اغلاق

جـلالـة الملك .. أدرك الأردن فالوقــت بدأ ينفذ


الواقع: ازدياد الفجوة ما بين الشعب والموقف الرسمي وتدني هيبة الدولة

المطلوب: ثورة بيضاء يفجرها جلالة الملك

في السنة الثانية من عمر الربيع العربي وحركة التاريخ نحو التغيير فأننا في الأردن ما زلنا لم نحقق المستويات المطلوبة الآمنة التي يرضى عنها الشعب الأردني , لقد خط الحراك الشعبي الأردني نهجا غير مسبوقا قياسا مع ما يدور من حولنا , ومع كل ذلك فإن الاستجابة الرسمية دون الحدود المأمولة.
جلالة الملك: الكل يعرف التحديات الداخلية والخارجية التي تواجهك وتواجه الأردن، والكل يعرف كيمياء الوضع الداخلي والملف الخارجي (الإسرأمريكي) .
إن ابرز مشكلات الإصلاح في الأردن هي التوصيات التي يضعها مطبخ صنع القرار أمام الملك والتي تصور له أن الربيع الأردني قد بلغ مداه وان مجموعات الأفراد في الحراك الشعبي قد سئموا وهم في الطريق إلى بيوتهم .
والله أن هذه التوصيات بعيدة كل البعد عما يدور من مخاض أردني عميق وأن جماعات الشد العكسي وطبقة ملف الفساد لم يعد يهمها الأردن ولا حتى النظام إلا بمقدار الحفاظ على مصالحها الشخصية أولا.
إن مسألة البعد الديموغرافي التي يراهن عليها أصحاب التوصيات هي في طريقها إلى الوحدة والتي ستعكس المستوى العالي من الوعي لدى كل مكونات الشعب طالما أن العدو المشترك واحد وان المصير المشترك واحد .
أما ما يسوقونه من إدعاء بأن الحراكات المطلبية تنتهي بحدود الحصول على المطالب فهذا هو المقتل وهو سوء التقدير بعينه.كما هو سؤ التقدير بان الفئة الصامتة هي مع النظام والحكومة .
وأما العنف الجامعي الذي كان فيه لجلالتكم مشاركات متعددة في الأيام السابقة فهو أيضا تعبيرا حقيقيا عن خواء الأجيال الثقافي وعن القبضة الأمنية التي هي السبب الرئيسي في ذلك ، وأما عن غياب الهدف العام للدولة الذي لا يعرفه الجيل الممارس للعنف المجتمعي فذلك سبب كل البلاوي .
جلالة الملك: يصنف المجتمع الأردني بأنه من المجتمعات الرخوة، التي تتحمل وتصبر عقودا ولكن التفاعلات الداخلية تفعل فعلها فينفجر المجتمع دفعة واحدة ويحدث التغيير وبشكل حاد.
هلّا قدمت جماعات النصح والمشورة لجلالتكم كيف سقطت طرابلس التي فاجاءت العالم كله وعلى رأسه حلف الأطلسي ،إنهم شباب دون سن الثلاثين وبتنظيم غير عادي ظهروا منتصف الليل وبحالة متقنة دفعت كتائب القذافي إلى الهروب كالغزلان.
إن تسعين عاما من عمر الدولة الأردنية تعاقب فيها ثلاثة أجيال أحدهم جيل الشباب الحالي والذي يشكل أكثر من 70% من المجتمع، له الحق في أن يجري مراجعة نقدية وتحقيقيه لهذه الحقبة يبنى فيها على الصالح ويصحح الخلل ويكون شريكا فاعلا في مسيرة الدولة . إن الاعتقاد بأن الانتخابات المقبلة ربما تحل المشكل، فكأنما هذا ممكن فان الممكن الآخر هو إن تقاطع المحافظات الانتخابات، إذا ما شعر شباب الحراك إن هناك ثمة من يتجاهلهم.

جلالة الملك: الشعب الأردني ينتظر طلتكم من على الشاشة الأردنية لتعلنوا قراركم التاريخي غير المسبوق والذي يحمل في ثناياه اعتذارا شديدا وواضحا عن كل الأخطاء التي حصلت، وإحالة ملف الفساد كرزمة واحدة إلى الادعاء العام ، وفي الجزء الثاني من القرار إعلان فوري بحل مجلس النواب وإقالة الحكومة والإعلان عن إيجاد مجلس تأسيسي ينبثق عنه حكومة وطنية من ذوات مشهود لها ومجربه ، تعمل على كل ما يلزم من إعادة صياغة للدستور والعقد الاجتماعي وان تتوج بانتخابات نيابية حرة نزيهة ، على أن يحدد ذلك بسقف زمني مدته عام واحد .

جلالة الملك: إنني انطلق من القاعدة الذهبية التي تقول ( صديقك من صدقك لا من صّدقك ) نحن في قارب واحد والسلامة تهمنا جميعا والغرق يهلكنا، وأنت ولي أمرنا فلن نبخل عليك بالنصيحة وان فعلتها فلن نخذلك.
والله من وراء القصد
باحث ومحلل
عضو اللجنة المركزية للتجمع الشعبي للإصلاح




د . عمر العسوفي

جـلالـة الملك.... أدرك الأردن فالوقــت بدأ ينفذ

الواقع: ازدياد الفجوة ما بين الشعب والموقف الرسمي وتدني هيبة الدولة

المطلوب: ثورة بيضاء يفجرها جلالة الملك

في السنة الثانية من عمر الربيع العربي وحركة التاريخ نحو التغيير فأننا في الأردن ما زلنا لم نحقق المستويات المطلوبة الآمنة التي يرضى عنها الشعب الأردني , لقد خط الحراك الشعبي الأردني نهجا غير مسبوقا قياسا مع ما يدور من حولنا , ومع كل ذلك فإن الاستجابة الرسمية دون الحدود المأمولة.
جلالة الملك: الكل يعرف التحديات الداخلية والخارجية التي تواجهك وتواجه الأردن، والكل يعرف كيمياء الوضع الداخلي والملف الخارجي (الإسرأمريكي) .
إن ابرز مشكلات الإصلاح في الأردن هي التوصيات التي يضعها مطبخ صنع القرار أمام الملك والتي تصور له أن الربيع الأردني قد بلغ مداه وان مجموعات الأفراد في الحراك الشعبي قد سئموا وهم في الطريق إلى بيوتهم .
والله أن هذه التوصيات بعيدة كل البعد عما يدور من مخاض أردني عميق وأن جماعات الشد العكسي وطبقة ملف الفساد لم يعد يهمها الأردن ولا حتى النظام إلا بمقدار الحفاظ على مصالحها الشخصية أولا.
إن مسألة البعد الديموغرافي التي يراهن عليها أصحاب التوصيات هي في طريقها إلى الوحدة والتي ستعكس المستوى العالي من الوعي لدى كل مكونات الشعب طالما أن العدو المشترك واحد وان المصير المشترك واحد .
أما ما يسوقونه من إدعاء بأن الحراكات المطلبية تنتهي بحدود الحصول على المطالب فهذا هو المقتل وهو سوء التقدير بعينه.كما هو سؤ التقدير بان الفئة الصامتة هي مع النظام والحكومة .
وأما العنف الجامعي الذي كان فيه لجلالتكم مشاركات متعددة في الأيام السابقة فهو أيضا تعبيرا حقيقيا عن خواء الأجيال الثقافي وعن القبضة الأمنية التي هي السبب الرئيسي في ذلك ، وأما عن غياب الهدف العام للدولة الذي لا يعرفه الجيل الممارس للعنف المجتمعي فذلك سبب كل البلاوي .
جلالة الملك: يصنف المجتمع الأردني بأنه من المجتمعات الرخوة، التي تتحمل وتصبر عقودا ولكن التفاعلات الداخلية تفعل فعلها فينفجر المجتمع دفعة واحدة ويحدث التغيير وبشكل حاد.
هلّا قدمت جماعات النصح والمشورة لجلالتكم كيف سقطت طرابلس التي فاجاءت العالم كله وعلى رأسه حلف الأطلسي ،إنهم شباب دون سن الثلاثين وبتنظيم غير عادي ظهروا منتصف الليل وبحالة متقنة دفعت كتائب القذافي إلى الهروب كالغزلان.
إن تسعين عاما من عمر الدولة الأردنية تعاقب فيها ثلاثة أجيال أحدهم جيل الشباب الحالي والذي يشكل أكثر من 70% من المجتمع، له الحق في أن يجري مراجعة نقدية وتحقيقيه لهذه الحقبة يبنى فيها على الصالح ويصحح الخلل ويكون شريكا فاعلا في مسيرة الدولة . إن الاعتقاد بأن الانتخابات المقبلة ربما تحل المشكل، فكأنما هذا ممكن فان الممكن الآخر هو إن تقاطع المحافظات الانتخابات، إذا ما شعر شباب الحراك إن هناك ثمة من يتجاهلهم.

جلالة الملك: الشعب الأردني ينتظر طلتكم من على الشاشة الأردنية لتعلنوا قراركم التاريخي غير المسبوق والذي يحمل في ثناياه اعتذارا شديدا وواضحا عن كل الأخطاء التي حصلت، وإحالة ملف الفساد كرزمة واحدة إلى الادعاء العام ، وفي الجزء الثاني من القرار إعلان فوري بحل مجلس النواب وإقالة الحكومة والإعلان عن إيجاد مجلس تأسيسي ينبثق عنه حكومة وطنية من ذوات مشهود لها ومجربه ، تعمل على كل ما يلزم من إعادة صياغة للدستور والعقد الاجتماعي وان تتوج بانتخابات نيابية حرة نزيهة ، على أن يحدد ذلك بسقف زمني مدته عام واحد .

جلالة الملك: إنني انطلق من القاعدة الذهبية التي تقول ( صديقك من صدقك لا من صّدقك ) نحن في قارب واحد والسلامة تهمنا جميعا والغرق يهلكنا، وأنت ولي أمرنا فلن نبخل عليك بالنصيحة وان فعلتها فلن نخذلك.
والله من وراء القصد
باحث ومحلل
عضو اللجنة المركزية للتجمع الشعبي للإصلاح




تعليقات القراء

منكد
جـلالـة الملك.... أدرك الأردن فالوقــت بدأ (ينفذ) خطأ والصواب (ينفد)
20-03-2012 07:59 PM
محلل فقط
انصحك بمراجعة رسالتك مع الاستعانة لتعرف التناقض الواضح فيها ثم راجع عبارتك (اما العنف الجامعي الذي فبه لجلالتكم مشاركات......) استغرب نشر هذه المهاترات !!
21-03-2012 12:30 AM
فلترجي
صح لسانك ابو لؤي
21-03-2012 01:35 AM
ادرك
(جـلالـة الملك.... أدرك الأردن فالوقــت بدأ ينفذ)

ادرك:



حكي عن عبدالله النميري أنه قال كنت يوما مع المأمون وكان بالكوفة فركب للصيد ومعه سرية من المعسكر، فبينما هو سائر إذ لاحت له طريدة فأطلق عنان جواده وكان على سابق من الخيل، فأشرف على نهر ماء الفرات.

فإذا هو بجارية عربية خماسية القد (طولها 5 أشبار) كأنها القمر ليلة تمامه وبيدها قربة قد ملأتها ماء وحملتها على كتفها وصعدت من حافة النهر فانحل وكاؤها ( رباط القربة ونحوه) فصاحت برفيع صوتها:

يا أبتِ أدرك فاها, قد غلبني فوها، لا طاقة لي بـفيها..!

قال: فعجب المأمون من فصاحتها فرمت الجارية القربة من يدها.

فقال لها المأمون: يا جارية من أي العرب أنت؟

قالت: من بني كلاب.

قال : وما الذي حملكِ على ان تكوني من الكلاب؟

فـقالت: والله لست من الكلاب وإنما أنا من قوم كرام غير لئام يقرون الضيف ويضربون بالسيف.

ثم قالت: يا فتى من أي الناس أنت؟

فقال: أو عندكِ علم بالأنساب؟

قالت: نعم.

قال لها: أنا من مضر الحمراء.

قالت: من أي مضر؟

قال: من أكرمها نسبا وأعظمها حسبا وخيرها أما وأبا ممن تهابه مضر كلها.

قالت: أظنك من كنانة؟

قال: أنا من كنانة.

قالت: فمن أي كنانة؟

قال: من أكرمها مولدا وأشرعها محتدا( أصلا) وأطولها في المكرمات يدا ممن تهابه كنانة وتخافه.

فقالت: إذن أنت من قريش؟

قال : أنا من قريش.

قالت: من أي قريش؟

قال: من أجملها ذكرا وأعظمها فخرا ممن تهابه قريش كلها وتخشاه.

قالت: والله انت من بني هاشم.

قال: أنا من بني هاشم.

قالت: من أي هاشم؟

قال: من أعلاها منزلة وأشرفها قبيلة ممن تهابه هاشم وتخافه.

قال: فعند ذلك قبلت الأرض وقالت: السلام عليك يا أمير المؤمنين وخليفة رب العالمين

قال: فعجب المأمون وطرب طربا عظيما وقال: والله لأتزوجن بـهذه الجارية لأنها من أكبر الغنائم.



ووقف حتى تلاقته العساكر فنزل هناك وأنفذ خلف أبيها وخطبها فزوجه منها وأخذها وعاد مسرورا وهي والدة ولده العباس..



من كتاب (المستطرف في كل فن مستظرف)

21-03-2012 09:08 AM
و الله من وراء القصد
اقتباس :

"والله من وراء القصد"

باحث ومحلل

عضو اللجنة المركزية للتجمع الشعبي للإصلاح



2(و الله من وراء القصد)جمله ,الاحظ كثيرا من الكتاب و المعلقين و شيوخ "جاهات الصلح "

ينهون بها كتاباتهم و بيانات الجاهه الكريمه و كأن احدا ينظر اليهم بعين الريبه(او التخوين)علما بان بعض سائقي الباصات يكتبونها ايضا على مقدمه\مؤخرة الباص



هذا وقد

نبهني احد الماكرين(و الماكر صفه ليست بالسيئه)

ان

الاصل

ان تكتب(بضم التاء)

"و الله من امام القصد"

مع عظيم مودتي و احترامي



و الله من وراء القصد\

والله من امام القصد

جراسا الغاليه

المحرر المبجل

حريه الكلمه
21-03-2012 09:13 AM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات