اغلاق

الدولة التائهة


اعتقد سبعا أو ثمان بل عشر عجاف كاملات غير منقوصات والأردنيون يعانون الأمرين سياسة التهميش والإقصاء والفقر والفساد الجاثم على كل مفاصل الدولة وبكافة مسمياتها فلقد اختلط العمل السياسي الأردني بالتجارة ولغة الأرقام والبرنس وركب الرعاع الاصائل من خيل بلدي ولم يشرب الأجاويد من دله الوطن فنجان سادة بعدما قايضوا كرامة المواطن وتفقيره بالدولار لتمتلئ أرصدتهم من مال الوطن في سابقة تنبئي عن الشيء الكثير لما يعانيه الأردنيون الذين يعيشون فقراء ويموتون أغنياء رغم انف هامان .

وكل عام لنا موعد مع قادم جديد نعود كالأتان لندور خلف الساقية وندود خلف بعضنا البعض لننضح ماء بئرنا ونسقيه لقادم طريد او نزرع فيه بذورنا في حقول غيرنا لنصنع بهلوان من خشب ضحى بكل ذخائر الوطن ورجال الوطن ومؤسسات الوطن واتهم أبناء الوطن بأنهم لا يحسنون اللباس ولا الكلام هو وعرابه الامنى الذي يحاكم اليوم أمام محكمة الدولة ثنائي فاسد حطما الوطن والشعب وتجاروا بالبشر وبأموال الغلابا في القرى الأردنية الضائعة الذين وصلوا بخبثهم الابليسي لجيوب الفقراء فيما يسمى البورصة فدمروا ما بقى للأردنيين من قروش بيضاء ادخروها لطوارئ الزمان .

ونصيح فليحيا الوطن فلا ادري هل ابقوا لنا وطن لنجلس عند قدميه كالعبيد فيا غريقا عبثا يحاول انقاذ الغريق فلقد أصاب الأردنيون قشعريرة وطنية وحمى داخلية وحالة عجيبة من التقيؤ عند رؤية غلمان السياسة فالوطن مصاب بالسرطان وحتى يتعافي سأكتب عن الوطن الذي أريد .


أيها الوطن الأشم الذي درج على أكتاف سفوحك من بناك من الرجال تاريخهم ودفاترهم مقيد بها عزائم وتضحيات ، ضخوا فيك من دمهم الحاني وأضاعوك أبناؤك على شرف الولائم والعزائم وتركوك واد موحش مقفر بناء على رغبة الديناصورات المحنطة فلا هي ميتة فتريح ونستريح .


فلقد ضاقت بالاردنيون الوسيعة فكلما راهنا على حصان ينزلق في أول الميدان حتى أصبح الوطن حقل تجارب للحكومات المتعاقبة وكلهم يريدا وصلا بليلي .
يا ديره اسمها عمان ومعان والكرك والعقبة والمفرق واربد والرمثا يا مدينة من عذاب و يا أمراه من تراب ويا ترابا من غضب احمر يا وطنا في قلوبنا لن يموت ابدا ، و من شعب هده التعب والفقر والحاجة والفاقة بعدما هتك زناة الليل بكل مواثيق الوطن وأعرافه وجعلوه قاعا صفصفا لا ترى فيه عوجا ولا أمتا .


اذا لم تعد الدولة الأردنية عن غيها وتراجع حساباتها مع الأردنيون و قوانينها وتخفض فاتورة النفط عن المواطنين وتخفض ضرائبها ومخالفتها وسرقة جيوب وحقوق الناس في المحافظات والألوية والقرى والبوادي وتودع الفاسدين الذين سرقوا الوطن أقبية السجون لن تجد الدولة الأردنية رجلا واحد يدافع عنها و لن تجد الدولة كلبا مستأجرا واحدا ينبح معها في يوم يعز فيه العويل .

حمى الله الأردن وأهله



تعليقات القراء

طفيلي حر
بالفعل ضاقت بالاردنيين الوسيعة والفقر انتشر وعم كل القرى من نهب المسؤولين الذين نهبوا البلد وسرقوها ولكن كل العار لهم والله يخزي كل فاسد
18-06-2012 08:41 AM
ايمن امين المجالي
يا عاطف وطنك اسمه الاردن ... والاردن مغزول من خيط صوان ...وصلابة الماس ...ولا يبالي بأحد ولا لأحد ليكتب الاقزام التاريخ كرغبتهم... فنحن بالاردن جندالمسلمين وابناء العرب الاقحاح ...والجند لا يهاب ولا يكل ولا يمل يا صديقي الجميل ... كن مع الله ولا تبالي واليكن الاردن واهله الاطياب مع الله ولا يبالوا... وموت احمر للسارقين والمارقين
18-06-2012 09:00 AM
1*1= 2
البهلوان + الذهب + 111 = فساد
18-06-2012 03:43 PM
جنوبي طفيلي
بسم الله الرحمن الرحيم







إذا عطشتِ وكان الماء ممتنعـــــــاً فلتشربي من دماء الزند يا بلدي







السلام عليك يا وطني منزهاً مقدساً من كل فاسق وفاسد.







السلام على الطفيلة حيث تغفو بين أحضان الشراه، السلام على اسمنتها وفوسفاتها المسروقة، السلام على حد الدقيق، وعلى دماء أجدادنا طاهرة نقية تقية حد النقاء، السلام على جعفر وزيد وعبد الله هل تشمون رائحة ديمونا؟! السلام على طريق الخضار السريع في معان، السلام على البلقاء وعباد وجلعاد وعجلون واربد سلام على نشامى الوطن هل لا زال القلب صوب عمان العشق يحن

18-06-2012 10:54 PM
معاني محلل
ذكرتني بما يلي
وطن يباع ويشترى وتصيح فليحيا الوطن ...
19-06-2012 02:02 AM
ابو طارق العبادى
لقد اسمعت لو ناديت حيا ولكن لا حياء لمن تنادي لقد صار الوطن مزرعه للهمل وكل كلب يكبر علي حساب هذا الوطن واهله يرى ان الوطن اصبح صغير جدا بالنسبه له
19-06-2012 11:09 AM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات