اغلاق

نعم للقوة الناعمة .. ولا للقوة الضاربه ,,!!


تجارب مريره وسابقـــه مر بها مجتمعنا العربي حينما تم التعامل مع المظاهرات بالعنف المفرط مما ادى الى تفاقم الوضع والخروج عن السيطرة وادى ذلك الى اشتعال الوضع برمته في تلك البلاد وخير شاهد على ذلك ما حصل في تونس او في مصر وما يحصل في سوريا الآن ...مما حدى بالمتظاهرين الى حرق المؤسسات والتعدي على الممتلكات واعمال (( غوغائية )) غير حضارية بالنسبة للانسان المعقل والمتزن لكن تنوع المجتمع وتفاوت الثقافات بين افراد المجتمع يميل الى العنف والقسوة حينما تظهر تلك البوادر من قبل الجهات الأمنية في التعامل المفرط ,, والتي نقدر لها دورها خلال اشهر مضت من عمر التظاهرات ,

الحمدلله في بلدنا الأردن لا زلنا نشهد تظاهرات سلميه و حضارية في الكثير من الأحيان ترفع شعاراتها ومطالبها وهي قد تختلف من منطقة الى اخرى بينما لا يسمع نداءها او الاستجابة الى مطالبها فقد تتعدى الخطوط الحمراء الى (( القذف والسب والشتم )) ونحن ندين ذلك وليس مع هذا التوجه للخروج عن الطرق الحضارية في حرية التظاهر ورفع الشعارات المنطقيه التي يطلبونها سواء كانت عادله أم غير عادله ,,, لكن يبقى التظاهر السلمي الحضاري هو الأساس لنعبر عن مطالبنا ,,,

ان الميل الى استخدام القوة المفرطه الو الجنوح الى حلول أمنيه قاسيه بهدف (( تكسير الجنحان ))قد يجر الوطن الى أماكن اخرى ونحن في غنى عنها رغم ان العملية الاصلاحية تسير ببطىء (( كالسلحفاة )) لمن يقرأ الواقع وكان حريا بالجهات التشريعية قطع اشواط على غرار ما حصل بالمغرب وكان خيار الشعب في اختيار الحكومة التي يريدها وهنا ستصبح المسؤولية مسؤوليتها أمام الشعب وهي التي تسطيع ان تحاسب وأن تشرع ما تريد من قوانين وهي افضل مثال يحتذى به في خطوة قد تكون معقوله ومقبوله في الأوظاع الحالية لامتصاص غضب الشارع او الحركات التي تنادي بالاصلاح وتتجاوز الخطوط الحمراء ,,


نعم نريد للوطن أن ينعم بالأمان والاستقرار في جميع ربوعه وان كل قطرة دم عزيزة علينا لا يجب ان تسال بشوارعنا كما يحصل في دول مجاورة ولدينا قيادة حكيمة متقدمه على كل الطروحات الا ان هنالك تيار الشد العكسي الممانع لعمليات الاصلاح والتي تريد الخير أن يبقى لنفسها ولابناءها ,,, وليس للوطن وأبناء الوطن وتريد أن تأخذ الوطن الى غير مكان لا قدر الله نقول لهم (( موتوا بغيظكم )) فإن عجلة الاصلاح تدور وأن الزمن قد تعداكم وأفكاركم الباليه ,, ونحن ضد أي عنف مفرط من أي جهة أو فرد مهما كان شكله لتبقى صورة الوطن حضارية ونقيه وخاليه من الشوائب ولتكن القوة الناعمه هي التي تسود في التعامل الحضاري الذي يقدمه جهاز الأمن ,, ولا للقوة الضاربة الا اذا تعدوا المتظاهرين على ممتلكات الوطن ومقدراته ,, !!وحمى الله الوطن وابناءه من كل مكروه بمختلف فئاته وأطيافه وقواته لننعم بالأمن والأمان والاستقرار ,..



تعليقات القراء

هندي اصفر
مقالك ناعم زي حلاقتك
04-04-2012 12:52 PM
بوليس مان
الضرب بيد من حديد هو الحل تجاه كل المظاهرات حتى يتم توقفها
04-04-2012 08:13 PM
شاهد حــر .
الضرب بيد من حديد وقواتنا هي درع الوطن
08-04-2012 12:55 PM
خليك ناعم ياناعم
والله ما خرب بيتنا الا ..........
08-04-2012 12:57 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات