اغلاق

انا بوليس أردني لن يقدم أو يؤخر


حتى لو توسط الأردن واستطاع ان يجمع الفلسطينين مع الصهاينة مرة اخرى بل ومرات لن تستطيع هذه المفاوضات من كسر الجمود والحاصل والتباين بين الصهاينة والفلسطيين ,,,

الرئيس الفلسطيني محمود عباس الذي اصر مرارا وتكرارا على عدم الاجتماع مع الصهاينة او التفاوض معهم الا بوقف الاستيطان الا ان هذا لم يتم على الاطلاق حيث الأمور تعقدت واستشرى الاستيطان بعشرات الألاف من الوحدات السكنية الجديدة التي اقرتها حكومة (( النتن ياهو )) التي لا تؤمن بعملية السلام ولا بكل اشكالها فهم من يروها أنها تحد من تمدد دولة الكيان والتنازل عن الحدود المقررة حسب ما نصت عليه القرارات الدولية فهي لا تؤمن حتما بالرجوع الى حدود عام 1967 الرابع من حزيران ,, حيث تسابق الزمن لاجراء عمليات التهويد للقدس لبقاءها عاصمة موحدة لدولة الكيان ,
الورقة التي قدمها اخيرا الكيان الصهيوني للمفاوض الفلسطيني والتي تحوي الكثير من الشروط التعجيزية او التي لا تؤمن بعملية السلام هي خير دليل على ان هذه اللغة لم تتغير وخاصة في بقاء القدس موحدة ورفضها عودة اللاجئين ويهودية الكيان وفرض سيطرتها على المعابر والحدود الى الأبد ,

ان كل مؤتمرات السلام التي عقدت من شرم الشيخ الى – انابلويس – واولها كامب ديفيد لم تستطع من تغيير المعادلة او التقدم قليلا نحو عملية سلام جادة قد تنصف الفلسطيين وتمنحهم حقهم المشروع في اقامة دولتهم المستقلة وعاصمتها القدس الشريف التي لا يعترف بها الكيان ,,, وخاصة بعد توجه الفلسطينين الى مجلس الأمن لكسب هذا الاعتراف بسب مماطلة الكيان ورفضه الانصياع الى مقررات السلام الدولية ,
اعتقد بأنه لو عقد(( مليون اجتماع )) سواء كان على الآرض الأردنية او غيرها من اراضي العالم فإن المعادلة ستبقى ثابتة وتراوح مكانها ,, فالكيان الصهيوني لم يجد شريكا للسلام بعد لا من قبل الشهيد عرفات ولا من قبل ابو مازن لأنه نواياه غير صادقة تجاه السلام بل سيبقى يماطل ويسوف في كسب الوقت لبناء المزيد من المستوطنات وتهويد القدس وعمليات التهجير القصرية حتى يجد المعادلة التي تناسبة ,,, بينما اللاهثون وراء سراب السلام حتما لن يجدوا ما يشربونه أو ارضية صالحة يجلسون عليها سوى هدر الوقت ومزيدا من المعاناة للشعب الفلسطيني الذي يدفع ثمن تلك المماطلات بينما الواقع يخدم الكيان الصهيوني في سباقة مع الزمن لفرض سياساته في كسب الوقت وبقاء القدس عاصمة موحده بينما نحن لا نلك لا البصر ولا البصيرة مع الكيان السرطاني المتمدد,,,,



تعليقات القراء

أبوموسى حق العودة
يا بني يبنو مستوطنات زي ما بدهم والقدس مش قضيتنا وهي وزارة الأوقاف الأردنية هي التي توظف وتعين الحرس والخدم والأداريين للمسجد الأقصى وقبة الصخرة وما في مسلم منازعهم على هذه المهمة قضيتنا حق العودة التي أسميتها عودة الاجئين والتعويض والكواشين لبيوتنا معنا والأنسانية والعدالة والمنطق كفل وأقر لنا بهذا الحق بس حق العودة ميين يحكم وأسم الدولة مش مهم بدنا حقنا وحق اجدادنا وكمان أحفادنا وأحفاد أحفادنا يريدون وبأصرار حق العودة والتعويض كمان
وإننا لعائدون
19-01-2012 02:44 PM
صوت الحق
عباس اصبح مقتنعا (( بعبثية المفاوضات )) وقد يلجأ الى الأردن حتى لا يحدث له كما يحصل لعرفات وقد يلجأ الى ادارة دفة الحكم من الخارج .
21-01-2012 10:41 AM
كركى
يا ابني خليك بالطبيخ وما الك بالسياسة
22-01-2012 05:39 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات