اغلاق

حذاء غيّر مجرى التاريخ


  كان الله بعونك يا منتظر
ومن غيرك للعراق قد انتصر
بحذائك بوش على ارض العراق ُقبر
فلا تخشى اعدام او سجن فانت اليوم من البشر
سجل التاريخ موقفك وفاح منه على العرب العطر
فان توقف السلاح فان سلاحنا الحذاء والحجر
هُزم بوش وحققت انت عليه النصر
هذا ليس حذاء بل صواريخ كالمطر
نامت العذارى وهي تحلم برجال كمنتظر
فرحنا ونحن نرى الحذاء على الوجوه يلمع كالجمر
فبحذائك يا منتظر
كبرياء بوش اليوم قد انكسر
فقد بات اسمك اليوم يملا السمع والبصر
واشعل حذائك للعرب حربا ذكرتنا باحد وبدر
صدق صدام عندما اعلن ان بوش على اسوار بغداد سينكسر
ان حذائك يا منتظر قد حرك فينا المشاعر والضمائر
وبات اليوم اسطورة للاخبار يتصدر
رفضت بكبرياء ان تكون عبدا للقمر
فنثرت بحذائك على ارض العراق الذهب والتبر
وسطرت للتاريخ موقفا
يذوب حلاوة ويرف كالعطر
فليعلم بوش بان ضرب الاحذية بالعراق مستمر
حتى يأذن الله للعرب بالنصر
ولو لم يبقى ما يلف اجسادنا غير غصن من الشجر
وستكون ايدينا وحذاء منتظر
على بوش واعوانه اقسى من الحجر
وستسيل كراماتهم على ارض العراق وتنهمر
واعلموا في العراق بان ليس بعد العسر الا اليسر
لله درك يا منتظر
فقد حلقت فوق الهامات كالنسر وحمت كالصقر
فغزا طيفك بيوتنا كالبدر والقمر
لنا فيك كلمة انت نهر من الرجولة ومحيط وبحر
يكفيك إن الصحافة في عهدك لم تعد خبر
بل اشرف مهنة في تاريخ البشر
لله درك نام غيرك على الحرير والسرير
فنفوهم إلى جزيرة البغال والحمير
وتربعت انت في القلوب بهذا المصير
وصار اسمك بيننا كالقمر المنير
وغيرك سيذهب إلى جهنم وبئس المصير
Quraan1964@yahoo.com




تعليقات القراء

مشرف لغة عربية -
السيد الكاتب مع الاحترام
مقاللك لا يعرف هل هو نثرا ام شعرا ام خواطر
فيه تكلف في السجع
شكرا
16-12-2008 08:44 PM
اخو وائل

بحكيلكوا اخوي وائل
بس بلاش مش واسعه شوي
غير مجرى التاريخ مرة وحدة يعني القدس رجعت واسبانيا صارت اندلس
الاسعار نزلت والبطيخ صار شمام
والله ناس.............
16-12-2008 08:50 PM
7arshawi
well done ahmad abu 7arbi
17-12-2008 12:52 AM
ابو سامي العجارمة
يا اخي يا مشرف اللغة العربية هل ما جاء على لسان كاتبنا المحترم له رسالة ام لا يكفي تشويه للمقالة الجميلة وشكرا لكاتبنا المحترم ابو القرعان.
17-12-2008 07:48 AM
محمد المشاقبة
ابدعت يا اخي احمد فما جاء في مقالتك النثرية او قل الشعرية ينم عن احساس صادق نابع من القلب
17-12-2008 07:49 AM
روح الوطن
عفارم عليك يا اخ قرعان
17-12-2008 07:50 AM
عراقي من الانبار
الله الله على ما كتبت فحذاء منتظر فعلا غير وجه التاريخ لا بل اتنه التاريخ بعينه
17-12-2008 07:51 AM
حر ابن حر
عبارات جميلة واجمل ما فيه انها تعبر عن كل عربي شريف
17-12-2008 07:52 AM
سرطان القرن
منتظر دخل التاريخ وجراسا فيها سقف حرية جميل , امنى لها التقدم ومقالة القرعان شدتني لان فيها عروبية كبيرة
17-12-2008 07:53 AM
زميل الصحافة
مقالة نثرية رائعة واروع ما فيها ان كاتبنا المحترم قد صور مهنة الصحافة بانها لم تعد مهنة حرف وكتابة بل دفاع عن حرية المظطهين , وتحية للحذاء الذي غير وجه التاريخ
17-12-2008 07:55 AM
جمال ابو الرب
اجمل ما في مقالتك اخي احمد القرعان اختيارك للعنوان الرائع فهو من اجمل العناوين التي كتبت في الصحف العربية
17-12-2008 07:56 AM
عليان الجمل
تحية احترام لكل عبارة وردت على لسانك لانها تعبر عما يجيش في صدورنا من قهر وذل وشكرا للحذاء الذي غير وجه التاريخ من وجهة نظرك
17-12-2008 07:58 AM
مروان ابو العز
شكرا للقرعان على الاحرف الصادقة والنصر للعراقيين بعون الله
17-12-2008 07:59 AM
مروان ابو العز
للاخ مشرف اللغة العربية الى متى ستبقى انتقاداتنا بالقشور فقط, استحلفك بالله فهل هناك بلاغة اكثر من وصف الكاتب لمهنة الصحافة بقوله يكفيك فخرا بان مهنة الصحافة لم تعد بعهدك مجرد خبر, فتحية للكاتب على الوصف الجميل
17-12-2008 08:02 AM
جريس الداوود
من كنائس الفحيص الى مساجد العراق وثوره تحية اردنية صادقة وللكاتب المحترم التقدير على وصف الحذاء بوصفه صاروخ للقتال
17-12-2008 08:03 AM
طاهر النسور
حقيقة ان المقالة فيها صور جميلة ولكنني اتسال يا اخي احمد هل مقالتك شعرا ام نثرا , على العموم فيها وصف جديد لمعركة الزيدي مع الغزاة واعجبني قولك فقد حلقت فوق الهامات كالنسر وحلقت كالصقر
17-12-2008 08:06 AM
ابو المهدي
من اروع ما قرأت منذ بدء الحادثة لان فيها وصف عالي التعبير والبلاغة فشكرا لك ولا تلتفت للتعليق الاول لان الهدف من الكتابة ايصال شي وليس مهم جدا ان يكون الكاتب معلم لغة عربية ولو انك كما ادعيت معلم لغة عربية حريص على اللغة فكيف تنتقد مقالة فيها صور ومشاعر صادقة اللهم الا اذا كانت هوايتك الانتقاد لمجرد الانتقاد
17-12-2008 08:10 AM
المارد الاردني
كبرياء بوش اليوم قد انكسر , عبارة رائعة وفيها بلاغة شديدة يا يا قرعان
17-12-2008 08:11 AM
احمد خليل القرعان/ الكاتب
شكرا اخي في التعليق الاول فلك مني خالص التقدير ان اتحفتني وعلمتني وارسلت الي نقاط ضعف المقالة لانني بحاجة الى التعليم فما ادعيت يوما والحمد لله على ذلك بانني خارج سرب التعليم والاستفاده ارجو اخي العزيز ارسال نقاط ضعفي وضعف القصيدة النثرية على عنواني الالكتروني ومنك نستفيد .
17-12-2008 08:14 AM
مصري مقيم في الاردن
يبدو ان هناك اناس يتربصون بالكاتب المحترم فانا اتابع ما يكتب منذ ان كان بالانباط قبل اكثر من سنتين فالكاتب جاد وطرحه قوي وصادق وما جاء على لسانه بوصف الحذاء الذي اشعل فينا الحماس دليل صدق على ما قلت , امضي وبالله التوفيق.
17-12-2008 08:16 AM
تربوي متقاعد
حماس المقالة شدني واكثر ما اعجبني وصف الكاتب فان توقف السلاح فان سلاحنا الحذاء والحجر وهو بذلك ربط ما بين ما جرى في العراق على يد منظر الزيدي وما يجري في فلسطين من رمي الصهاينة بالحجر . كاتب مبدع اتمنى لك المزيد من التقدم.
17-12-2008 08:20 AM
ابو اللغة
مقال لا يوجد فيه ما يستحق الثناء, عليك تعلم الكتابة جيدا
17-12-2008 08:21 AM
عبد الرحيم الهزايمه
اخ احمد نرى مقالاتك في صحيفة الراي بانها اروع مما تكتب في الاسبوعيات والالكترونيات يا ترى ما السبب ارجو ان تفيدني في تعليق
17-12-2008 08:31 AM
سلاطين الغضب
مقالة لا تستحق القراءة او النظر اليها, لان القدس لم يتم تحريرها بالحذاء
17-12-2008 09:16 AM
ابو سيف
حذاء صنع للعرب كبرياء شكرا على الوصف الرائع
17-12-2008 09:18 AM
هايل الدعجه
شكرا للحذاء الذي اهان اكبر رئيس دولة في العالم
17-12-2008 10:08 AM
ماجد الجمل / معان
اقسم بالله بان الحذاء حقق ما عجزت عن تحقيقه المقاومة والسلاح, وفعلا كما وصف الكاتب بان سلاحنا الحذاء والحجر
17-12-2008 10:10 AM
مروان السيوري
كان الله يا منتظر بعونك من اتباع الشيطان وحكام ايران
17-12-2008 10:11 AM
سيبويه
حذاء حقق وصنع الكبرياء, ومقالة تستحق الشكر والثناء
17-12-2008 10:24 AM
رندا السلطية
شكرا للحذاء العراقي الذي جلب على بوش الوباء والبلاء
17-12-2008 10:25 AM
غوراني درس بالعراق
حذاء وحد العرب
17-12-2008 10:28 AM
متابع
للعلم الكاتب لا يكتب في جريدة الراي
19-12-2008 01:19 PM
ابو داوود
يبدو ان الاخ في التعليق 32 ليس متابع وانما تابع فمن قال لك بان الكاتب لا يكتب بالراي ارجع الى الارشيف ان كنت من الصادقين لتتاكد بانك تابع ولست متابع
21-12-2008 07:35 AM
ابو جرير
شكرا لك يا صاحب التعليق 32 لانك اثبت بان الحاقدين ما يزالون يسرحون ويمرحون على مسرح الوطن , فتراهم يتقلبون ويقلبون الحقائق وهم اصلا نكرات , فالكاتب له مساحة في الراي وقد قرات له خمسة مقالات الى الان خلال الشهر الماضي , وللعلم تعليقك ليس جدير بالذكر او الرد فلو كنت صادقا لكان تعليقك منصبا على المقالة ولكنك فارغ على ما يبدو.
21-12-2008 02:12 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات