اغلاق

قمــم .. قمــم !!


تنعقد القمة العربية القادمة في العراق ظمن ظروف عصيبة تمر بها الأمة وهذه القمة كغيرها من القمم لا يعول عليها المواطن العربي كثيرا فهي لا تساوي كثيرا ثمن الحبر التي تكتب به او تلك الملايين التي تصرف على هذه القمة بينما ألالام الأمة تستفحل وتتفاقم ,

الشعوب العربية لا تمانع في ان ترى وحدة الأمة تتجسد في اشكالها المختلفة وليس مجرد اجتماعات انما ترغب بأن ترى تلك القمم تحقق آمال وطموحات الأمة في الوحدة وان تجمع على قرارات مصيرية بحيث توجه جهودها الى الكيان الصهيوني الذي يهود القدس بينما نحن نشجب ونستنكر ولا نقدم دعما ملموسا الا قرارات على ورق لا تقدم للقدس ولا للقضية الفلسطينة الا اليسير مما ينبغي ان يكون ,,
الصورة سلبية وقاتمه وكل ما يجري على ساحة الأمة العربية والاسلامية من السودان وكثرة حروبه الداخلية وما يجري في اليمن وغيرها من البلاد التي غزتها ثورات الربيع العربي وخاصة ما يجري بسوريا الآن لتضع نصب أعينها حقوق العباد في المقدمه والتجاوب مع الواقع المتحول على الساحة العربية ,

اعتدنا على اجتماعات ولقاءات شكليه لا أكثر بينما المسائل الجوهرية لا يتم التطرق لها تهربا بين الدول العربية خوفا من الاحتكاك ببعضها او تسجيل مواقف ,, حيث ان المعضله الحالية والمشكلة الكبرى هو ما يجري بسوريا من عمليات قتل وتدمير وتشريد بحق الشعب السوري بينما لا يدرج هذا الملف على القمة خوفا من موقف بعض الدول وخاصة العراق ,,, بينما نجد ان حكومة العراق لها مواقف مبهمة وغير واضحة بل تساند نظام القتل والاجرام وهي الذراع الايراني في المنطقة حيث اصبح بعيدا عن قضايا الأمة ,, الذي يجب ان يعود الى حظيرته العربية وأن لا يبقى يمثل الامتداد الايراني كما هو حاصل حاليا ,,

ان الشعوب العربي ضاقت بتلك ((القمم )) حيث لم يعد يعنيها هذه القمم وسواء اجتمع الرؤساء العرب ام لم يجتمعوا وعليه فإنهم مطالبين بتغييرات جذرية في تبني قضايا الأمة والتطرق لها بالصميم ومحاولة ايجاد الحلول علها تغير الصورة السلبية عن القمم لتخرج قمة متميزة لا أن تنعي الأمة بل ان تبث فيها روح الحياة وتعزز من قوتها السياسية والاقتصادية والاجتماعية لتقف سدا منيعا في وجه التحديات التي تجابه الأمه ,, نأمل ان تنتصر الأمه وان تزال عنها الغمه وأن تشد الهمه لتحقق آمال الأمة في التقدم والازدهار ..



تعليقات القراء

وليد بني عيسى
صح لسانك ابن خالتي
28-03-2012 09:48 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات