اغلاق

البلديات مجنون رمى حجر ببئر مئة عاقل ما بطلعه


لقد استمعنا إلى وزير البلديات السابق الذي تم دمج البلديات في عهده وقال بالحرف" إن وزير البلديات في حكومة البخيت والبخيت نفسه يجب أن يتحاكموا" والسؤال لمعاليه ألا يجب أن تتحاكم أنت ورئيس الحكومة التي دمجت البلديات في عهدك عن دون دراسة والأخذ بمصلحة الوطن عند اتخاذ قرار الدمج؟ وهل تريد أن أذكرك كم كانت مديونية البلديات قبل الدمج؟ ومديونيتها بعد الدمج؟ وهل تم الدمج لمصلحة البلديات أم للمناكفات؟ وهل يوجد غيرك أنت ورئيس الحكومة في زمنك من يؤيد دمج البلديات؟ وكيف كانت الخدمات قبل المدمج وكيف أصبحت الآن بعد الدمج؟ وهذا ليس دفاع عن وزير البلديات في حكومة البخيت لأنه أصلاً كان خارج التغطية، أما بالنسبة لفصل البلديات فإنني مع الفصل لمن يستحق الفصل وليس لمن يطلب الفصل، والأصل أن كل أهل مدينة هم أعرف الناس بمدينتهم، أما ما تم في الحكومة السابقة فكان بكل تأكيد تخبط واضح عن دون دراسة ومعرفة حقيقة لمصلحة المدن والقرى التي تم فصلها، علماً بأنه كان في الحكومة السابقة أحد وزرائها المخضرمين والمطلعين والعارفين والوطنيين في شؤون البلديات، وأكاد أجزم إنه الأقدر داخل المملكة في أمور البلديات ولكنه كان نائب للرئيس وليس وزيراً للبلديات، فبتالي فإن الوزير الحالي جاء من رحم البلديات ويُقال عنه أنه إنسان مستقيم وواقعي وهذا الوصف جاء من أناس محترمين وبنفس الصفات ممن يعرفون شخصية الوزير من مدينة جرش لذلك نطلب من الوزير الجديد أن يبذل قصارى جهده لشطب كافة الديون المترتبة على البلديات من قبل الحكومة لكي تنهض البلديات بواجباتها الخدمية. وغير هذا الحل لا يمكن أن تقوم للبلديات قائمة على مدى عقد من الزمن لذلك أتوجه للوزير ماهر أبو السمن بالمطالبة والإلحاح للحكومة بإنعاش دور البلديات من جديد بشطب الديون المترتبة عليها، لكي يلمس المواطنين أثر ذلك على حياتهم. وهذا عدا على أن كون البلديات في حقيقة الأمر هي ما يتم من خلالها تطبيق الديمقراطية بكل معانيها ويتم التعبير من قبل المواطنين عن ما يريدون، وهي بمثابة الأحزاب الحقيقة الأردنية لذلك المطلوب من الوزير والحكومة دعم البلديات وإخراجها من عنق الزجاجة لكي ينطبق المثل ( من شرد ورد كأنه ما شرد)



تعليقات القراء

احمد أبو ملحم
اوافقك الرأي يا شيخ عبدالعزيز واطالب بأن يكون المرشح لمنصب رئيس البلدية مهندس مدني ومشهود له بالنزاهة والاخلاق وملم بخبايا البلديات وليس شخص أمي او شبه امي ولا يحمل مؤهل دراسي وكل هدفه تعيين اقاربه وانجاز مشاريعه ووجاهة أمام الناس كما هو حاصل الان ، فهناك اعداد هائلة من الموظفين تم تعيينهم ترضية ولحسابات انتخابية فهؤلاء يخسفون الميزانية بل ان بعضهم قام بتعيين بعض اقاربه وبعض ابناء اعضاء المجلس البلدي ليضمن الصمت عن تجاوزاته وهم على مقاعد الدراسة وكانوا يتقاضون رواتب ليست من حقهم بل من حق الخريجين والعاطلين عن العمل .
08-11-2011 09:14 PM
مطاع الى 1
هل تعلم ان مصائب البلديات كانت من المهندسين وذلك عندما تم الدمج ولكي تتضح لك الامور ارجع الى ملفات الوزاره وراجع الديون والمعينين قبل المهندسين والدمج وكيف اصبحت بعد المهندسين والدمج لتجدها اضعاف اضعاف ما كانت عليه

وللكاتب المحترم نفيك ان الوزير الذي اشرت اليه بالنائب لا تقل مصائبه...ولكنه كسب الصيت على حساب البلديات ففي عهده اصبحت جميع موازنات البلديات اكثر من 90% منها رواتب والتعيين عن طريقه فلنكن واقعيين ونتحدث بالحقائق التي تثبتها السجلات ولا ننسى ما فعلت حكومة الرفاعي بالبلديات عندما جففت منابعها وصادرت حقوقها

09-11-2011 01:47 AM
للتعليق 2
انا اقصد في كلامي مهندسين منتخبين من قبل المواطنين وليسوا المعينين من قبل الحكومة ومن سكان نفس المحافظه أو المدينة ولديهم درايه في التعامل مع العطائات والمشاريع وليس امي لا يفقه شيئا ولا يدري بما يوقع . يعني يشترط بأن يكون مهندس لأن الكثير من المرشحين للأسف يريدونها وجاهة ولخدمة اغراضهم الشخصية .
09-11-2011 02:48 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات