اغلاق

الفساد في الأردن من عجائب الدنيا السبع


تعودنا بأن يخرج (الحيتان) من قضايا الفساد في الأردن دون أدنى مسؤولية ، الكازينوا ، الديسي ، الفوسفات والبوتاس ، وشركة الإتصلات والكهرباء والمنطقة الحرة الخاصة ، وملفات كثيرة وكبيرة هدفت الى بيع الوطن والمواطنين بثمنٍ بخس من اجل مصالح شخصية وذاتية آنية .
هنالك اسماء يندى لها الجبين ولا أجد نفسي مضرأ لطرحها لأنهم مكشوفين ومعروفين ، إذا كان مجلس النوائب مزوراً من قبل الحكومة التي مررت اجنداتها من قبل مجلس النوائب فحرياً على مجلس النوائب أن لا يدين من أثقلوا جيوبه بالنقود .

مجلس النوائب المزور شرعياً من الحكومة ودائرة المخابرات العامة التي أحيل جنرالها الذهبي الى القضاء .
كيف سيتم التعامل معهم وقد هددوا بأنهم سيجرون رؤس كبيرة معهم ذات وزن عشائري كبير (المعادلة صعبة دولة رئيس الوزاراء) وإذا لم تحل ستكون الصعوبة أكبر فماذا ستفعل ؟

هنالك مبادئ قد ورثنها بل تجذرت في النخاع الشوكي ولا يسمح لنا الضمير في استئصالها فإذا تم استئصالها فمعنى ذلك الموت ، إنها مبادئ الشرف والكرامة التي ورثنها كابر عن كابر ، تعلمنا الكبرياء دون خضوع والموت دون رجوع ، إن من سرق مال الشعب أو صمت على السارق لايمثل العشيرة ولا القبيلة فهذه العشيرة والقبيلة براءٌ منه الى يوم القيامة .
لا تأخذك يا دولة الرئيس في الحق لومة لائم إن آلم ساعة أفضل من آلم كل ساعة .
عليك بهم يادولة الرئيس لا تصمت عليهم ولا تخشى من احد إلا من رب العالمين رب الملكوت والجبروت ، لن اذكرك بهزاع ولا بوصفي ولا بأبيكم فأنت تعرفهم اكثر مني ، نحن بحاجة إلى زوبعة لتغير ملامح الخارطة الأردنية وتربط الروابط ، هنالك اسماء لم تطرح بعد على القائمة السوداء وانت تعرفهم فعليك بهم عليك بمحاكمة مجلس النوائب على موافقتهم بتبرئة الظالمين الذين عاثوا في الأرضِ فَساداً .

تتطلب المرحلة الراهنة استلال سيف ابيك الذي اورثك اياه لتقف في وجه الظلم والفساد وترسم البسمة على وجوه البؤساء من الشعب الكريم الذي يحتفظ لغاية الأن بصمته الرهيب رغم الذل والهوان على غدر الزمان من حثالة العكاريت والزعران .
نبارك لكم هذه الرئاسة ونشد على أيديكم فنحن معكم في ظل ما نراه من عجائب الفساد في هذا الزمان .
Abosaif_68@yahoo.com



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات