي مش راكبه مع بعضهم .....


والله هالكلام مش منطقي .......

والدليل الانتخابات المصرية ........

تتخوثوووووووو
24-06-2012 03:36 PM
نور العشي
يعني اوافقك الرأي تماما حيث تسعى امريكا الى الاستفادة من جماعة الاخوان ومن ثم يستفيد الاخوانن المسلمين من تلك الحاجة اليهم الان ولو على حساب الوطن
24-06-2012 03:40 PM
حسن المومني
مخطيء من ظن يزما ان للاخوان دينا .....
متامركين منذ تاسيسهم .....وحتى النخاع .....
24-06-2012 03:49 PM
طارق ابو عبيد

يعني هما الاخوان شو بدهم غير المصالح والسلطة ومش مهم على حساب الدين ولا الدنيا المهم هما فقط لا غير
24-06-2012 04:02 PM
عنان دريسات

الاستاذ الكاتب المحترم زيد محارمة
تحية الاحترام

لا يوجد شك في العالم كله انه تأمرك الاخوان ومنذ زمن بعيد حيث كانت امريكا ترفع عنهم الغطاء احيايا ولكن الان جاء دورهم وهم مستعدون لذلك

الله يعطيك العافية وقلمك حر اخي
24-06-2012 04:07 PM
رحباني
لا والله - تأمرك الاخوان - فهي لم تحاربهم في يوم من الايام ابدا بل كانت تفرض لعبة شد الحبل - حيث فرضت عليهم ضوءا احمر قبل ما يسمى بالربيع العربي وبعد ذلك اعطيى لهم الضوء الاخضر لخدمة مصالحها واهدافها - هذه هي القصة باختصار شديد
24-06-2012 04:07 PM
مو
لماذا تعيبون على الاخوان علاقتهم بامريكا
وكل حكام الدول العربيه يرتمون في احضان امريكا وياخدون المعونه ويشاورنهم في الكبيره والصغيره
هو حلال عليهم وحرام على الاخوان
24-06-2012 04:10 PM
ابو طارق العلاونة

يا ويل العرب من الاخوان وانتقامهم

هذه الفئة من الناس لا تعمل للاسلام وانما للمصالح والتاريخ شاهد طبعاً

يسعد مساك استاذ زيد
24-06-2012 04:52 PM
سناء العمري
وما البديل استاذ زيد من وجهة نظرك.... دائما التركيز على النواقص ....... الاخوان يتامرون ويطمعون ..... ولكن السؤال الذي يفرض نفسه الا يوجد اي ايجابيات من جماعة الاخوان وما السبب ببقائهم لغاية الان وهم اكثر تماسك ارجو الاجابة استاذنا الكريم ؟؟

24-06-2012 04:56 PM
احمد الحياري
لا تأمرك الاخوان ولا تأخون الامريكان
وإنما امريكا لا تفهم الا لغة القوة وعلمت ان الشعوب العربية كلها ترنو الى العزة والكرامة وان معظم الشعوب تؤيد الاخوان المسلمين فضطرت الى التعامل معهم مرغمه


للعم ان لست اخواني ولكن هذه هي الحقيقه ان امريكا واسرائيل لاتفهم الا لغة القوة .....يعني لو حسني مبارك ضل في الحكم مليون سنة كان انبسطت امريكا لكن الان مجبرة على قبول ارادة الشعب لان الشعب اظهر قوته

وسلامتكم ابن السلط
24-06-2012 05:09 PM
على السواعير

الى الرقم 8

مع الاحترام لرأيك لكن الزعماء العرب لم يقاطعوا امريكا بالعلن ويحاورها بالخفاء كما فعل الاخوان

شكرا للاستاذ زيد المحارمة
24-06-2012 05:14 PM
انور محمود القرعان
الاستاذ زيد المحارمة

كلامك سليم وفيه كثير من الحقائق عن جماعه الاخوان الامريكان الذين سهلت لهم امريكا الوصول الى كرسي الرئاسة في العديد من الدول في انتظار ما سينهي عليه الامر في سوريا وما سيتبع ذلك في الاردن

نعم الاخوان هم الوسيلة الجديدة للامريكان من اجل تنفيذ ما تبقى من مشروع الاوسط الجديد بعد الانتهاء من العراق وليبيا واليمن والسودان وتونس والمغرب وفي انتظار سورية ومصر والباقي طبعا الخليج فليس عليه مساومة الان فهو منبع التمويل لذلك المشروع الامريكي الجديد
24-06-2012 05:20 PM
علي السحيم

اخ زيد هذا فوز مرسي في مصر تأكيد على كلامك وهو ما انعمت به امريكا على الاخوان مقابل ما سيأتي لاحقا
24-06-2012 05:40 PM
مخلد الدبوبي

وعد الاخوان بعدم الترشح للانتخابات المصرية الرئاسية ومن ثم نقضوا العهد والوعد وهذه البداية

والقادم هو الاعظم والله يسترنا من شر الاخوان
24-06-2012 05:41 PM
مسلم 110
امريكا دولة اسلامية في الظل وفضلها على المسلمين يتمثل فيما يلي:

1- حاربت الشيوعيين في أفغانسان ودعمت اللإخوان هناك والمجاهدين

2- اقامة انظمة حمك ديمقراطية تضاهي المدينة الفاضلة في ربوع الخليج العربي!

3- حماية المسلمين في ابونسة والهرسك1
24-06-2012 05:44 PM
عربي مسلم
بحكم الاسلام, كنا سادة العالم اين وصلنا بحكمكم يا.....سادة.اسالوا اهلنا في فلسطين والعراق وسوريا وليبيا.هنيئا للامة العربية والاسلاميةبفوز الاخوان في مصر وتونس والبقية تاتي ان شاء االله
24-06-2012 05:53 PM
مهندس خالد فهد بني خالد

كل العالم شاهد كيف اعادت امريكا الرئيس المالي المخلوع الى الحكم في غضون يومين بعد انقلاب الجيش عليه
بحجة انه الرئيس الشرعي طبعا
اما في العالم العربي قفد وقفت امريكا موقف المتفرج على الاخوان في الوصول الى السلطة وخاصة مصر فهل يعقل ان يكون ذلك رغما عن امريكا طبعا لا والف لا ولوكانت امريكا لا تريد الاخوان لاعطت مبارك اشارة قوية اننا نحن من خلفك واضرب بكل حزم ولكنها دفعت بقطر وذراعها الاعلامي الجزيزة للمساعدة في ما يحدث في العالم الان ومنها مصر طبعا


كل ما يحدث الان في العالم العربي هو نتاج تخطيط امريكي يهودي واضح
والاخوان هم الاداه التي ستنفذ بها امريكا هذا المخطط وسننتظر القادم ليعرف الجميع ان امريكا هي من يخطط والاخوان من ينفذ

وفق الله العرب والمسلمين الى ما فيه الخير واشكر الاستاذ الرائع زيد المحارمة على كلامه الجواهر وشكرا
24-06-2012 05:53 PM
خلود النجار
استاذ زيد كلامك 100 %
24-06-2012 05:55 PM
عجيب
ما لحقوا يعلنوا الزلمة رئيس صرت حضرتك كاتب هالمقال الطويل العريض الا اذا كنت محضروا من الأول...وعامل حالك فهمان ومحلل ومطلع على النوايا والقلوب ..وكأنوا امريكا بتوخذ برأيك كل ما بدها تعمل أشي ..
طبعا هذا مش غريب.. الزلمة فاز..وبدأت الأراجيف من حوله...
بالك العلمانيين وأهل الباطل رح يتركوه يعرف يشتغل ..ما أتوقع...الله يعينك يا مرسي..طول عمرهم يبغونها عوجا.
الملحد يسعى الى السلطة..لا أحد يقول شيئا.
العلماني يسعى الى السلطة...لا أحد يقول شيئا.
الوثني يسعى الى السلطة..لا أحد يقول شيئا.
المسيحي يسعى الى السلطة..لا أحد يقول شيئا.
أما عندما يسعى المسلم المتدين الى السلطة...يهاجم بأبشع العبارات..ويتهم بأبشع التهم..
حسيبكم الله فيما تكتبون...
24-06-2012 05:58 PM
نعم لاخوان المسامين فلنجربهم
وحتى جدلاً الاخوان افضل من دولة الفساد والافساد والديكتاتوريات
24-06-2012 06:15 PM
متااابع
ولكو بتعرفو بحزن لما اقرأ عن اي حد بيهاجم الاخوان
و الله انه مسكين و اقل شي بيأثر فيه

احكيلكم شغله وحده و بس
بيكفي انهم مش سراقين
...
24-06-2012 07:26 PM
احمد عدينات

والله لن يدوم هذا التعاون الاخواني الامريكي لان امريكا التي اختضنت مبارك والقذافي وووووو ستنتهي من هذه العصبة قريبا والتاريخ سيشهد
24-06-2012 07:41 PM
مغترب
يا عيني على رئيس مصر الجديد اخواني وغدا سيظفر الاخوان في كراسي الحكومة طبعا والباقي عندكم
24-06-2012 07:42 PM
د محمد بن يوسف العطيات
..
رد من المحرر:
نعتذر..
24-06-2012 07:50 PM
محمود الخلايلة

سيبقى الاخوان المسلمين في الصدارة الى فترة من الزمن وعندما تقرر امريكا رفع الغطاء عنهم سيسقطون كما سقط من كان قبلهم عميلاً للامريكان

نحن لسنا ضد حكم الاخوان المسلمين لكننا ضد اتجاههم وولائهم لغير اوطانهم فهو ولاء معروف للمرشد والمجلس العالمي للاخوان وهم بأمرته يأتمرون

الاستاذ الكاتب حقيقة ما تفضلت به من كلام وسيعلم الناس لاحقا هذه الحقائق
24-06-2012 07:55 PM
عارف الجبور

اذا الاخوان الهم ايجابيات فهي انهم يدعون الى الاسلام فقط وطبعا لاسباب
معروثه وهي استمالة مشاعر الناس

اما وقد اوصلتهم امريكا الان فلينتظر العالم ما هي النتائج القادمة

24-06-2012 07:56 PM
سمير الدعجة

قال مسلمين قال طيب واحنا شو لكان يهود
24-06-2012 07:57 PM
رائد العطيات
مبدع دائما الاستاذ زيد فيما تكتب نعم هذه هي حقيقة التعون الجديد بين امريكا والاخوان المسلمين
والجميع يعلم ان امريكا واسرائيل لن تسمح بان يمتطي الاخوان صهوة جواد الرئاسة في العديد من الدول العربية بدون مقابل تبادل المصالح
24-06-2012 08:32 PM
عماد الرجبي

الى الاخوة الذين يقولون ان الاخوان ليسوا فاسدين او سارقين وهم احسن بكل الاحوال من الانظمة العربيه الموجودة اصلا في العالم العربي

نعم معكم حق ولكن ..؟؟

هل جُرب الاخوان في الحكم حتى نقول عنهم انهم كذلك اذا نحكم عليهم بعد التجربة والتجربة اكبر برهان

وبالنسبة للديمقراطيه التي يتحدثون عنها هي ديمقراطيتهم هم فقط
والدليل ان اخوان الاردن كل انتخابات في محلس الاخوان هم هم لا تغير اذا اين هي الديمقراطية تباً لهم
24-06-2012 08:35 PM
نعم للاخوان
نعم و1000000000 نعم للاخوان يكفي انهم لم يظلمو ولم يسرقوا وهم شرفاء الامة وهناك من يحاول تشويههم انا لست اخواني ولكنني ساتشرف بان اكون
24-06-2012 08:38 PM
الى سمير الدعجة
اسأل حالك ...اذا انت مسلم ليش معترض؟
24-06-2012 08:48 PM
الى 31 من سمير الدعجة

الى 31 واضح من ال 10000000000 نعم
انك لست اخواني

ولكن ياريت يا لست اخواني تحكيلنا ليش وعد الاخوان بعدم الترشح للرئاسة المصريه ثم نكثوا الوعد
وليش الاخوان في الاردن حاولوا الزج بالمخيمات في الحراك
وليش عندما دخل الخصاونه على خط الاخوان سرعان ما تخلوا عن الحراك وبسرعة وبعد رحيل الخصاونة عاد الاخوان يبحثون عن شريك جديد
وليش كل العالم بيحاربهم ليش
هل لانهم مسلمون فقط ام لان لهم اهداف واطماع سلطوية
وليش وليش وليش

لكن الواضح الاكيد انك مش من الاخوان ؟؟؟؟؟؟
24-06-2012 09:23 PM
جلال البربراوي
من سمع الشيخ الجليل الامين العام لحزب الجبهة وهو يقول امام الملاء عندما اعلن اخوان مصر فوزهم بالرئاسة قبل الاعلان الرسمي يقول

( الآن انتصرت ارادة الله )
ونحن نقول للشيخ الجليل هل كانت ارادة الله مهزومة قبل ذلك
اتقي الله يا شيخ واعرف ما تقول به فقد يكون لامس حد الكفر

فهل تعلم او لا تعلم
24-06-2012 09:26 PM
محمد المحتسب
لو فاز احمد شفيق شو كان الحكى ولة وافى حكى امركم عجيب ايها العرب لو فاز مسيحى ما حكيتو لو فاز علمانى ما حكيتو لو فاز القرد ما حكيتو لكن لما فاز مرسى كلكم حكيتو شو مالهم الاخوان
24-06-2012 09:51 PM
الى رقم 35 من سمير الدعجة
الاخ محمد المحتسب المحترم

لو فاز مسيحي او بوذي او هندوسي بيكون الامر عادي لانه ليس مسلم وخطه معلوم

لكن ان تكون حزب مسلم يجب عليك ان تهتم بأمر الدعوة والدين وليس الجاه والمسؤوليه والعز والفخفخة والسياسة

ولا يجوز لك ان تحرم على الآخرين ما تحله لنفسك ان تقول ان اسرائيل دوله عدوة ولا نعترف فيها وانت في نفس الوقت تتفاوض مع امريكا للوصول الى الحكم
فمن هي امريكا ومن هي اسرائيل

الدين يدعو الى الصفح وارحمة لا الى الانتقام والصدام فهل شاهدت ما حدث في سورية واخوان سوريه الذين يدعون الى التدخل العسكري الامريكي لانهاء حكم الاسد بحجة حماية المدنين فهل صواريخ امريكا ستحمي المدنين السورين كما حمت الليبيين ومن قبلهم العراقين


24-06-2012 10:07 PM
الطنبور

الاستاذ زيد
هل تعلم كذلك ان الاخوان المسلمون هم من يدعون علانية الى تدخل امريكا لضرب سورية لحماية المدنين
وهل تعلم انهم على استعداد للتحالف مع الشيطان من اجل الحصول على اية مغانم ومكاسب شخصية وحزبية
24-06-2012 11:22 PM
طفيلي ساكنها
يريدون ليطفئوا نور الله بافواههم والله متم نوره ولو كره الكافرون
25-06-2012 09:37 AM
م ر ا ق ب


قل موتوا بغيظكم
ها قد فاز الاخوان بحكم مصر
وانتم تبكون على الاطلال
25-06-2012 10:27 AM
ثاني البخيت

اول تصريح لمرسي بعد الفوز هو احترام المعاهدات الدولية ومنها طبعا مع اسرائيل

اذا لماذا هذه الدوباجة اليومية الكم 50 سنه وانتم هالكينا معاهدة الذل ومعاهدة العار وووووو
يا الله روحوا الغوها اذا انتم قد حالكم ولكن فعلا هذا ما اردته امريكا
25-06-2012 10:46 AM
سعيد خريسات

والله يا اخوان غير تبكوا دم على اليوم الي قربتم فيه من ها الشغلة لانه ما راح يطلع معكم شي جديد بس راح تكشفوا حالكم قدام الناس طبعا

مع الاحترام للكاتب
25-06-2012 10:47 AM
عمر المحارمة
فاز د.محمد مرسي برئاسة جمهورية مصر .. فرح اللي فرح وزعل اللي زعل لكن لفت انتباهي الاحتفالات والبهجة وتوزيع الحلو بغزة وللوهلة الأولى فكرنا إنه فلسطين تحررت أو الريس مرسي راح يعلن الحرب على اسرائيل.

ساعات قليلة وتم بث أول خطاب للرئيس مرسي والنتيجة إنه تجاهل فلسطين وما ذكرها بتاتاً وفش حدا بعرف السبب لكن على العموم هو ذكر إسرائيل وطمن الجميع إنه لن يتم نقض الإتف...اقيات معها.

فتح بدورها ما كانت أحسن .. حركة فتح فجأة صارت بتحب الإخوان وبتدعمهم وبتهنيهم بفوز مرسي وبتدين حملة البعض لتشويه والتخويف من الإخوان .. بصراحة ما توقعت بالسرعة هاي تتغير المواقف بس هاي مصالح عليا اللي مثلي شو بفهمه فيها خاصة إنها بما لا يخالف شرع الله ووفق المصالح بتتصالح، وإنا لا نزكي على الله أحدا.
25-06-2012 10:58 AM
ضرار ابو الحاج

والله يا زيد انك فعلا قد حالك في ها الكلام الرائع انا سمعت مداخلتك على ال بي بي سي وانت بتحكي بالموجود فعلا وهذه هي العلاقة القديمة الجديدة مع امريكا منذ نشأة الاخوان الى اليوم
25-06-2012 11:00 AM
مستغرب
وهو يا عمي هالعلاقة هي جديدة يعني

هههههههههه

25-06-2012 11:01 AM
ماهر
لا بس لسا ما بلشت الحفله اصبوا اشويشوفوا كيف الغرب ما بهمه ديمقراطيه او حقوق انسان خارج حدوده
25-06-2012 02:30 PM
ابو العبد القرالة

لو كان الاخوان ما دخلوا السباق الرئاسي كان افضل الهم من هيك كثير
لانهم ما راح ينجحوا نهائي
لان المعلن غير المخفي
25-06-2012 03:26 PM
ابو طلال العامر
مقال عدائي للاخوان من منطلق شخصي و لا علاقة له بأي تحليل سياسي .



و الدليل انه يهاجم قبل جلوس الاخوان على كرسي الحكم و قبل مضي فترة رئاسية تؤخذ منها المواقف و تحللها .
26-06-2012 02:28 PM
سليم فتحي

الاستاذ زيد المحارمة

مش عارف كيف طلع معك هذا العنوان الرااااااااااااااااائع

فعلا عنوان مقالة من الآخر

ومقالتك رائعة وفعلا لكن انا بقول

تامرك الاخوان ومن زمان
26-06-2012 03:37 PM
مأمون محمد
يا سيد محارمة أن التشكيك بجماعة الأخوان بتلك الطريقة ما هو إلا نتاج فكر لا يبتدع الأفكار لوحده بل هو مستهدف من جهة ما لجعلنا لا نرى شيئا جميلا إلا ونحاول تشويهه كأننا لا نستحق أن يكون لدينا نوعا من الجمال والكمال والحقيقة ...يا سيدي أمريكا لم تخلق الربيع العربي... بل قسوة الحياة والظلم الكبير واليالي الأضهاد الطويلة على الشعوب وامتهان أنسانيتهم وكرامتهم من قبل نخب معينة حاكمة هو ما جعل الملايين تصرخ بصوت واحد بكلمة لا..يكفي هذا وهكذا أختارت الشعوب مصيرها وديمقراطيتها ودفعة من دماءها ثمن لذالك واكتمل العرس الديمقراطي في مصر بأختيارهم مرشح الأخوان مرسي رئيس لهم فلماذا نتحدى ارادة هذا الشعب بتشويه صورة الرئيس والجماعة ألأنه ملتزم بتعاليم ربه ألأنه محافظ ...أم أننا وصلنا لدرجة من التشويه الفكري لا نصدق عندها بأن هنالك أنسان شريف ما يمكن أن يحكم بنزاهة دون أن يكون هنالك مؤامرة ما برأسه على شعبه وأمته...لنؤمن بأرادة هذا لشعب العظيم والنتمنى الخير من ورأها أو لنصمت ...بالنسبة لأمريكا فهي تستطيع التعامل مع رئيس متخاذل ولكن لا أمريكا ولا غيرها يستطيع أن يقمع أرادة شعب ...فذكاء أمريكا في هذا الوقت يملي عليها ركوب الموجة والتهليل معهم ليحاولوا أن يحدوا من خسائرهم منذ خلع الرئيس السابق عن الحكم ...أما أسرائيل فقد أنهت شهر العسل مع الزعماء المخلوعين وآن لها أن تقلق وتفكر بذكاء وتبحث عن الطرق ألأنجح في التعامل مع مصر العظيمة وباقي ألأمة العربية
26-06-2012 06:49 PM
ليس من الاخوان
الذي ينتقد الاخوان الان مجموعتين الاولى ...
26-06-2012 10:48 PM
التعددية....والديمقراطية .....في ثوب الاستبداد؟؟؟؟!!!!!؟؟؟
بما أننا ندعو إلى التعددية، فعلينا أن نقبل كل كلام يطرح، فإن لم يكن ذلك فهي استبدادية في ثوب التعددية...؟؟؟؟!!!!
ومع إعجابي بطريقة طرح الكاتب وتحليله وتوظيفه للفكرة والعبارة والحدث وبلوغ النتائج ....
إلا أنني لا أوافقه على الاستباق بالأحكام...
ومع ذلك لا أحجر عليه وإن كان يخالف رؤيتي...
هذا ما أتمناه ممن يرتدون ثوب التعددية، ويعتبرون الديمقراطية وسيلة لا تشريعا....أن يكون عندهم فقه التعددية والديمقراطية...؟؟؟!!!
والله من وراء القصد.
26-06-2012 11:23 PM
مواطن قرفان
السياسة والدين لا يلتقيان فهؤلاء الاخوان يمتطون صهوة الدين لاجل الوصول للسلطة والشعب حط راسك بين الروس وقول يا قطاع الروس..
27-06-2012 10:34 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات