اغلاق

هل يقبل الشعب المصري( المصري .. ) بإسقاط الجيش؟


حين كنت مواكب الأحداث في مصر, كنت تماما افهم ان الجزيرة ليس الجزيرة كقناة ولكن كأعضاء, وأول أعضائها الكونجرس الأمريكي, لكن كانت ايمائاتهم تدور وتتساءل ان العقبة المهمة في مصر, أمام المؤامرة الواضحة لأمريكا وإسرائيل وعملائها اليوم, تماما هو الجيش المصري.. إنا لا استغرب غدا أو أمس ان العمليات المركزية لهم, نسجت عملاء ومدسوسين لكن بالبلدي المصريين يسكروا ليلا ويقومون فجرا ..,,, لتبحث الجزيرة وأذنابهم لما هو لعبة وفهلوة جديدة,, اليوم المؤامرة وأقول المؤامرة الواضحة,, كانت ليس هي الرئيس حسني مبارك أو الوزارات أو إلى آخره, لا المؤامرة اليوم للشعب وربما نريد ان نذهب لدنيا الشيوخ والزجاجات الحارقة في السبعينات... والشياخات والعبايات, وما أدراك ما والعبايات .. الجيش المصري قدم وتنازل له أولا مهامه السيد الرئيس حسني مبارك... وكان واضح في عدم نيته بزج الجيش أمام الزوابع المدسوسة... وكان له حسن الاختيار ووطنية القرار .. لكن اليوم المدسوسين ومعلميهم على التلفزة, يذهبون ليس برئيس مصر!!! ولكن بكل مصر على بكرة أبيها حتى لتركع النساء قبل الرجال مادام الصمت الحاصل ,! الحرب الإعلامية القائمة هي ليس هباء منثورا وربما غدا أكثر يصورون جنود ويغتصبوا فتاة لبست الحجاب قبل ساعة من الاغتصاب حتى تجيد السيناريو,...! هي حرب الدعايات والشائعات المغرضة التي تسقط دولة وجيشها إن بقى سادة الدولة مكتوفين الأيدي أمام حفنة مدسوسين ومعلميهم العرب والغربيين لتطبيق ما يسمى بالإعلام القنبلة الإعلامية أو الرصاص الإعلامي يصب زخمه على مصر وشعب مصر وجيش مصر العربي العملاق.الذي يستحق ان يفديه المصريين بدمائهم...........

الجيش المصري هو جيش الأمة العربية, هل سيسقط أما م من لا يتعدون ألاف المدسوسين؟؟؟ وأمام أعين باقي الشعب المصري الثائر ,,,هو تنازل عن الرئيس حسني مبارك! لكن تماما الحرب القذرة ستكون عند المراهنة للتنازل عن الجيش المصري الباسل قديما وجديد........الواجب الوطني تسقط كل الحريات السافلة والإعلام السافل والجزيرة الساحرة... أمام بوط اصغر جندي عربي يدرك أعدائه جيد,,, وليبقى القرار بيد الشعب المصري كله ,, هل سيخلع جيشه ليبقى كل نسائه عاريات؟ بديل عن فتاة عارية أصلا؟؟؟؟
التنوع بالتشويه على الشاشة والرصاص الإعلامي لن يؤذي بل يضحك الجماهير العاقلة لأنه سافل ومسخره دينية وإعلامية وأغراضها الهدم , لو هناك ثائرين يحموا تاريخهم ومصر بصدورهم العارية .. ليس بمكر يفون وجينز وصدر مفتوح وجانبها محجبة وشيخ وجانبه بياع مخدرات وعاطل عن نفسه ويسب ويشتم الجيش وبتشجيع من المراسلين بأمر قناتهم,,,!!! هي موضة أصبحت قديمه ومكشوفة بعد,, تماما تصنع القتل لتنتج خبر ثمين وحصري ولا مبالاة بالإنسان العربي كان مواطن أو جيش ... .. متى تكون حياة الإنسان أغلى من نشرة الأخبار عندكم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

فلسطين....



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات