اغلاق

باحثات ايطاليات يبحثن مستوى الحريات العامة في الاردن


جراسا -

خاص - موسى دويكات - أكد أكاديميون أردنيون أن عدد من الباحثات الايطاليات يعملن حاليا على قياس مستوى الحريات العامة في الاردن ومدى تأثير الثورات العربية على الساحة الاردنية .

وقالت أمنة أبو رشيد إحدى الناشطات في مجال العمل الانساني لقد تلقيت عدة اتصالات من باحثات من دولة ايطاليا وقد تم الحديث عن مستوى الحرية في الاردن مشيرة أن الاسئلة التي تلقيناها كانت دقيقة جدا ويبدو أنها ذات مدلول بعيد ويقصد من ورائها معرفة أدق الامور عن النشاط السياسي .

من جانب آخر أكد أحد الناشطين في العاصمة عمان أننا وبالتعاون مع الزميل موسى دويكات رئيس حركة العدل والمساواة في الاردن أكدنا للباحثات أن مطلبنا الوحيد هو نشر العدالة والمساواة بين الناس ومكافحة الفساد ومنع تغول بعض العشائر على الوظائف السيادية وحرمان العشائر الأخرى .



تعليقات القراء

مسطول
ياي باحثات شو ها الحكي خلوهم يعملوا درسة علي انا جاهز على طول
29-04-2011 05:57 PM
محمد مناور العبادي - صحفي
لست عشائريا ولكن للحق والحقيقه فان المناصب الرئيسيه لعشائر معينه في حين ان عشائر اخرى محرومه من مناصب مهمه واذا اقتربت منها يتم احالتهاعلى التقاعد ممايخطيء نظرية من يقول ان العشائر تحكم الاردن والصحيح ان اصحاب نفوذ من الشرق والغرب اردنيين يتقاسمون الوظائف الكبرى . وهناك ادلة وشواهد على ذلك بحيث اصبح الوطن محكوما من عائلات معينه شرق وغرب الاردن لها كل الامتيازات والتسهيلات على حساب الغالبية العظمى من ابناء الشعب الاردني من كل المنابت والاصول المغيبه عن كل شيء رغم ولائها واخلاصها وانتمائها
29-04-2011 05:58 PM
فراس الشرع
الباحث من اربد وليس من عمان
30-04-2011 12:44 AM
لبنى ناشطة سياسية
يرجى من الاخوة القائمين على موقع جراسا نيوز إعادة نشر الخبر بشكل رئيسي لأنه يدل على وجع كل الاردنيين إذا سمحتوا
30-04-2011 02:33 AM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات