اغلاق

من أين لك كل هذا؟


في الآونة الأخيرة ، كثر الحديث عن الفساد وبرزت العديد من حالات الفساد الكبرى التي قابلتها العديد من المقاربات التي تم تبنيها وطرحها من قبل أولئك الذين يطالبون بمكافحة ومحاربة الفساد، ويمكن تقسيم تلك المقاربات إلى نوعين : أحدهما موجه إلى أسباب الفساد ، بينما النوع الآخر موجه نحو نتائج الفساد ومخرجاته . إحدى المقاربات التي تنتمي إلى النوع الثاني تتمثل بالتعامل مع إحدى نتائج الفساد وهي ظاهرة بروز حيتان الفساد الذين قاموا باستغلال مناصبهم ومواقعهم ضمن منظومة العمل الرسمي وصنع القرار لجمع أرصدة مالية ضخمة بطرق غير مشروعة ،وفي هذا الإطار يمكن وضع المطالبة بإقرار قانون "من أين لك هذا؟".
المطالبون بإقرار قانون من أين لك هذا لا يريدون طبعا أن يقتصر تطبيق ذلك القانون في حال إقراره على حالات الفساد الصغرى والميكروسكوبية فقط وهو الحال الذي قد يكون مقبولا لدى صناع القرار ويتفق مع التقاليد السائدة في البلاد ، وطبقا إلى رؤية هؤلاء فإن من الأحرى تسمية ذلك القانون باسم آخر وهو " من أين لك كل هذا ؟".
لكن لا نرغب طبعا بإغضاب إخواننا الفاسدين الذين أسهموا إلى حد كبير في تشكيل صورة الأردن الحالية وأزماته الكبرى ، مما قد يدفعهم إلى نقل وتهريب أموالهم وأرصدتهم (أو بالأحرى أموال الوطن المنهوبة) إلى خارج البلاد ،وقد يكون من الأفضل تشجيعهم على استثمار تلك الأموال في البلاد حتى لا نطالب في وقت ما بإقرار قانون "من أين له ذلك؟ " حين يصبح هؤلاء اللصوص غائبين خارج البلاد وكذلك الحال بالنسبة إلى الأموال المنهوبة . يجب أن نحافظ على بقاء هؤلاء الفاسدين واللصوص بيننا حتى لا نواجه في المستقبل ظاهرة جديدة تتمثل بهروب المسئولين إلى خارج البلاد بعد مغادرة الموقع الرسمي مما سيخلق أيضا مشكلة أخرى تتمثل بكسر التقليد السائد والقائم على احتكار المناصب الرسمية ومواقع صنع القرار ضمن مجموعة صغيرة من الأشخاص يشكل هؤلاء اللصوص والفاسدين جزءا أساسيا منها مما قد يؤدي بالتالي إلى الاستجابة لأصحاب الأجندات المشبوهة الذين يطالبون بأن يتولى مواقع صنع القرار أشخاص يتصفون بالنزاهة ونظافة اليد دون احترام للتقاليد والأعراف السائدة في البلاد!!!
kalidhameed@hotmail.com



تعليقات القراء

Ali Al-Khatib
أبدعت....للأمام انشالله
04-07-2011 01:55 AM
فعلا
ههههههههههههههههههه
04-07-2011 08:16 AM
معجب
الله ايخليلك شبابك ههههههههههه
04-07-2011 12:13 PM
عميد متقاعد محمدعزالدين
ابدعت بالتوفيق .....يجب المسائلة بعد احالة اي مسؤول على التقاعد ؟ اطمئنك بعض اللصوص احيلو على التقاعد مع الترقيه .. وبعضهم الان على مقاعد مجلس الامه ...واصبح سعر مزرعته (من المال العام ) اليوم بحدود المليون ؟ استثمار
04-07-2011 01:01 PM
مهرة الاردن الاصيلة
من اين لك هذا.....ربح ورقة ينصيب
05-07-2011 12:38 PM
ظاهر الحديد
هذه الاموال المنهوبه ليست فى الاردن اصلا وهو يخلى زوجته تولد فى امريكا او بريطانيا حتى ابنه يحصل على الجنسيه ومن ثما هو والعائله الكريمه
05-07-2011 07:04 PM
اشكر
انت كاتب نسنحق الاحترام
05-07-2011 10:42 PM
جابر
يا شيخ مين بقدر اطبق من اين لك هذا ، لكون الذي لديه هذا أمضى عمره في الحكومه والمفروض لديه راتب حكومه ولكن من اين ياتيه الثراء؟ اذا لم يورث؟

ويا اخي جميع من ينطبق عليهم من اين لك هذا يعتبرون انفسهم ويعترهم ابناء عشائره رجال كبار وفوق المساله ، والا كيف يكون موظفاً طفران وبقدرة قادر أو خلال مسيرته الوظيفية يصبح من اصحاب الملايين ؟ وزملائه لا يجدوا ملين؟
06-07-2011 09:45 AM
عبيدات محمد
ماشاءالله عليك, يازلمه شو بتحكي؟ ارجعت اخيرا الى شعار دولة احمد باشا عبيدات وقبل شويه كنت بتحرض الناس عليه !!!!!!!!!!وين المبادىء الصحفيه اللي بطالبو فيها.
06-07-2011 01:03 PM
ابن اربد
من متابعتي لمقالات الكاتب المحترم اجد انه يناقض نفسه في كتير من مقالاته احيانا يطالب بالاصلاح ومقال اخر هناك فساد ومقال اخر يعارض من اين لك هذا واخيرا ياتي بمقال ينفي كل ما كتبه يا اخي ارسي على بر خلينا نعرف شوه اتجاهك
06-07-2011 03:50 PM
القانون سواسية
يا أستاذ خالد ما هيه الحصانة المحاط بها المسؤول من المسائلة القانونية بتخليه ينهب غصب عنه طالما انه لا يقدر أو يجرؤ
أحد على أن يسأله مجرد سؤال..!!

06-07-2011 04:10 PM
قلرئ
شوخالد بتعلق على حالك هالاسماء عالاقل خليها تكون كاتبة لانه من يعلق عادة يكتب اسمهخ اذا كان مدح
08-07-2011 10:48 PM
الى خالد البطاينة
يا ريت تسال هل السؤال لابوك من وين اله هذا ......... ولباقي عندك
09-07-2011 08:48 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات