اغلاق

خالد طوقان منين تعب البال بيجي الي مش عالبال


خالد طوقان، لقد سقطت بالمحظور، وكل من سمع كلامك، وشتمك للشعب الاردني المسكين، والمقهور، والذي لا حول له ولا قوة في أمثالك ممن تقلدوا المناصب على مدى عشرات السنين عنوة، وتم فرضهم على الشعب الأردني. والناس مغلبون على أمرهم، وينظرون لك ولغيرك كيف تم فرضهم على الشعب وعلى مقدراته. ويردد الشعب بأنك أنت ومن هم على شاكلتك ممن تسلموا المناصب رغما عن الشعب " لا حول ولا قوة إلا بالله". وهنا جاء السكوت وليس حبا فيك أو بغيرك، ولا لأنك صاحب اختراعات، ولا المعجزات، ولم ولن يلمس الشعب الاردني منك ولا انجاز واحد. بل في عهدك بالتربية والتعليم تم تهريب الأسئلة والتزوير. لذلك وجب عليك تقييم نفسك، ومعرفة حجمك، وما هي نتائج استلامك للمناصب وبقاءك في الحكومة لعدة سنوات قبل أن تشتم، وتحقر الشعب الاردني الذي احتضنك ورضي بك. أما بالنسبة للمفاعل النووي فأغلب أفراد الشعب لا يرغبون به، وبدون شرح لماذا، وأنت تعرف لماذا. فإذا كنت مصر ومصمم على انشاء المفاعل النووي فالحل البسيط، وهو أن تقوم بشراء المفاعل على حسابك الخاص، بما انك من الأثرياء، ووضعه في الصحراء البعيدة واعمل به ما شئت. لأن الشعب والدولة الأردنية ليس لهم القدرة على دفع مزيد من المليارات، ولا على تحمل مخاطر المفاعل النووي بين الأحياء لكي ترضى وتلبي رغبتك. وتأكد يا خالد طوقان أننا لم نشتمك، ولن نرد عليك بالشتائم لأننا من مدرسة الهاشميين. ولكن تأكد يا سيد طوقان انك بعد اليوم غير مرغوب فيك كمسؤول من قبل الشعب، بل ولن نقبل ان تكون مسؤول علينا، والباقي عندك. لذلك وجب عليك الاستقالة، والابتعاد عن العمل العام. وتذكر أن الوضع الذي أنت فيه الآن، والامتيازات التي تتنعم بها هي على حساب الشعب، ومن لقمة الشعب الذي شتمته، وأن المكانة والجاه الذي أنت فيه ليس لأنك خالد طوقان بل لأنك تحت عباءة الهاشميين، وكونك من المقربين للهاشميين. لذلك لا تنسى نفسك، فالواجب عليك أن تقتدي بأخلاق الهاشميين، وأن لا تكون سبب في احداث المشاكل والبلبلة داخل الوطن، وأن تكون خادم أمين لولي الأمر انت وكل من حول العائلة الهاشمية من نسايب ومقربين. والأصل الالتزام بالسكوت بدل افتعال المشاكل. لذلك منين بيجي تعب البال الي مش عالبال.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات