اغلاق

عباس : مشروع الضم ينهي العملية السياسية


جراسا -

حذر الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اليوم السبت، من المخططات الإسرائيلية لضم أراض فلسطينية في الضفة الغربية، مؤكدا أنها ستنهي العملية السياسية.

وقال عباس خلال اتصال هاتفي مع رئيس جنوب أفريقيا سيريل رامافوزا، إن "المخططات الإسرائيلية لضم أراض فلسطينية، أمر مرفوض فلسطينيا وعربيا ودوليا، باعتباره يشكل انتهاكا لقرارات الشرعية الدولية، وينهي العملية السياسية برمتها".

من جهته، قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، إن عباس يواصل الحراك السياسي على المستوى الدولي من أجل منع مخطط الضم الإسرائيلي.

وأكد عريقات للإذاعة الفلسطينية الرسمية، أن الهدف من هذا الحراك تشكيل ائتلاف دولي لمنع الضم بأن يقول العالم لإسرائيل أنه في حال نفذت الضم فستكون هناك عقوبات على العلاقات التجارية والمكانة السياسية لها عبر سحب السفراء وتنفيذ عقوبات عليها.

وشدد عريقات على أن مخطط الضم "جريمة حرب هدفها تصفية المشروع الوطني وتدمير إمكانية قيام دولة فلسطينية مستقلة".

وكشف عن أن 192 دولة عضوا في الأمم المتحدة من أصل 194، ترفض مخططات الضم الإسرائيبي، باستثناء إسرائيل والإدارة الأمريكية، داعيا لتوحيد الجهود من أجل إفشال.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات