اغلاق

مسلسل الإهانات سينتهي حتماً


منذ أكثر من عامين و أبواق النظام تخرج علينا ناعقة تسب الأردنيين وتشتمهم بكل العبارات المهينة فمن بدران الذي وجه إهانه قاسيه لكل معلمي الأردن إلى الشريف الذي سب الأردنيين كلهم وشتم الحراك أيضا إلى تنخيل الأمير إلى خالد طوقان الذي اتهم معارضي مشروعه بالحمير والزبالين وصولاً إلى الدعيّ معين خوري الذي وصفنا ب RIFF-Raff.
لم يعد من الممكن اعتبار هذه الاهانات التي يتعرض لها الأردنيين كل يوم على أنها أخطاء فرديه لا تعكس فهم النظام ,ولم يعد من الممكن تفسير الورقة التي دارت بين الدغمي والطراونه على أنها من قبيل الدعابة ؛ إذا أخذنا بعين الاعتبار أن والد الطراونة قد أوصى بتقطيع أيدي وأرجل الأردنيين من خلاف قبل عقدين , كما ولم يعد بالإمكان تفسير كل هذه الاهانات وتبريرها ب "ما كان قصده هيك"
ومن غير الممكن تفسير كل السرقات التي يرتكبها رموز وأعمدة نادي الحكم على أنها تجاوزات فرديه ولم يعد من الممكن أيضا تفسير تبرئة كل الفاسدين من نادي الحكم عن طريق القضاء تارة وعن طريق مجلس 111 تارة أخرى
ولم يعد من الممكن تحمل الاهانات التي يتلقاها نشطاء الحراك على يد الأجهزة الأمنية تارة وعلى يد البلطجيه التابعين للأجهزة تارة أخرى ولم يعد من الممكن أن ندفع ثمن عهركم كل يوم من جيوب الفقراء ولم يعد بالإمكان إن ندفع ثمن اليخوت والطائرات الفارهة والدراجات على حساب جوعنا ولقمة عيشنا.
نعم لم يعد هنالك الا تفسير واحد يفسر كل هذه الاهانات المتتالية التي نتعرض لها ؛ إنها العقلية العرفية السائدة لدى التحالف الطبقي الحاكم الذي يرى أن الأردنيين هم عبارة عن عبيد وهم الأسياد ويرى أن (الأردنيين ) نخب ثاني لا يحق لنا حتى الاعتراض على شتمهم وأي شيء منهم مقبول تحت بند إن السيد يحق له ما لا يحق للعبد.
فليعلم من أعمى الله بصرهم وبصيرتهم ..وعوج ألسنتهم وقبح وجوههم أن هذا الشعب شعب حر عربي أصيل, يُكرم الضيف ويتحلى بكل أخلاق العرب ولكن إذا تطاول الضيف اعتبره لصاً فقطع يده وإذا سبه او اهانة يقطع لسانه وإذا أقترب من أرضه أو عرضه اعتبره غاصب فقطع رأسه !!!!
فنصيحتي لكم احذروا على رؤوسكم فقد أينعت ودنا قطافها



تعليقات القراء

خالد المدانات
حماك الله
04-06-2012 03:08 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات