اغلاق

المسؤولية الأخلاقية للأمن والاستقرار


حتى تستمر الدولة الأردنية بنظام داخلي قوي يحفظ لها تيسير علاقاتها الخارجية بكل نجاح وإبداعية يجب توافر الإمكانيات العلمية التي تيسر لها العلم بما يدور في أرجاء العالم المختلفة مع وجود القدرة العميقة على تحليل المواقف وسياسة الدول.

لذلك فإن أهمية التركيز على المعلومات لأنها تشكل ركيزة أساسية للدولة خاصة من جمع المعلومات الدقيقة الكاملة وتفسيرها من خلال أجهزة فنية متخصصة تقوم بتحليلها وتصنيفها بحسب أهميتها ودلالاتها واتخاذ القرارات الديناميكية بالأسلوب العقلاني الذي يتوافق مع مصالح الوطن العليا لذلك فإن الدولة الأردنية عليها أن تحافظ على استمرارية وجودها كونها من الدول المتميزة أمنياً لتأكيد تبادل الأمن بين الدول من خلال التعاون الدولي للمحافظة على الأمن والاستقرار لتتجه الطاقات الأردنية نحو المصالح المشتركة للأمن وزيادة التعاون في المجالات الاقتصادية والاجتماعية ضمن مناخاً سليماً يتصف بالمصداقية والالتزام. والدرجة العلمية العالية في التعاون الدولي.

إن الدولة الأردنية عليها مواجهة الآثار الناجدمة عن المخاطر الاقتصادية وعليها أن تسعى دائماً إلى رفع المستوى الثقافي والاقتصادي وأن تسعى إلى رفع مستوى التنمية الحقيقية مع الالتزام بمبادئ القانون الدولي وقواعده بروح من التضامن والإخاء، والتركيز على الثورة العلمية في مجال الاتصالات ونقل المعلومات وهذا سوف يحدث تغيراً في مفهوم القدرة والسيادة والأمن والحصول على الإمكانيات المتطورة في التقدم العلمي مما يتوفر من معلومات متوافرة لدى الدول الأخرى خاصة وأن الحدود لم تعد صعبة الاختراق بل أصبحت أقل صموداً أمام التقدم التكنولوجي



تعليقات القراء

طا طا طا طا طا
المقال مختصر مما يجعل الموضوع غير واضح .
وشكرا
23-12-2008 10:41 PM
عاطف
الصراحة ان الموضوع في غاية الاهمية ولكن اتمنى لو ان الموضوع كان اشمل من ذلك
23-12-2008 10:50 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات