اغلاق

ضرب الموسم السياحي


اعتقد ان هذه العقول التي تخطط في البلد قد أصابت الهدف ، وهو "ضرب الموسم السياحي" ، وذلك برفع أسعار التعرفة الكهربائية. ولهذا ستضطر الفنادق الى رفع أسعار الخدمات الفندقية ، ونحن في الاردن على ابواب استقبال الأفواج من مواطني دول الخليج العربية . ويرافق الكهرباء ضخ المياه والانارة ومستلزمات الفنادق الأخرى ، بالاضافة الى ان بعض الفنادق ستضطر الى تسريح العديد من الموظفين لارتفاع الفاتورة على الفنادق .

ماهذا الاستهبال للشعب ؟ الشعب الخنوع الذي تعودت عليه الحكومات المتعاقبة بأنه لايعترض ولا يتكلم وترفع أصبعها له بكلمة (هس) . والانكى من ذلك ان بعض فئات الشعب تمارس ثقافة خاطئة عندما ترتفع سعر سلعة ما ؛ فتجد هؤلاء "يركضون" ويصطفون طوابير لشراء تلك السلعة بدل ان يقاطعوها مثلما يحدث عند الشعوب الراقية. ولذلك عندما ترى الحكومة مثل هؤلاء يشترون تلك السلعة بكميات وبالأسعار المرتفعة ؛ فان الحكومة تستهبل الناس وتتجرأ على رفع الأسعار ضاربة بعرض الحائط احتياجات المواطن ودخله المتدني وتطبق المثل القائل "الله لايرده".

لاشك ان الحكومة الحالية قد أخذت الضوء الأخضر من النواب ال 75 لرفع الأسعار بعد منحها الثقة. وللأسف لم يدرك النواب او الحكومة ان الأردن الآن اصبح بديلا عن الدول المجاورة وخاصة سوريا التي كانت تستقبل حوالي خمسة ملايين سائح ومنهم اعداد كبيرة من دول الخليج ؛ فماذا اعدت الاردن لاستقبال الأفواج السياحية وخاصة العائلية من دول الخليج التي ستلمس ارتفاع الأسعار مقارنة مع تركيا او شرم الشيخ وغيرها.

السياحة الداخلية في الاردن ضعيفة لأسباب عديدة منها ارتفاع نسبة الضرائب وارتفاع أسعار الغرف الفندقية والخدمات الفندقية وأجور النقل بشكل عام ، ولا يوجد حسومات خاصة ؛ فالمواطن الأردني يفضل ان يسافر الى تركيا او شرم الشيخ بأسعار أقل مقارنة مع الاردن ، ولذلك فان اكثر من نصف سكان الاردن لايتعرفون ولا يعرفون معظم الأماكن السياحية في بلدهم للأسباب الآنفة الذكر. والسياحة الداخلية لاتقل أهمية عن السياحة الخارجية وخاصة ان بلدنا متنوع السياحات ويتوفر فيه معظم انواع السياحة .



تعليقات القراء

زياد البطاينه
لحبيب بسام كل الشكر والتقدير حقا هذا هو الواقع
28-05-2012 12:28 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات