اغلاق

ثورة الفيزون " البنطلون الضيق "


ظهرت في الآونة الأخيرة في المجتمعات العربية ظاهرة الفيزونات الشفافة والراقية (H D) التي ترتديهن معظم الفتيات في الوطن العربي ، وهذه الظاهرة انتشرت بشكل هائل وكبير وسرعان تطور أوضاع هذا الفيزون إلى أشكال وألوان وأحجام عدة ،فلقد أتاح هذا الفيزون كشف عورة الفتاة لها ولمفاتن جسمها من الداخل والله سبحانه وتعالى أمرنا بستر العورة وان نحجبها عن عيون الناس فللأسف في يومنا هذا لقد تطورنا كثيرا بلباسنا وبأخلاقنا وبقيمنا وبديننا.

والآن معظم الشباب يلاحقون تلك الفتيات لكي ينظرون لمفاتنهم في زمننا الحاضر وبالذات بالجامعات الاختلاطية وبدون رقيب ولا حسيب والفتيات هم الذين يحاولون إغراء هؤلاء الشباب بطرق شتى وكأن تنادي الفتاة الشاب الحق بي وانظر...
وحاليا بعض الفتيات يرتدين هذه الفيزونات داخل الحرم الجامعي لكي ينظرون إليها هؤلاء الشباب ويلحقون بها من مكان إلى مكان وهي سبب في ذلك الإغراء فقد تم إصدار قرار في بعض الجامعات الحكومية بمنع ارتداء الفيزونات داخل الحرم الجامعي ومن سماع بعض الطالبات بهذا القرار قاموا بعمل خطوات تصعيديه بان يقومن بارتداء " الشورت " عند منع الفيزون وبعض الشباب يقولن ( إذا كان ارتداء الفيزون حرية شخصية فالتحرش واجب وطني)

وبالنهاية نحن في زمن نحتاج فيه إلى التهدئة لإثارة الشباب ليس لإثارة الفتن وإظهارها يا أخواتنا وبناتنا وانتن من يعول على تربية الأجيال في المستقبل الذي ننتظر فيه مخلص للامه من محررين لأقصانا الأسير تحت قبضة العدو الصهيوني في ظل غياب عربي كامل



تعليقات القراء

منيرة
جد مقال رائع
شكرا كثير يا زيد
انت افقت الناس ع هذا شي
22-05-2012 05:44 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات