اغلاق

إلى أهل القدس


القدس عروس عروبتكم ...!!! أقول, القدس عروبتكم بكل الأعراس ....
أرسل رسالتي من فلسطين إلى قلب فلسطين, أخاطب بكم الروح الوجدان الذي يحترم فيكم المواقف المشرفة .. هو تماما فداء زهرة أو شبل ترعرعت في مقلة عينيه وحلمه تلك اللوحة المقدسة أناء الليل وأطراف النهار...أوفياء كما الأنبياء, مناضلين عن امة كثر تعدادها وربما بات الزمان يهرم ونحن نرقب زحف يسجله التاريخ ثانية بين نصل السيوف وقوائم الخيل... تماما انتم النزف في جبين الكبرياء العربي والمؤتمر الإسلامي.., لحين أتي طوفان العرب بعضهم على بعض في صناعة كذبة بينهم اسمها (حرية)!!!!هي في وسط مؤامرات الأديان والطوائف..أما أهل القدس لتشهد قلاعكم وحدها على الثبات الصادق والحصار الصادق.. ,من بيت حنينا إلى سلوان إلى باب المغاربة وباب العمود والعيزرية والبستان الرائعة ,,, صمودكم الذي يعزز صمود كل فلسطين من الجليل الأعلى إلى حدود مصر.. أنهض فيكم صمود النخوة والغضب,, أخاطب فيكم اللهب المستعر,كما في قلوب الشتات
والجاليات الحالمة طويلا بالعودة في أيدي تصل إلى حدود الشمس مهما تكالبت فينا الجروح وغارت في القلب الفتن , لا حرية عربية ولا إسلامية قبل حريتكم) علينا النسيان دون حريتكم الصادقة و قبل حرية أي فلسطيني تحت الشمس....... في وجه شعبي هدموا كل المنافذ ,,, يسرقون منه كل المعونات الغذائية وحتى الطبية بطريق ومسميات أخرى ,, لن نعرف من أفواههم غير الهمة الإذاعية وحبال نشر وبث الإعلام الخبيث, وقضيتنا عندهم بطاقة الأعذار للتصرفات القاتلة بين الحاكم والمحكوم, سباتنا هو ما يقع على عاتق من يقصدون فينا السبات... ليعيش فينا المنتفعين على اختلاف أشكالهم,, في سحر جديد يسمونه التكتيك,, فالتكتيك عباءة المتقاعسين كان من كان منهم ... لأن تكتيكهم يعرفه ذاك الحادي راعي الأغنام أبان أثير الراديو العربي الترانزستور,!, حين ضجروا منه الفدائيين في بيروت... لا حياة لفلسطيني دون عودة أرضه و أهله,, ان صمودكم المشرف قبل أي احد وأي بقعة ارض و بين أيديكم وخلفكم سد الثائرين في الزنازين وخارجها ,أنتم في كل المناضلين ذاكرة,, وليهزموا ان كانوا قادرين على هذه الذاكرة التي لا تخون للنصر والسلام موعد....



تعليقات القراء

فنيخر
ليش ما تهديهم

قصيدة مظفر

مش احسنلك؟
22-01-2012 08:25 AM
الكاتب الصحفي/ سامي العلي
يشرفني ان تكونوا انتم اكرم مني على اهل القدس...........
24-02-2012 10:18 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات