نجل رئيس الوزراء يحارب التطرف بلعبة الكترونية | محليات | وكالة جراسا الاخبارية

نجل رئيس الوزراء يحارب التطرف بلعبة الكترونية

صورة لغلاف اللعبة الالكترونية التي اخترعها سليمان معروف البخيت "الواحة السعيدة"

جراسا -

في تجربة فريدة، ابتكر نجل رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت لعبة الكترونية أبطالها الخارقون عرب.

وقد تم إطلاق اللعبة كبرنامج على موقع فيسبوك.

ويأمل صاحب المشروع، هو سليمان معروف البخيت، النجل الاكبر لرئيس الوزراء في أن تقدم اللعبة التي منحها اسم "الواحة السعيدة" نماذج إيجابية للأطفال الذين يخشى من أنهم عرضة للتأثر بأفكار متطرفة.

وانطلقت اللعبة هذا الأسبوع، وجذبت حتى الآن 50 ألف لاعب.

وبخيت، الذي عيّن حديثاً زميلاً زائراً لدى "تيد"، تحدث عن مشروعه في مؤتمر تيد العالمي في ادنبره.

وكان بخيت طالباً في جامعة مينيسوتا الأميركية عند وقوع هجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001، وتعرض بعد ذلك بوقت قصير لهجوم من قبل أربعة رجال لكونه عربيا.

وبدلا من الامتعاض، قرر البخيت الخوض في حملة توعية.

وقال لـ"بي بي سي": "أدركت أنك تحارب التطرف عبر التواصل مع الصغار. والرسالة بسيطة: لسنا إرهابيين".

وبدأ بخيت حملته برواية القصص في مدارس محلية على طريقة حكايات علاء الدين.

وقال: "سألني طفل مرة إذا كان ثمة رجل خارق (سوبرمان) عربي.

"عندها أدركت أن لا وجود لرجل مماثل".

وهكذا بدأ مشروع كتاب هزلي بهف إنشاء مجموعة من الشخصيات القدوة العربية، ومن بينها أنثى جيمس بوند وعميلة سرية أردنية تحارب التطرف.

وباع كتاب البخيت الهزلي 300 ألف نسخة في الأردن، ليدرك المؤلف أن السوق يتسع لنسخة إلكترونية من الكتاب.

يقول البخيت ان "المطبوعات بدأت تموت، فيما هناك 30 مليون عربي على فيسبوك. لذا فكرت في صناعة ألعاب اجتماعية تحمل الرسالة ذاتها".

وأراد البخيت التأكد من أن الشخصيات الكرتونية التي ابتكرها ترتبط بالأطفال الذين هدف للوصول إليهم.

وحققت شخصيات كتابه شعبية واسعة في صفوف الفتيات في الأردن. وقال: "اتخذت نهج الند للند، وأشركت الأطفال للحصول على أفكارهم".


وعبر البخيت عن أمله في أن يصبح كتابه الهزلي نموذجاً يحتذى به في باكستان، حيث تتفاقم مشاكل التطرف.

بي بي سي



تعليقات القراء

لفت الانظار
ليدخل في دائرة التوريث
10-09-2015 04:16 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات