اغلاق

يكفي تخوين .. يكفي مزايدات


ازعم أنني أنا العبد الفقير إلى الله ومجموعة أخرى من فرسان الكلمة الجريئة والموقف الصادق كثيرا ما كنا ننتقد الأوضاع وننبّه إلى مخاطرها بأعلى سقف ممكن من الحرية المسئولة \\. و لم نكن نقصد من ذلك - كما يظن الماكرون - أن نسيء للوطن أو أن ننتقص من شأنه \\ ولكن يبدو أن بعض من تسول لهم أنفسهم ركوب الموجة اعتقدوا أنها اللحظة المناسبة لذبح الأردن من الوريد إلى الوريد ظنا منهم اننا من السذاجة بحيث ننقلب معهم على الأردن .\\\\ واجزم ان من يعتدي على الصحفيين .. ويكسّر كمراتهم .. ويجعل ( القايش ) يأكل من لحمهم .. او من يرفش ببطن مواطن جاء ليعّبر عما في نفسه من ضيق وتبرّم من سؤ الاحوال .. او يشتم شابا يحمل مصباح التغيير .. هو من يذبح الاردن .. وهو من يعطي صورة قاتمة عن هذا البلد الحبيب .. فها هي الفضائيات تلوك سمعتنا .. وتنهش لحومنا بعد ان صورتنا وكأننا من مخلفات القرون الوسطى ... إلى هؤلاء أقول ليس فوق ارض الأردن من هو اعز واغلى من الأردن كائنا من كان \\ وأرجو ألا يظن احد أنني أدافع هنا عن شخص أو عن فئة أو انتصر لجهة على جهة ,, فالأردن ليس لي وحدي وليس لكم وحدكم \\ بل هو لنا جميعا .. ولا فضل فيه لمواطن على مواطن الا بقدر حبه للأردن ودفاعه عن شعبه وحفاظه على ترابه ووحدة أهله ..\\ لقد كشفت الأحداث الأخيرة فشل الحكومة الذريع في التعامل مع أدوات التغيير \\ كما فشلت الأجهزة الأمنية هي الأخرى التي ما تزال تقيس انتماء الناس للأردن من خلال الشعارات والاحتفالات والهتافات ومواكب السيارات \\ وكأن الأردن فقط لهذه الفئة التي تعتبر حبه حكرا عليها \\ أما القابضون على الجمر من الأغلبية الصامتة التي فقدت الأمل بكل المسئولين فقد لاذت بالصمت بعد أن فوضت أمرها إلى الله وتضرعت إليه عقب كل صلاة عسى أن يريحها من كل الأصنام | وأما أولئك الشباب الذين حملوا مشاعل التغيير فنحن منهم ومعهم \\\\ ولكن عليهم أن يدركوا تماما أننا معهم من اجل رفعة الأردن و من اجل النهوض بمقدراته والدفاع عن أمنه ومكتسباته ومعاقبة اللصوص والفاسدين الذين لم يتورعوا عن انتهاك حرماته ونهب خيراته \\ ولن نقبل من أي شاب مهما كانت توجهاته ومهما كانت الحيطان التي يستند عليها ومهما كانت الجهة التي تقف وراءه أن يعبث بأمن الأردن أو أن يسيء إلى وحدته المقدسة \\ فالأردنيون كما هم الفلسطينيون كلهم ابناء وطن وكلهم حماة ديار وكلهم ركاب سفينة ومطلوب منهم في هذه الأوقات العصيبة التي تعلو فيها الأمواج أن يقودوا هذه السفينة وان يوجهوها نحو بر ألامان ..\\\\ فمنذ اعتصام الداخلية بدأنا نشم روائح نتنة تزكم الأنوف \\\\ تنطلق من حناجر مجنونة بعضها بالهمز واللمز وبعضها بصريح العبارة ... إننا في الأردن ليس مع الإصلاح والتغيير فحسب بل نحن نطالب بثورة شاملة عامة عمودية وافقية تطال كل المؤسسات ودون استثناء \\ ثورة نقضي فيها على الفاسدين وعلى المرابين وعلى المتاجرين بقوت الشعب وعلى حرامية الأرض والعرض \\ ثورة تعيد للأردنيين كرامتهم المهدورة وتعيد للأردن ألقه وبهجته وللمواطن الأردني عزته وكرامته.. \\\\و أرجو أن يعلم الجميع أنني وبكل امانة الموقف .. وشرف الانتماء للاردن الوطن .. وليس لأي شخص كائنا من كان ومثلي الالاف المؤلفة من كل الشرفاء ومن كافة أرجاء الوطن الحبيب وأنا احّمل النظام الأردني والحكومات المتعاقبة التي تعاملت مع الوطن على انه مزرعة .. واجبنا كأردنيين حراستها ومن حقهم أن يستعبدونا ويعاملونا كعبيد ( فشروا ) احمّلهم مسؤولية ما آلت إليه أوضاع البلد من سوء وتراجع بسبب الظلم وانعدام العدالة وحماية كبار اللصوص وتقريب المحاسيب والأصدقاء والتوسع في الأعطيات وتوزيع مقدرات الشعب على من هم خارج حدود الوطن مع اننا بأمس الحاجة لها وترك البرامكة ينهبون كيفما يشاءون دون حسيب أو رقيب \\\\ أقول طالما حذرّت ورفعت صوتي وطالما انتقدني اشخاص ..وياللعار كانوا يتخفون وراء اسماء مستعارة .. و كظمت غيظي وأنا أراهم يدافعون عن فاسدين من العيار الثقيل ولم أجد لهم مبررا في ذلك مع ان الأردن اكبر من كل المسئولين ولكن حسبي الله ونعم الوكيل \\ وهاهي النتيجة التي كنا نخشاها ماثلة للعيان أمامكم .. وهاهم الشرفاء يذرفون الدموع دما \\ وها هم الشباب يبحثون عن مستقبلهم المجهول وها هي الأجهزة الأمنية تسعى إلى لملمة الأمور ولكنها لم ولن تقدر على كبح جماح الشباب الثائر إلا إذا اعتمدت الكلمة الطيبة والحكمة والموعظة الحسنة \\\\ فزمان التخويف وقطع الأعناق وتكميم الأفواه قد ولىّ وانتهى \\ وهاهي النقابات تتلون وتتشكل حسب ما تمليه مصلحة القائمين عليها \\ وها هي الحكومات تخرج من فشل ذريع إلى فشل اشد وأصعب \\ وها هم رجالات الحكومة متوترون وغير قادرين على لملمة أنفسهم أمام الكاميرات \\ \\\\\\ ومن بين الحفر والجور تطل علينا جرذان وفئران وقطط وكلاب لا يريدون الخير للأردن ولا للأردنيين \\\\ \\\\ وهم في ذلك يقدموّن للعدو الخدمات الجليلة وهو الذي اعلن مرارا وتكرارا فشله في إحداث ولو ثقب بسيط في الجسد ( الاردو فلسطيني ) لتأتي حثالة من عديمي الاخلا ق هدفهم التفرقة لتصنف الناس إلى موالين وغير موالين أو إلى مؤمنين ومارقين \\\\ وتسعى إلى تقسيم الوطن وطعن كبريائه والمس بشرفه \\\\... اقسم أن كل من يعتدي على حرمات الأردن هو ( ديوث وقواد ) واقسم أن كل من يسعى إلى تدمير وحدة الأردنيين \\\\ هو ( عاهر ) وزنديق \\\\\\ فالأردن هو وطن الشرفاء فقط أما الذين يتاجرون بشرفهم وأعراضهم فلا مقام لهم بيننا ولا وجود لهم عندنا ,, وإنني أرى في كل الاعتصامات صورة مشرقة تجعل صانع القرار في الأردن يدرك الحاجة الماسة للتغيير السريع ويعيد النظر في كثير من حساباته .. ما دامت لاتخرج عن سياقها الحضاري || فالوقت ليس وقت الخوف والتردد بل هو وقت الشجاعة والصدق والصراحة وإذا لم نكن صادقين وصريحين وجريئين فان السفينة غارقة لا محالة وسنغرق معها جميعا لا سمح الله \\\\... فإلى كل الشباب الذي يؤمنون بالتغيير أقول والله معكم كل الحق \\ فقد بلغ السيل الزبا وصار ظلم الحكام لا يطاق \\ ولكن أرجوكم أن تتسموا بالحكمة وان تتسلحوا بالعلم والمعرفة وطول النفس .. فالاصنام زائلة لا محالة .. فها هو سيدنا ابراهيم الخليل ماثل امامنا بصورته المشرقة بعد ان حطم الاصنام فظل ذكره خالدا الى الابد فزالت الاصنام .. وبقي هو ؟؟ وان من يسجد لصنم او يعبد صنما فهو لا يختلف عن الدواب في شيء \\ فنحن نريدكم سلاحا من أسلحة التغيير لا سلاحا للقتل والتدمير \\ لا نريدكم مطية لأصحاب الأجندات الذين يخفون رؤوسهم في الرمل ثم يتحولون إلى ضباع حاقدة تنتظر لحظة الهجوم على الفريسة \\ أرجوكم أن تفوّتوا الفرصة على كل المرجفين وعلى كل الفاسدين وعلى كل الذين يريدونكم أن تكونوا ضحية المرحلة .. فالمستقبل كله لكم فساعدونا لكي نقف معكم ونكون إلى جانبكم .. انبذوا كل عصبية وانبذوا الطائفية والعنصرية والإقليمية واعملوا من اجل أردن قوي مستقر وامن .. .ولا تعطوا المجال لفئة من الشباب المتهور بحكم السن وطبيعة المرحلة العمرية لكي يتصدروا المسيرة حتى لا تخلقوا لانفسكم أعداء نحن وانتم في غنى عن أذاهم وضررهم .. أما انتم حماة الوطن من الاجهزة الامنية بكافة مواقعها .. ارجوكم افهمونا .. الاردن بحاجة الى عمليات جراحية سريعة ..واعلموا جيدا ان المعتصمين هم اخوان لكم .. وان الصحفيين ليسوا بالغريبين عنكم .. وليسوا اعداء لكم .. فأنتم وهم في خندق واحد .. انتم شرفاء واهل نخوة .. ولكن عليكم ان تدركوا جيدا ان الفاسدين والحرامية قد لوثوا سمعة الاردن ونهبوا خيراتكم .. وانكم بتصديكم الفضّ للمشاركين في مسيرات الاصلاح انما تقووا عزيمة الفاسدين .. وتعطوهم الفرصة للتشبث بمواقهعم .. وتحموهم من حيث لا تشعرون .. أتمنى عليكم أن تعيدوا النظر بمنهج تفكيركم لان من يطالب بالإصلاح للوطن يحمل في داخله كل الحب للوطن وأما الغارشون على الأخطاء فسيصبحون عما قريب جزءا من هذه الاخطاء \\\\\\ أرجوكم أيها الشباب أن تحافظوا على ثوابت الوطن ولا تلتفتوا إلى الشعارات البراقة والزائفة التي يتطاير شررها عليكم وعلى المحيطين بكم واعلموا أننا منكم ولكم .. وسنكون معكم ونقدم أرواحنا رخيصة من اجل مستقبلكم واعلموا جيدا أن الفاسدين والمشبوهين والوصوليين والمأجورين يريدونكم أن تقودوا ثورة خاسرة لكي يتمترسوا في مواقعهم و يعودوا أقوى مما كانوا عليه .. وعندها لن يرحموكم سواء كنتم معهم او ضدهم .. أرجوكم أن تفوتوا عليهم الفرصة واكشفوهم أمام الجميع بحسن أخلاقكم وبجميل أفعالكم .. وتوحدكم ... إنكم معشر الشباب انتم من سيصنع تاريخ الأردن القادم ومستقبله المشرق \\ شاء من شاء وابى من ابى واذا كان هناك من ( هو مصقع وبارد وجه ) قد اندس إلى مسيرتكم النظيفة فعليه أن يقلب وجهه سريعا لان الأردن وان ظن بعض المرضى انه ضعيف وخائر القوى فهو ظن ليس في محله .. فأنا وانتم ومعنا الاف الآلاف من كل الأردنيين ولا أقول من شتى الأصول والمنابت لان هذه العبارة لا تعجبني سنلقنه درسا يجعله ينسى حليب أمه ... فكلنا أردنيون وفلسطينيون أهل وعشيرة وأقارب وأنسباء \\ بنينا الأردن معا وسنحافظ عليه معا \\ واذكرّ أن من سرق الأردن قطعا هم أوغاد وحقيرون \\ \\ ونقول لكل الأصوات المسعورة إن الأردنيين لن يفرطوا بالأردن وان الفلسطينيين الشرفاء لن يخونوا العهد مع الأردن \\ فنحن جميعا نعيش فوق ترابه شعبا واحدا وأسرة واحدة فيكفي تخوين ويكفي مزايدات \\ فالقواسم المشتركة أقوى من كل أراجيفكم وأسمى من كل أصحاب الضمائر المحنطة \\\\ أقول ما سمعتم وأسال الله عز وجل أن يجعل هذا البلد آمنا وسائر بلاد العرب والمسلمين وان يديم علينا نعمة الإخوة والمحبة وهو القاهر فوق عباده وأخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين .



تعليقات القراء

محمد العبادي
والله ياخالي كلامك فضي والكل صار يزاود على الوطن وكله تنضير فارغ حمى الله الوطن من كل المنضرين امثالك
16-07-2011 07:11 PM
من اربد
والله يا اخي انك محب مخلص وعشرات الآلاف الصامتون يفكرون مثلك تماما. التجييش سيدمر البلد. بارك الله فيك.
16-07-2011 07:17 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات