اغلاق

دولة الرئيس والوصايا العشرة


كسب الرأي العام اهم اسس النجاح والرأي العام يحتاج الى اعادة ثقته بادارة الدولة التنفيذية الا وهي الحكومة ومؤسسات الدولة التي ارجو ان تكون لك الولاية عليها كما وعدت , واعادة الثقة لا تكون بالطرق التقليدية وتوزيع بعض المكتسبات وارضاء بعض الجهات او الاتجاهات, لأنه مهما ارضيت فهؤلاء اللذين يدعون انهم قادة الرأي لا يمثلون الا نسبة بسيطة جدا" من مواطني البلد الانقياء واللذين يحتاجون الى حراك غير تقليدي لحكومة جاءت باشد الاوقات تعقيدا" حكومة اختاركم لقيادتها جلالة الملك المعظم الذي هو اساس الدولة لاننا نثق وسنظل نثق به ابدا",,, نعم نحتاج الى اساليب غبر تقليدية حتى بطريقة اختيار اعضاء جكومتكم وقادة مؤسسات الدولة المرتبطة بك حكما" والتي ارجو ان تكون فعلا".
دولة الرئيس:
اذا تشابهت معزوفات موسيقى حكومتكم مع الالحان الدارجة فاعلم بانك لن تجد مستمعين, واذا سمعوا اغلقوا اذانهم وبدأوا يطلقون اصوات موسيقة نشاز لتغطي على الحان عملكم وقولكم وتوجيهاتكم ,,, سيقلبون حفل الاصلاح الى تزمير ونواح ,,,وسينطلق الطبالون الى الساحات يدعون الراقصين الى تشكيل حلقات لدبكة الرحيل ,,, وستأتي الهدايا للحفل من المبعدين ,,, ولن تجدي حين ذاك تغيير الحانكم واسلوب عزفكم لأن صوت طبولهم كان قد صم الاذان وسنقول ليت الذي جرى ما كان.
سيدي:
ان المرحلة تحتاج الى تشكيل حالة جديدة وليس فقط حكومة جديدة لتتحول الى ظاهرة مع الزمن لتكون جزءا" من ظاهرة الهاشمين الانقياء اللذين شكلوا عبر التاريخ تاريخا" وجعلوا الظاهرة حقيقة" وكانوا انموذج كقادة وكمؤسسين و كثوار,,,اخوة واباء فلنتعلم من تاريخ قادتنا الهاشمين وظاهرتهم التي هي الاقدم بالتاريخ الانساني منذ فجر العروبة والاسلام والتي امتدت وستمتد ابدا" لانها وجدت لتكون,,,ان وجودنا ووجود دولتنا المميزة المرتبط بهذه الظاهرة يتطلب منا ان نشكل ظواهر او حالات متميزة بالاصلاح وطريقة ادارة الدولة ,,,لاننا نستحق كأسرة لهم وهم الاباء المتميزون.
دولة الرئيس:
لا اريد سيدي ان اسرد عليكم فقط ولكني كتبت ما سبق لأبني عليه ما سيأتي وكله اجتهاد قد اصيب به وقد اخطيء ولكني اعرف من يجب ان ننطلق لنستفيد من هذه الظاهرة العظيمة.
اعانك الله سيدي على حملك وانت العون لنا وارجو ان تكون عونا" فلكل انسان من اسمه نصيب.ولنكون عونا" لك ولتشكل حكومة استثنائية باسلوبها لا باشخاصها اللذين يجب ان يكونوا ايضا" اسثنائيين ولتكون حالة جديدة من الحراك الاداري اقول:
اولا" : سرعة الحراك بهدوء الرجال . يتطلب رجال ميدانيين مثقفين متعلمين
ثانيا": المصارحة بالحقائق مهما كانت وامام الرأي العام مباشرة: يتطلب حديث مصارحة مباشر مع مواطنيك عبرك او عبر رجالك اللذين يجب ان يكونوا مقبولين وانت اعلم مني بأسس القبول لدى الشارع الاردني ويتطلب هذا وزير اعلام قريب من الناس يتحدث بلغتهم وعاش عيشتهم وحبذا لوكان من الوجوه المعروفة الصادقة من المثقفين المتكلمين اصحاب القدرة على الاقناع , واعلم ان المواطن الاردني وصل لقناعة اذا الحكومة نفت قرارا" اقتصاديا" فأن قناعتهم ستكون عكس النفي .فلتكن صراحة الاعلام صادقة.ولنعود المواطن على صدق الاعلام الرسمي ليسمعوه.
ثالثا": كشف الفساد اولا" بأول ووضع الحقائق بالتدريج امام الناس بكل صراحة .وكشف الفساد يتطلب بصيرة نافذة وانت القاضي لا نريدك خصما" للفساد فقط بل حكما" ايضا" , نريد سرعة البت بالقضايا التي حولت للمحاكم نريد نتائج مقنعة سواء ادانة او براءة نريد قوة الحاكم والقرار وحلم القاضي الاصرار .
رابعا" : ترتيب اصول ادارة المؤسسات حيث ان معظم مؤسسات الدولة المدنية تفتقد الى التجانس والتنسيق والتعاون بين افرادها وبين قياداتها انفسهم , وحيث ان هذه المؤسسات هي اللبنات الرئيسية بادارة الدولة ومنها ينطلق البناء اوقضايا الفساد , فارجو ان تعطي جل اهتمامك لهذا الموضوع ولتدعو وزرائك الجدد لادارة حديث جدي صريح مع افراد مؤسساتهم على مختلف مستوياتهم باجتماعات دورية دون المس بأي فرد قام بحديث قد لا يعجب المسؤولين , واعلم سيدي ان احدى اهم اسباب الفساد الغير مباشر هو خوف الادارات المتوسطة على مواقعهم ومكتسباتهم . ولنا في هذا المجال تجربة وحديث مطول لاحقا".
خامسا": دع رجال حكومتك يهتمون بتفاصيل الامور مهما صغرت داخل مؤسساتهم ليكونوا على معرفة بها وان لا يتخذوا قرارت فردية بالمشاريع الكبرى بل قرارات مدروسة ومناقشة عل كافة المختصين داخل المؤسسة وباشراك من لهم علاقة من كافة الجهات.
سادسا": التنسيق بين ادارات الدولة نفسها والغاء مؤسسات التكرار التي اخترعت دون ضرورة .
سابعا": ارفع الظلم اذا كان هناك من ظلم للأي سبب كان ولتكن مؤسساتك المختصة مدارة من اناس يحترقون صدقا" ويفكرون بشمولية ويستقبلون ببشاشة ويودعون بالامل. اطلب قضايا من ظلموا واجعل مستشاريك يدرسوها جيدا لأنك ان رفعت الظلم اسست الحكم.
ثامنا:الدعوة دائما" لدعم الحكومة من الشارع واعلم بانك تحتاج مستشارين غير رسميين دائما" بكل الامور ولا تركز على الامر السياسية فقط بل خذ الامور الفنية بعين الاعتبار
تاسعا": يجب ان يكون لك صالون نقاشي من الادارات المتوسطة بكافة الدوائر بكافة مؤسسات الدولة كل شهر وبحضورك لتسمع التفاصيل المهمة بكل ادارة وبكل صراحة.
عاشرا": تعديل قانون الانتخاب بالنقابات ليكون قانونا" يعتمد انسبية لتكسب كافة المنتسبين وليشعروا انهم لا يتعرظوا لدكتاتورية التنظيم
انني يا سيدي ان كتبت القليل في هذه العجالة اثناء تشكيل حكومتكم فسأكتب اكثر بالمستقبل القريب وقد تكون تجربتنا بالعمل الحكومي لفترة طويلة دافعا" للاسترشاد وعرض تجارب يمكن تعميمها لنستفيد من تاريخ مؤسساتنا والقاء ضوء يسير على ما يحدث من ايجابيات وسلبيات لعلنا نخدم ولو بالكلمة. وللحديث بقية .
مع احترامي سيدي



تعليقات القراء

وصيه 11
دوله الرئيس عالج قضيه البورصات ستكسب ثلثي الشعب
24-10-2011 05:04 PM
jordan
Mr. prime minister, don’t listen to anybody or any advice. You know what is wrong with the country. You have the intellect to deal with it. So, just do what you think is best for Jordan and let the chips fall where they may. Listening to all the pundits and all the give me this and give me that, you will end up accomplishing nothing. And remember you can’t be everything to everybody. At the end of the day, some people will never be happy no matter what you do or what you don’t do.
25-10-2011 05:42 AM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات