اغلاق

النظرة العقلانية الملكية


رؤية قيادية ملكية متطورة جسدها جلالة الملك عبدالله الثاني المعظم في تكوين صورة شاملة لثورة المعلومات والتكنولوجيا في الأردن على اعتبار أن أية تصورات مستقبلية لتطوير الخيارات التكنولوجية لابد وأن يؤسس على معطيات الواقع لمجتمع أردني علمي تكنولوجي قائم حالياً في إطار النظام التكنولوجي المتطور والحديث.

لذلك فإن العمل المتواصل لقائد الوطن لتحقيقه التنمية البشرية والتحديث التكنولوجي والنهضة العلمية والتكنولوجية الجذرية المواكبة لإجراءات الإصلاح مع إعادة الهيكلة للقاعدة الإنتاجية ووضعها على الطريق طريق النمو المتسارع وتهيئة الظروف للاندماج الإيجابي في الاقتصاد العالمي والسيطرة على التقنية الحديثة رؤية قيادية ثاقبة لقائد الوطن للتقدم التكنولوجي والذي يقوم على استراتيجية قيادية تقتحم كافة المجالات التكنولوجية الأحدث لكي يلحق الأردن بالركب العالمي المتسارع نحو التطور والمعلوماتية وهذه النظرة القيادية العميقة لتنمية الإنسان الأردني وإعداده وإطلاق طاقاته الإبداعية لأنه الثروة الحقيقية المؤكدة في المجتمع وهو القوة الحقيقية.

لقد جاءت الرؤية القيادية الملكية بديناميكيتها نحو التقدم التكنولوجي منطلقاً من المفهوم السياسي والضمير الوطني في وسط يموج بصراع الحضارات وثورة المعلومات والتكنولوجيا وبناء عليه فإن جلالة الملك عبدالله الثاني المعظم قد وضع الأسس على أرض الواقع لاستراتيجية علمية للمعلوماتية والتكنولوجيا في الأردن ليجد جذوراً لبناء كيان أردني متكامل قادر على التوجهات الاستراتيجية والنظرة العقلانية العميقة في الاتجاه السياسي والاقتصادي والعلمي.
 talal_gerasa@yahoo.com



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات