اغلاق

الرد على نتنياهو مابين الأردن وفلسطين جبال عاصية


اليهود ....... الله خلقهم للعب في ميادين الاستقرار, خلقهم كي يجعلون العالم يحارب بعضه لمصالحهم. خلقهم كي ينازعونه ملكه على الأرض .. وخلقهم كي يعيثوا في الأرض الدماء والأشلاء. باتت كلمة الظلم لا تساوي في القسمة بين اليهود والظلم .
إلى نتنياهو اليوم مالكم ومال الأردن؟؟؟ لعلمك يا جاهل الأردن هي التوأم الشقيق الرفيق شعبا وشعبا وحكومة و حكومة... تماما بالحسنى لا بالإكراه....... صفة اليهود اليوم الشبه فيهم كالعفن, الذي يلاحق أي قطعة خبز صالحة... هو يلاحق أي قطعة أرض عربية صالحة لكن الله الذي خلقهم تماما يخلق لكل داء دواء... هم يتكيفون على دوامات العنف ,بالكاد لا يشعرون إنهم يهود ان لم يكونوا كذالك ... اليوم الأنظار الصهيونية تعود من جديد على الأردن الشقيق. يحتسبون ان أقدام عباس موجودة بالأردن. وأقول ان الأردن لو لم يثق بإنسان لن يكون حلم لهذا الإنسان ان يعبر أراضيه ...إنني دخلت الأردن عام (1994م), كان أول خروج لي وأول سفر وآخر سفر من فلسطين بعد وهو مثابة سفريه للزواج من إحدى أقربائي والعودة ثانيا ... قبل انتمائي لحركة فتح أنا كنت أحد كوادر الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين... وكنت لامع الصيت والعنوان بلا فخر , ونزلت إلى مقر إقامة أقربائي وهو مخيم الوحدات . وبعد الضيافة الأهلية الرائعة تماما رأيتها ليس فقط من أقربائي والترحيب والضيوف من كل أهل مخيم الوحدات وامتدت حتى شنلر ومناطق لا اعرفها ولا اذكرها صويلح والزرقة ومخيم البقعة وغيرها .... اليهود ان لم يعرفوا أو يستطيع ان يشعلوا فتنة, تماما يغذون ما كان بالماضي من فتن ....وأعود لموضوع الزيارة وبعد أسبوع وإذا يأتي جواب مقابلة للمخابرات الأردنية في وادي السير ... ذهبت و
كنت موجود بالأردن أنا تحت رعاية مدير شركة الأردنية للسجائر عين غزال... وقام هو مشكور وأحييه بمرافقتي شخصيا . ودخلت مكتب المخابرات وقابلني احد الضباط اللذين أصفه بأنني ربما قاتل والده من قبل, ويقابلني بصوت عالي فأسرعت بصوت منخفض أقول لي عندك سؤال قال تفضل قلت له هل أنت غضبان مني؟ ام من قبل أن أحضر لك؟؟؟ فقال في إعادة هيئة وجهه إلى العادية اجلس سامي . جلست وكان أول سؤال هو لماذا لم تحضر للتعليم مثل ما سجلت أنت في جامعة فيلادلفيا لتتعلم ؟ قلت رفضتم طلاب غزة في وقتها . قال أنت من الجبهة الشعبية؟ قلت نعم قال انتم لكم فكر في احتلال الأردن, ومن خلاله المواجهة مع إسرائيل؟ قلت له الجبهة لم أتعلم منها سوى حمل السلاح ومبادئ الاشتراكية والتواضع للجميع. وان الوطن العربي كله وطني فكيف أكون مع ناس يحتلون أنفسهم ؟؟؟ قال لم أتخيل انو أنت بإجابات لم تأتي على بالي ليه ما بترفع عينك عن عيني؟ قلت له هذا اشتياق لي لأن أرى عربيا يعمل في الأمن, وهو أخ لي. لأن العاهد عندي ان الأمن فقط لإسرائيل ... قال لما حضرت لعمان قلت له الم تعرف يعني أنت ليه حضرت؟ قال هزاع هو الضابط الرجل العربي الأردني الشهم ... كنت أعتقد انك من الناس الزائفة أو المصقولة في التعجرف وعدم الخبرة والتثقيف والوطنية الغير مقنعة, لكنك تماما غير ما كنا نتوقع من أنت. أخونا سامي كم من الوقت ستضل في عمان قلت ليس لي مصلحة غير إنني أحب ان أحيي فرحي بعيد عن دياري... ان سمحتم. فقال رعاية الله وجلالة الملك الحسين المعظم, ونحن في جانب كل ما تحتاج, ومصرح لك ان تبقى كما تريد من إقامة بعد الأفراح, وأقول أنا لم أرى يوم شهدت لي مناسبة مثال مناسبة زفافي, من رجال ونساء بالكاد شوارع الوحدات امتلأت, وأهل الوحدات أحياء ليومنا يذكرون أنا رأيت وحدة أردنية وفلسطينية جامعه وشاملة, رأيت من المهنئون الأردنيين والفلسطينيين والشركسي والتركماني وأناس لم أسمع عنهم ...هي الخيمة التي تجمع الجميع هناك... وربما نتنياهو يريد اليوم ان يهدمها فوق رأسه! لأن الله قال ان فرعون طغى وأقول ان إسرائيل نتنياهو اليوم قد طغى وطغى و طغى ..ليعلم انه خاسر إذا يراهن على إسلاميين... لأنو الأجندة اليوم يريد أن يصبحوا الإسلاميين يغريهم بالحكم في مصر, وتونس, وليبيا, وسوريا وغيرها وبواسطة الخادمة المطيعة العايبه ( قطر) لكن أقول انك ستخسر كل ماجمعت يا نتنياهو في هذا اليوم الذي تحلم به أصحو من سباتك إن في جانبك حفرة نار. وجبال عاصية بداخلها براكين زاد الكبت فيها. وطفح الكيل وسيملأ وجهك دماء وأشلاء, وزحف للمقاتلين أحياء كانوا أو أشباح أو شهداء, وسندوس على رأسك ورأس شعبك أموات أو أحياء. ولن تستطيع الهروب لا من البحر أو بوابات السماء... وأناشد الشعب الأردني اليوم ان يشد ويزيد من اللحمة الداخلية... بعيد عن النكال والنكاف الفصائلي الإسلامي التافه الحاصل... وان يشاركوا معا ملكا وشعبا. ويتكاثفوا ويكونوا بنيان مرصوص فلسطينيين وأردنيين وشركس وتركمان وبدو.... حول قائدهم وقيادتهم .لأن أفراح النصر هي الأفراح الحقيقية, وما دونها زائفة... ليكونوا جاهزين ليصدوا أي عدوان أو فتنة داخلية, يفكر فيها الصهاينة لشرخ قوتكم ووحدتكم لتكونوا عصا متفرقة ,تنكسرون كل على حدا وإنفراد.. والشياطين الفصائلية والحزبية ان ترفضوهم وتبصقوا عليها... ليكون وطنك هو الأفضل والأهم, تبقى أعراضكم ولقمة عيشكم القليلة ممزوجة بالكرامة العربية الأردنية الفلسطينية الأصيلة كابر عن كابر. لتبقى بيننا وبين اليهود ملايين الجبال العاصية على نفوس الأعداء ..................



كاتب صحفي فلسطيني



تعليقات القراء

رائد الرمحي
كلام في الصميم اخوتنا يجب ان لا تعكر صفوها تصريحات المدعو نتن ياهو
28-10-2011 10:33 AM
مصطفي البايض
أولا أشكر إدارة هذا الموقع الموقر ... مقال رائع جدا ورد رادع للمدعو نتنياهو من الأخ الصحفي سامي العلي ...وأتمني أن أقرء المزيد من كتباتك أخي سامي وبارك الله فيك وبكل الصحفين الشرفات اللي بيكتبو بوفاء لفلسطين ... وأشكر إدارة هذا الموقع مرة أخري .. تحياتي لك أخي سامي
29-10-2011 11:31 AM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات